أزمة جديدة تواجه المخرج محمد سامي بسبب مسلسل البرنس

  • تاريخ النشر: الأحد، 16 مايو 2021
أزمة جديدة تواجه المخرج محمد سامي بسبب مسلسل البرنس
مقالات ذات صلة
مي عمر قبل وبعد: صور ترصد تغير ملامح الفنانة الشابة في سنوات
أبرزهن ياسمين صبري: نجمات ارتدين مجوهرات تقدر بثروات طائلة
رفع التحفظ عن أموال يعقوب بوشهري وإلغاء منعه من السفر

يواجه المخرج المصري، محمد سامي، أزمة جديدة، بسبب مسلسل البرنس الذي عرض في رمضان 2020، بعد أقل من 24 ساعة على قرار الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، وقف التعامل معه.

إذ صدقت الهيئة المختصة بحق الملكية الفكرية والأدبية في مصر، على اقتباس المخرج محمد سامي فكرة مسلسل البرنس الذي عرض في السباق الرمضاني لعام 2020، وكان من بطولة الفنان محمد رمضان.

كما صدقت الإدارة المركزية للرقابة على المصنفات الفنية بأن يوجد تطابق بين الفكرة والشخصيات الدرامية والصراع الدرامي للعملين.

وبدأت القصة عندما عرض المحامي أحمد أبو يوسف، على المخرج محمد سامي، فكرة فيلم، فطلب منه الأخير أن يرسل له باقي قصة الفيلم والسيناريو والحوار، ثم التزم الصمت لم يرد على مكالماته الهاتفية ولا رسائله.

وتابع "أبو يوسف" أنه تفاجئ بعد عرض مسلسل "البرنس" إن هي نفس الشخصيات والقصة التي تدور حولها المسلسل وتقدم بشكوي في نقابة المهن الفنية مطالبا بوقف عرض المسلسل، وبالفعل عقد جلسة وتم اخطار محمد سامي بموعد الجلسة ولكن لم يحضر.

أزمة جديدة تواجه المخرج محمد سامي بسبب مسلسل البرنس

تفاصيل أزمة مسلسل البرنس: 

مسلسل "البرنس" بطولة محمد رمضان ونور وأحمد زاهر ورحاب الجمل وسلوى عثمان وإدوارد ومحمد علاء وغيرهم من النجوم‎، وعرض في السباق الرمضاني 2020.

تدور أحداث المسلسل في إطار الدراما الاجتماعية حول عائلة "البرنس،" و"رضوان البرنس" يجسد ‏شخصيته ‏محمد ‏رمضان ‏الذي ‏يعمل ‏سمكري في ورشة والده يجد نفسه مسئولا عن عائلته بعد وفاة والديه، مما ينتج عنه بعض ‏المشكلات ‏الأسرية ‏بينه وبين ‏أشقائه ‏الـ6 ‏وهم "عبد المحسن" ويجسده إدوارد، و"فتحي" أحمد زاهر، و"ياسر" محمد علاء، و"نورا" ريم ‏سامي" ‏و"عادل" ‏أحمد ‏داش ‏و"رأفت" ‏أحمد فهيم‎.‎

لكن هذا المسلسل الذي حقق نجاحًا يذكر، كان قد واجة أزمة كبرى قبل عرضه بعد تقديم المحامي المصري أحمد عبدالرحمن يوسف شكاوى ضد محمد سامي مخرج ومؤلف المسلسل، يتهمه خلالها بسرقة قصة المسلسل، وقال المحامي المصري، إنه حصل في أغسطس/آب من العام 2018 على ترخيص الملكية الفكرية من هيئة المصنفات الفنية التابعة لوزارة الثقافة المصرية، لقصة فيلم بعنوان "صورة مهزوزة"، تدور أحداث الفيلم حول مجموعة من الأخوة يحاولون الحصول على إرث والدهم من عمهم، أحدهم غير متزن بسبب مرضه النفسي ولكنه طيب، والآخر أناني ووصولي ويتملّكه حب المال، وآخر طالب حقوق خبيث، والأخير شاب مستهتر يبدد أمواله على السهر".

وأضاف المحامي إنه تواصل مع المخرج محمد سامي عبر تطبيق "واتساب"، وأرسل له نسخة من القصة والسيناريو، لكنه فوجئ مثل المشاهدين بسرقة فكرة فيلم "صورة مهزوزة" مع تعديل بعض الأحداث.

بعدها قدم المحامي شكوى إلى نقابة الممثلين، وأخرى لنقابة المهن السينمائية اتهم خلالهما المخرج محمد سامي بالاستيلاء على فكرة فيلم "صورة مهزوزة"، مؤكداً أن نقابة السينمائيّين طلبت حضور سامي للتحقيق في الشكوى، ولكنه رفض الحضور.

وتضمّنت شكوى يوسف محادثات "واتساب" التي دارت بينه وبين المخرج محمد سامي كمستند يؤكد ادعاءه.

أزمة جديدة تواجه المخرج محمد سامي بسبب مسلسل البرنس

المتحدة للخدمات الإعلامية توقف التعامل مع محمد سامي:

صباح السبت 15 مايو/أيار الجاري، فوجئ الجميع ببيان مقتضب صادر عن الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية المنتجة لمسلسل نسل الأغراب، بأنه قد تم اتخاذ قرار بوقف التعامل مع المخرج وكاتب السيناريو محمد سامي عبد العزيز،  بعد يوم واحد من انتهاء عرض مسلسله مع الشركة "نسل الأغراب" للنجمين أحمد السقا وأمير كرارة.

وعلى الرغم من أن إعلان الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، بوقف التعامل مع المخرج محمد سامي، صدر ددون إبداء أي أسباب، إلا أن التكهنات في الكواليس تطال زوجته الفنانة مي عمر، ومشاركته في برنامج "العرافة" مع الإعلامية بسمة وهبة، وتعامله في لوكيشن التصوير، فضلًا عن مدى نجاح مسلسله الأخير نسل الأغراب، الذي عرض في الموسم الرمضاني المنصرم.

"نسل الأغراب" بشهادة النقاد والجمهور لم يكن على المستوى المطلوب فنيًا، هذا ما كشف عنه الكثير من النقاد في الوسط الفني، وظهر في تفاعل الجمهور ورواد مواقع التواصل الاجتماعي مع قرار المجموعة المتحدة للخدمات الإعلامية بوقف التعامل مع المخرج محمد سامي بعد مسلسله الأخير «نسل الأغراب».

وأشادت الكثير من التعليقات بالقرار بعد أن تعرض مسلسل «نسل الأغراب» لانتقادات كبيرة بسبب مشاهد العنف والمبالغات إلى جانب قتل الأبطال جميعا خلال الأحداث ماعدا الفنانة مي عمر، زوجة المخرج محمد سامي.

وأرجع البعض أسباب صدور القرار لتجاوز مسلسل «نسل الأغراب» الميزانية المقررة له وقيام محمد سامي بزيادة مشاهد إضافية إلى زوجته مي عمر على حساب باقي الأبطال إلى جانب حدوث خلافات كثيرة بين فريق العمل بسبب إضافة سامي أو تعديله مشاهد للأبطال عن النسخة الأولى التي قاموا بقراءتها.

من الغرائب التي أثارت دهشة الجمهور منذ بداية عرض العمل، هو ما دوّنه مخرج "نسل الأغراب" على التتر، حيث جاء اسمه مصحوبا بالإخراج والقصة والسيناريو والحوار، بينما من الأبطال زوجته مي عمر وشقيقته ريم سامي، وفي نهاية التتر وجه سامي شكرا خاصا لوالده الدكتور سامي عبد العزيز، ووالدته الدكتورة صبورة السيد.

المبالغات في كل شيء بدءًا من القصور التي تم تصوير العمل فيها، مرورًا بتصاعد الأحداث، وصولًا لمكياج مي عمر الصارخ الذي يغيب عنه أي مسحة جمال، جعل العمل مادة للخسرية على منصات التواصل الاجتماعي طوال شهر رمضان، وغابت عنه الواقعية، وأضر بنجمي العمل أحمد السقا وأمير كرارة.

كما ربط البعض أيضًا بين قرار الشركة المتحدة للخدمات الإعلامة بوقف محمد سامي، وبين إعلان الإعلامية المصرية، بسمة وهبي، عن مشاركتها في عمل درامي جديد يجمعها بالمخرج محمد سامي، والفنان محمد رمضان.

وعزا البعض أن مثل هذا الإعلان الهام لا بد أن يصدر عن الشركة المنتجة لا عن أي من أطراف العمل، خاصة أنه تم الإعلان عن هذا العمل خلال استضافة الإعلامية، للمخرج المصري الشاب، خلال شهر رمضان من خلال برنامجها "العرافة".