إطلاق سماعات الأذن الجديدة من "إل جي" للمرة الأولى في الإمارات:

إلغاء نشط للضجيج أثناء الاستماع وتنظيف ذاتي بالأشعة فوق البنفسجية خلال الشحن

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 مارس 2021
إطلاق سماعات الأذن الجديدة من "إل جي" للمرة الأولى في الإمارات
مقالات ذات صلة
فايبر يوسع عدد المشاركين في مكالمات الفيديو الجماعية إلى 30 شخصاً
إمساكية رمضان 2021
رد تاغ تتعاون مع سامسونج لإطلاق سحوبات على جوائز بقيمة 3 مليون ريال

إطلاق سماعات الأذن الجديدة من "إل جي" للمرة الأولى في الإمارات: إلغاء نشط للضجيج أثناء الاستماع وتنظيف ذاتي بالأشعة فوق البنفسجية خلال الشحن

سماعات LG TONE Free FN7 تتميز بتقنية ميريديان الرائدة للصوتيات وتعمل مع تطبيق مصمم خصيصًا لها للحصول على تجربة استماع فائقة

إطلاق سماعات الأذن الجديدة من "إل جي" للمرة الأولى في الإمارات:

دبي، 17 مارس 2021- كجزء من التزامها بطرح ابتكارات عملية وهادفة في السوق المحلية، أطلقت "إل جي إلكترونيكس" سماعات الأذن الجديدة TONE Free FN7 في دولة الإمارات العربية المتحدة لتجمع بين التقنيات الصوتية الذكية والتعقيم بالأشعة فوق البنفسجية لتعزيز الطمأنينة وراحة البال.

تقنية صوت رائدة على مستوى الصناعة

تتميز سماعات FN7s بتكنولوجيا من شركة الصوتيات البريطانية الرائدة "ميريديان" وهي شريك "إل جي" الموثوق في تقديم تجربة صوتية فائقة. مدعومةً بمعالجة الإشارات الرقمية، وهي تقنية تتقنها ميريديان منذ أكثر من 25 عامًا، يمكن لسماعات LG TONE Free FN7s إعادة إنشاء تجربة صوت واقعية تحاكي الاستماع إلى مكبرات الصوت، مع الاستماع للغناء بوضوحه ونقائه الأصلي ليحظى المستمع بأروع تجربة تفاعلية غامرة.

وتتغلب المعالجة المكانية لسماعات الرأس (HSP) من ميريديان على تحديات الاستماع عبر سماعات الرأس مثل عدم وجود "تداخل" بين القناتين اليمنى واليسرى. ومن خلال دمج هذا التداخل، سيستمتع المستخدم بصوت يمنحه إحساساً واقعياً بالفضاء من حوله.  علاوة على ذلك، يعمل المعادل المُدمج على تشغيل نغمات جهير وعلو طبقة الصوت لإعطاء صوت بجودة التسجيل المباشر.

إضفاء طابع شخصي حقيقي

من خلال تطبيق LG TONE Free، المتوفر على كل من أجهزة Android وiOS، تقدم إعدادات الصوت EQ الخاصة من "ميريديان" تجربة استماع فائقة عبر أربعة إعدادات مسبقة مخصصة: "طبيعي" للحصول على صوت نظيف ومتوازن و"غامر" للحصول على صوت ثلاثي الأبعاد و"تعزيز الجهير" لمزيد من القوة والعمق و"تعزيز علو طبقات الصوت" لإضفاء المزيد من الوضوح على الأصوات. وتوفر سماعات FN7 أيضاً صوتاً أغنى وأكثر تكاملاً بفضل مكبرات الصوت عالية الجودة المغمورة بالسيليكون وقبة تتميز بطبقة معدنية أقوى ومخمدات نسيج أكثر كثافة للحصول على أفضل دقة للترددات سواء كانت متوسطة أو عالية.

إلغاء الضجيج النشط ووضع الصوت المحيط

تقوم سماعات الأذن LG TONE Free FN7 بعزل وتحييد الأصوات الخارجية باستخدام ثلاث ميكروفونات في كل سماعة أذن، يراقب كل منها الموجات الصوتية القادمة من جميع الاتجاهات. ويوفر جل الأذن القابل للتعديل مع تصميم Vortex Ribs الحاصل على براءة اختراع وضعية أفضل إحكاماً في الأذن لتقليل الضوضاء الخارجية.

وبفضل تقنية إلغاء الضجيج النشط، يتم الآن عزل الضوضاء في البيئة المحيطة بشكل كامل تقريباً، مما يجعل كل نغمة وكل صوت أكثر وضوحًا وواقعية، دون التفريط بجودة التفاصيل التي قد يتسبب به غالباً رفع مستوى الصوت إلى الحد الأقصى.

أما في المواقف التي تتطلب وعيًا أكبر بالمحيط، يمكن للمستخدمين تنشيط وضع الصوت المحيط لسماعاتهم. ويعد هذا الوضع خياراً مثالياً عند إجراء محادثة سريعة أو الاستماع لأحد الإعلانات أو ببساطة عند عبور الشارع.

تصميم مريح وعملي

تم تصميم سماعات أذن TONE Free FN7 لتلائم أذني المستخدم وتمنحه راحة في التثبيت مع توزيع الوزن المرتكز على الرأس والذي يحافظ على كل سماعة أذن محكمة وآمنة. ويتوافق جل الأذن الطبي المرن عالي الجودة مع شكل الأذن لمزيد من الراحة والإحكام.

كما توفر سماعات TONE Free FN7 ما يصل إلى 21 ساعة من تشغيل الصوت بشحنة واحدة: 7 ساعات مع سماعات الأذن و14 ساعة إضافية عند إعادة الشحن عبر العلبة. عند الحاجة إلى إعادة الشحن بسرعة، على المستخدم الشحن لمدة 5 دقائق فقط للحصول على ساعة كاملة من التشغيل. من ناحية أخرى، فإن هذه السماعات مصنفة وفقًا لمعيار IPX4 الخاص بمقاومة الماء والتعرق وهي قادرة على التعامل مع رذاذ الماء غير المتوقع أو التمارين الرياضية. [1]

تجربة اتصال سلسة

تعمل الميكروفونات عالية الأداء المُدمجة في سماعات FN7 أيضاً على تعزيز جودة الاتصال. فالميكروفون العلوي يكتشف الضوضاء الخارجية أما الميكروفون الداخلي فيلغي الأصوات غير المرغوب فيها عند تنشيط خاصية إلغاء الضجيج النشط، فيما يلتقط الميكروفون السفلي صوت صاحب السماعة ويضخمه، حتى في الأماكن المزدحمة. سواء في مؤتمرات الفيديو لاجتماعات العمل المهمة أو للتواصل مع الأصدقاء والأحباء عبر المكالمات الصوتية، تضمن سماعات الأذن الجديدة من "إل جي" تجربة اتصال سلسة للمستخدمين في كل بيئة وفي كل ظرف.

تنظيف ذاتي بالضوء فوق البنفسجي

رغم حرص المستهلكين المتزايد على تطبيق تدابير الصحة والنظافة، لا يعرف الكثيرون أن سماعات الرأس وسماعات الأذن قد تحتوي على أعداد كبيرة من البكتيريا. ويُستخدم مقياس "وحدة تشكيل المستعمرات" لتقدير حجم الكائنات الحية الدقيقة الموجودة على سطح عينة معينة. وقد أظهرت الدراسات أن سماعتي رأس مصممتين للأذن تحتويان في المتوسط على 119,186 وحدة أي أكثر بنحو 2700 ضعف لمتوسط ​​عدد البكتيريا على لوح التقطيع و330 ضعفًا لمتوسط البكتيريا على منضدة المطبخ. [2]

ولمعالجة تلك المشكلة، تم تزويد سماعات FN7 بعلبة شحن صغيرة وعند تشغيلها تعتمد تقنية UVnano المبتكرة من "إل جي" لتنظيف سماعات الأذن. وباستخدام الأشعة فوق البنفسجية، تساعد العلبة في الحفاظ على نظافة أذني مرتديها من خلال القضاء على 99.9% ممن بكتيريا "إي كولاي" والمكورة العنقودية الذهبية " على الشبكة الداخلية لسماعات الأذن[3]. وبالإضافة إلى سهولة الصيانة، تسهل إضاءة LED في الجزء العلوي من العلبة أيضًا مراقبة مستوى الشحن ووضعية الأشعة فوق البنفسجية UVnano.

الأسعار والتوافر في دولة الإمارات العربية المتحدة

ستتوفر سماعات الأذن TONE Free FN7 من "إل جي" باللونين الأسود الأنيق Stylish Black والأبيض الحديث Modern White في متاجر "شرف دي جي" في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة اعتبارًا من أوائل أبريل، بسعر 799 درهم.

لمعرفة المزيد حول المجموعة الكاملة من سماعات الأذن اللاسلكية من "إل جي"، يرجى زيارة: https://www.lg.com/ae_ar/wireless-earbuds

# # #

نبذة عن شركة إل جي إلكترونيكس للترفيه المنزلي

تعد شركة "إل جي للترفيه المنزلي" LG Home Entertainment Company شركة رائدة في صناعة أجهزة التلفزيون وأنظمة الصوت والفيديو والشاشات وأجهزة العرض وأجهزة الحواسيب المحمولة. كما ان الشركة معروفة كمبتكرة في مجال صناعة أجهزة تلفزيون OLED في المنطقة، حيث تعمل هذه الأجهزة على إحداث ثورة في أجهزة تلفاز الفئة الممتازة (بريميوم). من جهة أخرى، تلتزم "إل جي" بتعزيز حياة العملاء عبر توفير أجهزة الترفيه المنزلي المبتكرة، التي تقودها تلفزيونات OLED الرائدة في فئتها، بالإضافة إلى أجهزة تلفزيون NanoCell الحائزة على جوائز، والتي تتميز بإمكانيات الذكاء الاصطناعي. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.LG.com .

 

[1] معيار IPX4 لمقاومة الماء: تم اختبار السماعات في ظروف مخبرية خاضعة للرقابة بتصنيف IPX4. مقاومة للماء المتناثر. جففها قبل الاستخدام. لا تشحنها وهي مبللة.

[3] الاختبارات من قبل مختبرات TÜV SÜD و Underwriters Laboratories

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا