الملكة رانيا تشارك في برنامج تليفزيوني عن الأمير فيليب

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 13 أبريل 2021
مقالات ذات صلة
رحلة الملكة ماكسيما إلى قصر هولندا: رمز الأناقة في عيدها الـ50
خطوبة الأمير نايف بن عاصم ودخوله القفص الذهبي
الاحتفال بمئوية تأسيس مملكة الأردن

شاركت الملكة رانيا، زوجة العاهل الأردني عبدالله الثاني، في برنامج تلفزيوني  عن الأمير الراحل فيليب دوق ادنبرة وزوج الملكة اليزابيث الثانية ملكة بريطانيا.

وقالت الملكة في ‎البرنامج الخاص، المذاع على قناة اي تي في البريطانية، بأن الأمير الراحل كان بمثابة "المرساة" للملكة إليزابيث الثانية، وإنها قد تكون قادرة تكون غير قادرة على مواصلة رحلتها بالطريقة التي فعلت بها بدون أن يكون دوق إدنبرة بجانبها".

وأضافت: "مع الوقت تم تحديد دور ومكانة الشريك كيف وأين يمكنك إحداث فرق، وأين تحتاج إليه وأين يكمن شغفك، وأن تكون متزوجاً من شخص يتعرض لضغوط كبيرة يعني أنه يجب عليك القيام بكل ما في وسعك لمحاولة تخفيف بعض هذا الضغط. حتى لو كان ذلك من خلال تشتيت الانتباه".

ورداً على سؤال فيما إذا كانت العائلة المالكة الأردنية والعائلة الملكية البريطانية متشابهتين بأي شكل من الأشكال،  قالت الملكة رانيا إن وجه التشابه بين العائلتين يكمن في الطريقة التي تتشابه بها العديد من العائلات الأخرى، مثل مشاركة الأطفال نفس الحب والاهتمام بالمستقبل.

وفاة الأمير فيليب

خلال الأيام الماضية أعلن قصر باكنغهام الملكي في بريطانيا، وفاة الأمير فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية، عن عمر ناهز 100 عام.

وجاء في بيان صادر عن القصر: "تعلن جلالة الملكة ببالغ الأسى وفاة زوجها الحبيب الأمير فيليب، دوق إدنبرة".

الملكة رانيا تشارك في برنامج  تليفزيوني عن الأمير فيليب

وأُدخِل الأمير فيليب، الذي كان سيبلغ عامه المئة في يونيو إلى مستشفى الملك إدوارد السابع في 16 فبراير الماضي وعولج من التهاب، ليعود مرة أخرى  إلى المستشفى لتمضية فترة نقاهة بعدما أجريت له عملية جراحية لمعالجة مشكلة موجودة أصلاً في القلب في مستشفى القديس برثولماوس في وسط لندن، الذي يضم أكبر خدمة متخصصة في أمراض القلب والأوعية الدموية في أوروبا.

وفي 16 مارس غادر الأمير فيليب المستشفى اللندني الذي كان يمكث فيه، بعدما أمضى شهراً متنقلاً بينه وبين مستشفى آخر، بسبب التهاب في البداية ثم لإجراء عملية في القلب.

كان  الأمير فيليب قد اعتزل الحياة العامة في أغسطس بعد مشاركته في أكثر من 22 ألف مناسبة رسمية منذ اعتلاء زوجته العرش في 1952. ويواصل مرافقة الملكة في بعض الإطلالات العلنية.

الملكة رانيا تشارك في برنامج  تليفزيوني عن الأمير فيليب

ونعى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الأمير فيليب قائلا: "الأمير فيليب اكتسب حب الأجيال، قلوب الأمم مع الملكة والعائلة المالكة، نحن اليوم في حالة حداد مع الملكة".وقد تزوج الأمير من الأميرة إليزابيث في عام 1947، خمس سنوات من قبل أن تصبح ملكة، وكانت أطول زيجة ملكية في التاريخ البريطاني.

وفي يناير/كانون الثاني 2019، تعرض لحادث سيارة بعدما اصطدمت مركبته من نوع "لاند روفر" بسيارة أخرى لدى الخروج من ساندرينغهام، ما أدى إلى انقلاب سيارته. وقد نجا من الحادثة لكنه تخلى على إثرها عن رخصة القيادة.

وفي نهاية ديسمبر الأول 2019 من العام نفسه، أدخل مستشفى إدوارد السابع حيث أمضى أربع ليال "تحت المراقبة بسبب مشكلات صحية جرى تشخيصها سابقا"، بحسب الدوائر الملكية البريطانية.

وتزوجت الملكة إليزابيث الثانية من الأمير فيليب في 20 نوفمبر عام 1947 في حفل ضخم حضره نحو 2000 مدعو، وتابعه ما يقرب من 200 مليون شخصاً عبر أثير الراديو.