طريقة لعب طاولة الزهر

  • بواسطة: dinaalsarisi الثلاثاء، 28 يوليو 2020 الثلاثاء، 28 يوليو 2020
طريقة لعب طاولة الزهر

تعتبر لعبة طاولة الزهر أو لعبة النرد من الألعاب المشهورة كثيراً في بلاد الشرق الأوسط وبلاد فارس والبلاد العربية، ويعود تاريخها إلى قرابة 3000 قبل الميلاد. فما هي لعبة طاولة الزهر؟ وما هي مكوناتها؟ وما هي طريقة لعب طاولة الزهر؟ هذا ما سنتطرق إليه في هذا. 

طاولة الزهر

تتكون لعبة الطاولة من قطعة تكون بمثابة صندوق خشبي، يزخرف بشكل جميل، ويزين بالصدف أو القطع الخشبية الثمينة. وتحتوي على أقراص مصنوعة من الخشب أو البلاستيك أو العاج، وتكون غالباً باللونين الأسود والأبيض، ويكون عدد الأقراص خمسة عشر قرصاً دائرياً لكل لون، مع حجري نرد. يكون عدد لاعبي لعبة الطاولة اثنان ولكل واحد منهما خمسة عشر قرصاً دائرياً. يقسم لوح اللعب إلى قسمين رئيسيين، عن طريق خط عمودي طولي، ويتعارف عليه باسمي بيت اللاعب، والمنطقة الخارجية. ويحتوي كل قسم من اللوح على ناحيتين، وكل ناحية تحتوي على 6 خانات على شكل مثلثات، ليصبح عدد الخانات الكلي 24 خانة. ويكمن هدف هذه اللعبة في سعي كل لاعب إلى إخراج أقراص خصمه من لوح اللعب قبل اللاعب الآخر، ويحاول كل منهم أن يحول مانعاً دون تقدم الآخر للأمام. والمسعى الأساسي لكلا اللاعبين بداية هو تمرير أحجار اللعب الخاصة به من نقطة البداية، أو من أماكن تواجدها عند بداية اللعبة، وعبر الخانات الموجودة على اللوحة، إلى أن يتمكن من تمرير جميع أحجاره إلى القسم الخاص به، ثم يبدأ كل لاعب بإخراج أحجاره الخمسة عشر من بيته قبل خصمه لكي يحقق الفوز. 

طريقة لعب طاولة الزهر

الفكرة الأساسية في هذه اللعبة هي أنه يجب على اللاعب تمرير أحجاره من أماكن تواجدها على الطاولة عبر الخانات المثلثة إلى الربع الخاص به ليحقق الفوز، وأول ما يبدأ به اللاعب هو توزيع أحجاره، فيوزع أحجاره كالتالي: حجرين على الخانة الأولى، وخمسة أحجار على الخانة الثانية عشرة، ثلاثة أحجار على الخانة السابعة عشرة، وخمسة أحجار على الخانة التاسعة عشرة، ويقوم الخصم أيضاً بتوزيع أحجاره مقابل أحجار اللاعب بنفس الترتيب. ومن ثم يجب على اللاعبين أن يحددا من سيبدأ باللعب، ويتم ذلك عن طريق إلقاء حجر نرد واحد من كل لاعب، وتكون الأولوية للاعب الذي يحصل على نقاط أعلى. يبدأ اللعب بالتناوب، حيث يقوم اللاعبون برمي حجري النرد ومن ثم يحركون أحجارهم تبعاً لعدد النقاط الظاهرة في النرد. ويمكن للاعب أن يأكل أحد أحجار خصمه في حال وجوده منفرداً في إحدى الخانات، ويكون ذلك بإخراج حجر الخصم وأخذ مكانه على الطاولة، وفي هذه الحالة لا يستطيع الخصم إكمال اللعب قبل استرجاع حجره إلى الطاولة، ويتم ذلك عن طريق إلقاء حجر النرد وإرجاع الحجر إلى نقطة البداية الخاصة به وتحريكه بناءً على قيمة النرد، ولن يستطيع إرجاع حجره في حال وجود حجرين أو أكثر تحجز المكان، وسيكون عليه أن ينتظر ليكمل اللعب إلى أن يحالفه الحظ مرة أخرى. 

وهناك ثلاث أسماء متعارف عليها في لعبة الطاولة، نذكرها إليكم:

  • لعبة الطاولة شيش بيش.
  • لعبة الطاولة المحبوسة.
  • لعبة الطاولة 31.

وأخيراً وبعد أن يستطيع جميع اللاعبين إخراج أحجارهم إلى الربع الخاص بهم، يبدأ اللاعبون بإخراج أحجارهم من الطاولة بحسب حجر النرد، ويكون الفائز هو الذي يخرج جميع أحجاره أولاً. وتعد هذه اللعبة هي من أكثر الألعاب التي حافظت على شعبيتها منذ قديم الزمان وحتى حاضرنا وخاصة في أجواء المقاهي الشعبية، فقد أصبحت من المراسم الشائعة والمعروفة.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على رائج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا