داليا إبراهيم تصر على الاعتزال وهذا آخر ظهور لها قبل الابتعاد عن الفن

الفنانة السورية صباح السالم تعود للظهور بعد غياب 20 عاماً: شاهدي شكلها

لقطات من حياة الفنانة منى واصف الفنية الحافلة: جميلة في كل الأوقات

  • الأحد، 26 أبريل 2020 الأحد، 26 أبريل 2020
لقطات من حياة الفنانة منى واصف.. الجميلة في كل الأوقات

امتلأت حياة الفنانة منى واصف بالعديد من النجاحات والمواقف الإنسانية الرائعة، وحفلت بالكثير من الإنتاجات الفنية المذهلة التي جعلتها واحدة من أهم النجوم على الساحة العربية.

حياة الفنانة منى واصف

اسمها الحقيقي هو منى جليمران مصطفى واصف من عائلة تتكون من أم مسيحية وأب مسلم، وهي الأخت الكبرى للممثلتين هيفاء وغادة واصف، وتزوجت من المخرج السوري محمد شاهين عام 1963 وأنجبت منه ابنها عمار، ثم فارق زوجها الحياة في عام 2004.

وبدأت منى واصف حياتها المهنية كعارضة أزياء، وشاركت في أول عملٍ مسرحي لها بعنوان "العطر الأخضر" بعد انضمامها إلى مسرح القوات المسلحة عام 1960، ثم تابعت نشاطها المسرحي وشاركت في مجموعةٍ من العروض المسرحية الأخرى التي شكّلت بداية فن المسرح الفعلي في سوريا، ثم لفتت الأنظار بأدائها في مسلسل "أسود وأبيض" عام 1964 ومسرحية "طرطوف" عام 1966.

انطلاقة منى واصف في عالم الفن

حققت منى واصف نجاحًا كبيرًا في دورها الملكة جليلة في مسلسل "الزير سالم" عام 1971، وفي عام 1973 شاركت في فيلم "ذكرى ليلة حب"، لتنطلق بعدها في أفاق أرحب من النجومية، حيث اختارها المخرج العالمي الشهير مصطفى العقاد للعمل في فيلم "الرسالة" عام 1976، وأدت شخصية هند بنت عتبة التي ثبتت اسمها في مصاف النجمات.

مشوار منى واصف في عالم الفن

قدمت منى واصف على مدى مشوارها الفني مجموعة ضخمة من الأعمال السينمائية والتليفزيونية، لعل أبرزها مسلسلات "باب الحارة" و "الهيبة" و "زمن العار" و "ولادة من الخاصرة" و "أهل الراية" و "أهل الغرام".

أما في مجال السينما، فإن من أبرز أعمالها "ذكرى ليلة حب" و "غابة الذئاب"، وتلقت العديد من التكريمات حيث عُينت في عام 1991 في منصب نائب رئيس اتحاد الأدباء وبقيت فيه حتى عام  1995، كما تقلّدت منصب سفيرةٍ للنوايا الحسنة للأمم المتحدة عام 2002، وشاركت في لجان تحكيم العديد من مهرجانات المسرح والسينما والتلفزيون.

كما تم تكريمها في مهرجان دمشق السينمائي الرابع عشر، ومهرجان الإسكندرية السينمائي في مصر، ومهرجان جميلة بعلبك في لبنان، ومهرجان وهران السينمائي في الجزائر.

وحصدت جائزة غسان وجائزة اتحاد المرأة عن دورها في فيلم "شيء ما يحترق"، وكذلك وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة عام 2009، وجائزة أفضل ممثلة عربية في لبنان في عام 2010، بالإضافة إلى جائزة تكريمية من حفل الموريكس دور عن مجمل مسيرتها الفنية عام 2018 في لبنان.

من خلال ألبوم الصور أعلاه نستعرض معك مراحل ولقطات من حياة الفنانة منى واصف لكي ننقل بشكل مختزل جانباً من تاريخها الفني الرائع، فلا تفوتي مشاهدتها.