نادين نجيم تلمج لجزء ثان من مسلسل 2020 والنهاية تصدم الجمهور

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 12 مايو 2021
نادين نجيم تلمج لجزء ثان من مسلسل 2020 والنهاية تصدم الجمهور
مقالات ذات صلة
أحلام تصاب بانهيار لتأثرها بمشهد لنادين نجيم من مسلسل 2020
رقص نادين نجيم بالحجاب في مسلسل 2020
شاهد- نجوم مسلسلات رمضان2021 قبل وبعد الشهرة.. اختلاف كبير في الملامح

ألمحت الفنانة اللبنانية نادين نجيم إلى اتجاه صناع مسلسل 2020 إلى تقدم جزء ثان بعد النجاح الذي حققه بعد عرضه في رمضان.

نادين نجيم تلمج لجزء ثان من 2020

وقالت نادين نجيم في منشور لها عبر حسابها الشخصي على إنستقرام :"آخر حلقة من مسلسل ٢٠٢٠ صراحة زعلانة إنه رح يخلص وحاسة عبالي بعد أعرف شو صار وعندي أسئلة كتير عبالي أعرف جوابها"، وتضيف نادين: "حزام ناسف ومسدس بإيدها .. يعني يا قاتل يا مقتول ! صعب الموقف كتير وبيكسر القلب بس أوقات النهاية بتكون كمان بداية لقصة جديدة".

وأنهت نجيم حديثها: "اتعلقنا بحياة وحبينا صافي وتعاطفنا مع سما وانقسمنا بين مؤيد ومعارض وهيدا جدل حلو، كنتوا متوقعين هيك تكون النهاية وإذا لاء كيف بتتمنوا النهاية تكون؟".

حديث نادين نجيم أثار تعجب الجمهور خاصة ان نهاية المسلسل لا تفتح الباب أمام جزء ثان حيث جاءت نهاية مسلسل 2020 صادمة وعلى غير التوقعات بموت قصي الخولي.

نهاية مسلسل 2020

وشهدت الحلقة 30 والأخيرة من  مسلسل عشرين عشرين "2020"، الذي نافس بقوة كبيرة في الموسم الرمضاني الحالي، أحداثًا متعددة أبرزها موت صافي الديب الذي يجس شخصيته الفنان السوري، قصي خولي، وعودة النقيب سما التي تجسد شخصيتها الفنانة اللبنانية نادين نجيم، لحياتها ما قبل المهمة.

كما شهدت الحلقة الأخيرة،  اعترافًا خطيرًا من صافي لسما، وهي أن شقيقه ديب الديب هو مجرد كذبه، وأنه مات وقد دفنه صافي بنفسه من أعوام، وعلى روحه ينفق الاعاشات الشهرية والصدقات للفقراء واليتامى.

العدالة تنتصر على الحب

أحداث مسلسل "2020" كانت تدور حول عصابة يقودها في السر قصي خولي "صافي"، وهو شخصية داخلها الكثير من التناقضات ما بين الخير والشر، ويحمل بداخله حب لا محدود وقدم عدة تضحيات في سبيل الحب والعائلة والأهل والأصدقاء. بينما تقوم نجيم بدورين في العمل، حيث تجسد شخصية "النقيب سما"، وشخصية "الفتاة الشعبية حياة عبدالله"، وتحاول الوصول إلى عدد من الأدلة والحقائق حول رجل العصابات المتهم بقتل شقيقها، ضمن أحداث بوليسية وتشويقية.

وكان الفنان السوري المتألق، قصي خولي، قد ألمح لنهاية المسلسل لكل بشكل غير مباشر، في أحد لقاءاته الصحافية من فترة، بقوله إن النهاية لن تكون سعيدة ولكنها عادلة

وهو ما تحقق بالفعل بموت صافي الديب، الذي ماتت معه قصة حب جذبت المشاهدين على مداء 30 حلقة أبدع فيها بطلا العمل. وبينما مات صافي، وقعت جماعته بالكامل تقريبًا في يد السلطات الأمنية، بعد فشل محاولة صافي الديب الأخيرة المساومة بالإفراج عنهم مقابل تسليم النقيب سما، وهكذا تتحقق العدالة.