• هل تعانين من الملل في العلاقة الزوجية؟

    هل تعانين من الملل في العلاقة الزوجية؟

    هل تعانين من الملل في العلاقة الزوجية؟ لا عليكِ فالملل شعور طبيعي يتسرب إلى العلاقات الزوجية نتيجة تكرار بعض المواقف الشخصية أو وجود صفة شخصية متكررة عند أحد الزوجين تتسبب في إزعاج الطرف الآخر، ولكن إذا استمر الأمر قد يؤدي هذا الملل لوجود حالة من عدم التفاهم والابتعاد مما يتسبب في حدوث الكثير من المشكلات الزوجية.

    أسباب الملل في العلاقة الزوجية:

    1- انتظار المدح من الشريك:

    إن عدم تقدير ما يقوم به أحد الأطراف لإسعاد الطرف الآخر في العلاقة الزوجية قد يتسبب في الإصابة بالملل، لذلك احرصي على شكر زوجك على ما يقوم به من أجل إسعادك وقومي باختلاق أسباب للثناء على زوجك حتى تتمكني من إبعاد الملل عن حياتكما ولتستمتعي بحياتك الزوجية.

    2- الروتين اليومي:

    إن روتين اليومي القاتل من شأنه أن يضعف العلاقة بشكل كبير وكما أن الإنشغال عن زوجك بأمور أخرى غير مهمة كمشاهدة التلفاز أو الجلوس لساعات طويلة أمام شاشات الكمبيوتر قد يتسبب في تسرب الملل إلى علاقتك الزوجية لذلك قومي بتوزيع وقتك في المنزل بين الجلوس مع زوجك لمناقشته في العديد من الأمور والاستمتاع بمشاهدة البرامج والمسلسلات المختلفة في التلفاز أو الجلوس أمام شاشات الكمبيوتر.

    3- الإرهاق المالي:

    الكثير من الأزواج يعانون من الإرهاق المالي ويسعون بشكل دائم للعمل لساعات طويلة لجني المال ولا يجدون وقتاً لأنفسهم وهذا من شأنه أن يضعف العلاقة وأن يدخل الملل بشكل كبير على العلاقة.

    4- ترحيل المشاكل بين الزوجين:

    تخطي المشاكل وعدم الخوض في حلها في الوقت المناسب من الأمور التي تقلق الحياة الزوجية وهذا لا يعني أن نوجه المشكله بالإنتقاد فإنتقاد الطرف الآخر على ما يقوم به من أخطاء بشكل مزعج من أهم أسباب الشعور بالملل في العلاقات الزوجية، فلا تقومي أبدًا بعتاب زوجك بشكل يتسبب في إزعاجه أو مضايقته حتى لا يتسبب تكرار هذا العتاب في تسرب الملل إلى العلاقة.


    الملل في العلاقة الزوجية

    كيفية التخلص من الملل في العلاقة الزوجية:

    هناك العديد من الأفكار التي يمكنكِ تجريبها التي من شأنها التخلص من الملل ومنها:

    • السفر: عادة ما يكون السفر مليئاً بالمغامرات غير المتوقعة والعقبات الجميلة التي من شأنها أن تحفز الزوجان على التآلف والتمسك ببعضهما للتغلب على المشاكل، فقضاء إجازة مع الزوج حتى ولو لفترة قصيرة يساعد على كسر الروتين اليومي وتجنب الإصابة بالمشكلات الزوجية الناتجة عن الملل الزوجي.


    التخلص من الملل في العلاقة الزوجية

    • أكلات جديدة: لا تستهيني بهذه الفكرة فيمكنكِ تحضير عشاء رومانسي بالورود والشموع في غرفة النوم بأطباق لذيذة وجديدة  التي من شأنها أن تغير كل يومكِ كما يمكنك استغلال لحظات الطعام لتبادل النظرات واللمسات الرومانسية مع زوجك.
    • اكتشفي أماكن جديدة: كل ما يتطلب الأمر منكِ هو ساعة من البحث على الانترنت لاكتشاف أماكن افتحت جديداً كمطعم جديد أو معرض أو حفلة موسيقية فبدلاً من الخروج إلى الأماكن المألوفة والمعتادة، اصطحبي شريكك لمثل هذه الأماكن الجديدة التي لم يراها من قبل وحاولي تغيير الموسيقى أثناء ذهابكم إلى ذلك المكان، فالموسيقى تشكّل عنصراً أولياً في بثّ مشاعر الحب في القلوب.
    • الهدايا والمفاجآت المعنوية من حين لآخر: الهدية هي المبادرة الأحب على القلوب وفي كلّ الأوقات. يكفي أن تفاجئي الشريك بهديّة لها رمزية معنوية من حين لآخر، وستجد أن العلاقة تميل نحو الإيجابية أكثر فأكثر. ويمكنها أن تكون المبادرة الأكثر فاعلية لمحاربة الملل والروتين اليومي بين الزوجين.
    • قومي بأنشطة ومغامرات مثيرة معه: المغامرات والأنشطة المثيرة تزيد من إنتاج هرمونات السعادة. حاول أن تكون أكثر إبداعاً والذهاب إلى أبعد من تناول العشاء أو مشاهدة فيلم: سباق الحواجز، الماراثون، والرقص، واليوغا، القفز الجوي، جولات بالطائرة المائية، والتسلق، والتجديف.

    وإن كنتِ ممن انطبق عليهم سؤال هل تعانين من الملل في العلاقة الزوجية؟ فبعد تجريبك لمثل هذه الحلول ستجدين أن الملل بدأ يتلاشى شيئاً فشيئاً وأن علاقتكما بدأت بالتحسن وحاولي دائماً ابتكار طرقك الخاصة للقضاء على الملل.

    المزيد:
     
    السماتعلاقات

    تعليقات