انتقادات وسخرية من دنيا بطمة بسبب ظهورها بفستان جريء مع زوجها

  • تاريخ النشر: الأحد، 04 يوليو 2021
انتقادات وسخرية من دنيا بطمة بسبب ظهورها بفستان جريء مع زوجها
مقالات ذات صلة
دنيا بطمة تتعرض للانتقادات بعد ظهورها بشورت ضيق
صور دنيا بطمة وزوجها في أول ظهور بعد الزواج ومفاجأة للجمهور!
فيديو: دنيا بطمة تشارك مشاهد ولادتها وانتقادات لفعل زوجها العنيف

تعرضت الفنانة المغربية دنيا بطمة، لانتقادات لاذعة وتعليقات حادة، من نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب إطلالتها الأخيرة والتي وجدها البعض غير ملائمة بسبب جرأتها.

تغير ملامح دنيا بطمة

ومنذ فترة، ولا تختلف التعليقات كثيراً، عند التفاعل على منشور أو فيديو جديد لدنيا بطمة، حيث يعلق الأغلبية على سبب التغير الكبير في ملامح وجهها، وازدياد وزنها بصورة ملحوظة.

وظهرت دنيا بطمة خلال حفل افتتاح أحد مراكز التجميل، في مدينة الرباط بالمغرب، بوجه منتفخ وملامح مختلفة، بالإضافة إلى ارتداء فستان قصير من اللون الأسود، وكونه مفتوحاً استفز المتابعين.

وأبرز الفستان منطقة الصدر لدى دنيا بطمة، حيث كان مكشوف الصدر والكتفين، بالإضافة إلى قصره وضيقه، مما أظهر الزيادة الملحوظة في وزنها، والتي عرضتها لانتقادات على أساس أنها أجرت عملية تجميل لتغيير ملامح وجهها وجسدها.

دنيا بطمة مع زوجها في أحدث ظهور

وخلال زيارتها لافتتاح مركز التجميل، لم تكن دنيا بطمة بمفردها، ولكن صاحبها زوجها المنتج البحريني محمد الترك، الذي ساعدها على قص الشريط وافتتاح المركز.

ووصف الجمهور إطلالة دنيا بطمة، بأنها جريئة وغير ملائمة للتقاليد والأعراف، بسبب قصر الفستان وضيقه وإبراز جسمها بصورة ملحوظة.

كما عاتب البعض زوجها على هذه الإطلالة، لافتين إلى أنها لا تليق بوجوده إلى جانبها، ومن بين المتابعين أشاد البعض بإطلالة دنيا بطمة وتغير شكلها، مشيرين إلى أنها تهتم بجمالها وهذا الأمر ليس خطأ.

تعليق الجمهور على فستان دنيا بطمة وتغير ملامحها

انقسمت الآراء بين منتقدين لإطلالة دنيا بطمة الجريئة، وبين مؤيدين لها وهناك من طالبها بالاستمرار في العناية بجمالها لتصبح أجمل وأجمل.

وقالت بعض التعليقات السلبية: " كتعجبني دنيا وتنبغيها ولاكن هاد لباس لا لا مجاش معاك"، "اللهم استرنا في الدنيا والاخرة يا رب العالمين اش هاد لمسخ ونحن في دولة اسلامية".

وقال البعض إنها كانت في البداية هادئة وتهتم بفنها فقط، غير أنها حاليا تعتمد على الإطلالات الجريئة والرقص في لفت الأنظار وكتبوا: "عيقت هد خيتي بالعرا كنت فالأول مكنبغيها مكنكرهها دبا طلعتلي فراسي ديما شطيح ديما الغنا والعرا الله يعفو"، "وين اللي كانوا يقولون الفلوس ما تغير شي"؟.

وتابع البعض: "أين زوجها من هذا الفستان واختياره، أما يجب عليه أن يبدي استيائه حتى بدلا من التفاخر"؟

أما البعض دافعوا عن دنيا بطمة قائلين: "ونتو ما مالكم الي لقا جهد يطلب الله يعطيه"، "جميلة وفستانها أجمل يكفي غيرة منها"، "ونتوما مالكم الي لقا جهد يطلب الله يعطيه"، "جميلة صارت.. أحب اللي تهتم في نفسها وتحط نفسها رقم واحد في حياتها بعدين الآخرين"، وتابع آخرون"وش هالزين وش هالجمال وش هالنعومة تخقق".

انتقادات تطال دنيا بطمة بسبب شكلها قبل وبعد

دنيا بطمة، النجمة الصاعدة في الغناء، أجرت تغييراً بارزاً في شكلها، وفق ما رأينا في المقارنة بين صورها العائدة لعام 2011 واليوم. وعلى الرغم من صغر سنها، فإنّ التبدّل بدا واضحاً.

ولم تبلغ بطمةالثلاثين عامًا، وهي ابنة عائلة فنية، وما أن دخلت عالم الشهرة حتى بدأ شكلها يتغيّر تدريجياً، إذ خضعت لـعمليات تجميل عديدة.

فمن لم يتابع مراحل تطور شكل دنيا بطمة قبل شهرتها وحتى الآن، لن يستطيع التعرف عليها نهائياً، فتخبدلت ملامح دنيا بطمة قبل وبعد التجميل نهائياً لدرجة جعلتها تبدو وكأنها شخص آخر.

ومع بدايتها وقبل شهرتها كان لدنيا بطمة وجه نحيف للغاية وشفتين رفيعتين تظهرات اللثة، إلى جانب أنف غير متناسق، ولكن الآن تعتمد دنيا بطمة على أنف مدبب وشفتين ممتلئتين إلى  جانب وجه تحاول أن تجعله أكثر استدارة، وبوضع صورة دنيا بطمة قبل وبعد التجميل سيصعب عليك التعرف عليها نهائياً.

دنيا بطمة كانت قد أثارت الجدل بسبب إجراء الكثير من عمليات التجميل التي بدلت ملامحها كان آخرها منذ فترة قصيرة حيث ظهرت بخصر منحوت وملامح وجه وشكل أنف مختلف تماماً مما دفع الجمهور للتساؤل حول خضوعها لعمليات تجميل جديدة.

ولفترة طويلة من الزمن نفت دنيا بطمة فكرة الخضوع لعمليات تجميل ولم تعترف بها أبداً وهو ما تسبب في استياء الجمهور منها بخاصة وأنها تغيرت كثيراً في السنوات الأخيرة.