احتفالات الخامس من مايو حول العالم

  • تاريخ النشر: الإثنين، 15 مايو 2017 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
احتفالات الخامس من مايو حول العالم
مقالات ذات صلة
دار COACH تتوّج احتفالاتها بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين على تأسيسها
الإحتفال باليوم العالمي للمهندسات
الإحتفال بيوم الزيتون العالمي

أصبح احتفال الخامس من مايو من الاحتفالات العالمية التي تُقام في أنحاء كثيرة من العالم ولم يعد الاحتفال فيه مقتصراً على المكسيك أو الولايات المتحدة الأميركية. 


تعود أصول هذا الاحتفال إلى عام 1862 عندما انتصر الجيش المكسيكي بعتاده المتواضع على القوات الفرنسية في معركة بويبلا، وتحديداً في الخامس من شهر مايو، ولهذا تحول هذا اليوم إلى مناسبةٍ قوميةٍ في المكسيك. 


لكن مع مرور الوقت تحول عيد الخامس من مايو أو "سينكو دي مايو" إلى احتفالٍ بالتراث المكسيكي في أميركا وسرعان ما أصبح مهرجاناً يخلّد كل عناصر ذلك التراث من الطعام إلى الأزياء إلى الرقص إلى الموسيقى، وامتد الاحتفال به من المكسيك وأميركا إلى أماكن أخرى في العالم تتواجد فيها الجالية المكسيكية أو حتى الإسبانية. 


إليكم كيف احتفلت عددٌ من المدن حول العالم بعيد الخامس من مايو: 
في مدينة فينيكس في ولاية أريزونا الأميركية :

للعام الـ24 على التوالي احتفلت مدينة فينيكس بعيد الخامس من مايو حيث نزل الآلاف من الأشخاص إلى الشوارع وارتدوا الأزياء والأقنعة المستوحاة من التراث المكسيكي ورقصوا على أنغام الموسيقى الحية في أجواء مسرحية شيقة. واللافت في احتفال هذا العام كان التركيز على كل ما هو مستوحى من أعمال وحياة الفنانة المكسيكية الأشهر فريدا كالو وزوجها دييغو ريفيرا. 


في ولاية كاليفورنيا الأميركية :
تعيش جالية مكسيكية كبيرة في هذه الولاية وفي كل عامٍ يقام احتفالٌ ضخم بمناسبة الخامس من مايو، وهذا العام تجولت في الشوارع فرق المارياتشي التقليدية التي تعزف الأغاني المكسيكية الشعبية وكان هناك مسابقات في تناول الأنواع المختلفة من التاكو الذي يعتبر الطعام الأشهر في المطبخ المكسيكي. كذلك شارك المحتفلون بضرب دمية البنياتا بالعصي لإخراج الحلوى المحشوة داخلها وهذه أيضاً من الألعاب المكسيكية الشهيرة التي أصبحت منتشرةً في الكثير من دول العالم.


في أوتاوا- كندا :
تم الاحتفال بهذه المناسبة في السفارة المكسيكية في كندا حيث تم تخصيص مساحةٍ لعرض الفن والطعام والتراث المكسيكي بحضور 12 ألف شخص! وقد شارك المحتفلون بإعداد الطعام والرقص على أنغام الموسيقى المكسيكية الحيوية. 


في دبي في الإمارات العربية المتحدة :
لا تزال هذه المناسبة من المناسبات الجديدة في دولة الإمارات ويقتصر الاحتفال بها على المطاعم المكسيكية المنتشرة بكثرة في الدولة وخاصةً في إمارة دبي. وتخصص هذه المطاعم يوم الخامس من مايو لإقامة كرنفال صغير مع موسيقى حيّة تعزفها الفرق اللاتينية وتُقدَّم العديد من الأطباق التقليدية مثل البوريتو والتاكو والكاساديا. ويعتبر البرانش الذي تشتهر به إمارة دبي بشكلٍ خاص الوقت الأفضل للاحتفال بهذه المناسبة حيث بإمكان الضيوف التمتع بالمأكولات والمشروبات طوال اليوم.  


في جزر كايمان الكاريبية :
حتى في هذه الجزر الصغيرة القريبة من قارة أميركا اللاتينية تُقام احتفالات الخامس من مايو سنوياً في أجواء مرحة يخرج فيها السكان والسياح إلى الشوارع للرقص مرتدين الأزياء المكسيكية والكاريبية التراثية، وهناك أيضاً مسابقات سنوية في الغناء والرقص والتظاهر بالعزف على الغيتار تُعقد كل عام. 


في جزيرة جامايكا:
في هذه الجزيرة الكاريبية أيضاً تطغى أجواء من المرح في يوم الخامس من مايو حيث يشارك السياح والسكان المحليون بهذا العيد من خلال تناول المأكولات المكسيكية التقليدية والرقص في المطاعم أو الهواء الطلق على شاطئ مونتيغو باي. 


في مدينة بريسبن في أستراليا
الطقس الجميل والمعتدل في أستراليا في شهر مايو يساعد على الاحتفال بهذا العيد إذ يخرج السكان إلى الشوارع والمطاعم المكشوفة للرقص والتباري بالمسابقات الممتعة وهو يرتدون قبعات السامبريرو المكسيكية الشهيرة كما يرسمون على وجوههم رسومات مستوحاة من النقوش المكسيكية الجميلة، وتقام كذلك مباريات لرقص السالسا على أنغام فرق المارياتشي واختيار الزي التقليدي الأجمل.