نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

  • تاريخ النشر: الجمعة، 25 يونيو 2021
نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية
مقالات ذات صلة
دليلك في تنسيق النباتات داخل المنزل
أفضل 10 نباتات زينة منزلية داخلية
كيف تتمكنين من زراعة نباتات الظل داخل المنزل؟

تعتبر النباتات الداخلية من أهم عناصر التصميم الداخلي في المنازل والمكاتب والمطاعم والمقاهي وغيرها من الأماكن المغلقة؛ نظراً لما تُضفيه هذه النباتات من زينة طبيعية، وألوان بهية، وروائح عطرة، وحتى تتمكني من اختيار أصناف نباتات الزينة حسب حاجتكِ وسعة وقتكِ للاعتناء بها، جمعنا لكِ أفضل نباتات الزينة الداخلية الجميلة والمزهرة والعطرة، وتلك التي لا تحتاج إلى العناية أو أشعة الشمس، والمزيد من المعلومات الشيقة تجدينها في هذا المقال:

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

أفضل نباتات الزينة الداخلية:

تتميز معظم أنواع النباتات الداخلية بأنها جميلة وسهلة النمو؛ لذا قد يصعب التفضيل بين أنواعها، لكنها تتطلب ظروفاً معينة تُمكّنها من النمو بشكلٍ مثالي، وعند أخذ هذه الظروف والعوامل بعين الاعتبار، مع مراعاة الاختلافات البسيطة بين أنواع النباتات الداخلية، فإنها ستنمو بأفضل صورةٍ ممكنة، وستُضيف لمسةً جماليةً رائعة للأماكن المغلقة؛ كالمنزل والمكتب وغير ذلك.

وتحتاج نباتات الزينة إلى التسميد الدوري للحفاظ على نموها وجمالها، وغالباً ما تُفضل أشعة الشمس "غير المباشرة"؛ لذا ينبغي تجنب تعريضها لأشعة الشمس المباشرة، كما أن بعض هذه النباتات يتميز بقدرته على النمو وسط الإضاءة الخافتة جداً، ما يجعل النباتات الداخلية مثاليةً لتزيين المكاتب والغرف ذات الإضاءة الخفيفة.

وعلى صعيدٍ آخر، تُفضل معظم النباتات الداخلية الرطوبة المتوسطة إلى المرتفعة، علماً أنه يمكن رفع الرطوبة الجوية من خلال رش أوراق النباتات برذاذ الماء بشكلٍ دوري، أو بوضع الأصيص على صينية مملوءة بالحصوات المبللة، كما ينبغي الحذر من وضع النباتات الحساسة لانخفاض الرطوبة بالقرب من أجهزة التكييف أو مجرى الرياح.

وفيما يتعلق بسقاية نباتات الزينة الداخلية، فهي تحتاج إلى الري المنتظم، حتى لا تُصاب بالجفاف، لكنها في الوقت ذاته، قد تتضرر من السقاية الفائضة عن الحاجة، ويمكن تحقيق ذلك عن طريق الري بكميات قليلة وعلى فترات قصيرة متقاربة.

أما أفضل نباتات الزينة الداخلية، فهي كما يلي:

  • الأجلونيما (Aglaonema).
  • الأريكا (Dypsis lutescens).
  • البولكا الرقطاء (Hypoestes phyllostachya).
  • الدراسينا (Dracaena marginata).
  • الديفنباخيا (Dieffenbachia).
  • الزاميا (Zamioculcas zamiifolia).
  • الشمادوريا (Chamaedorea).
  • الكلاثيا (Calathea).
  • الكوشوك العريض (Ficus elastica).
  • قلب عبد الوهاب/ البوتس (Epipremnum aureum). [1]

نباتات داخلية طبيعية:

يُفضل الكثير من الأشخاص شراء نباتات داخلية طبيعية لإضفاء الألوان المفعمة بالحياة إلى الأماكن المغلقة التي يتواجدون فيها لوقتٍ طويل، بالإضافة إلى تعزيز كميات الأكسجين التي يستمدّونها من الطبيعة؛ لذا نذكر لكِ فيما يلي أفضل النباتات الداخلية لتنقية الهواء في الأماكن المغلقة:

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الثعبان (Laurentii):

جاء اسم هذه النبتة من شكل أوراقها الرفيعة المستقيمة ذات النطاقات الخضراء غير المنتظمة، التي تبدو وكأنها أشبه بجلد الثعبان، وإلى جانب مظهرها الجميل، فهي لا تحتاج إلى الرعاية الفائقة، ولا تُصاب بالجفاف بسهولة، وعلى الرغم من أن نبات الثعبان يفضل الضوء الساطع، إلا أنه قادر على تحمل الضوء الخافت.

ومن الجدير بالذكر، أن نباتات الثعابين تعمل على تنقية الهواء وتسهيل التنفس للأفراد في أماكن تواجدها، فهي فعالة في تصفية المواد الكيميائية السيئة؛ مثل البنزين، والفورمالديهايد، وثلاثي كلورو الإيثيلين، والزيلين، والتولوين.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

شجرة المطاط (Rubber Tree):

يمكن القول إن شجرة المطاط متسامحة إلى حدٍّ كبير مع التقصير بالري والإهمال بالرعاية! لذا فهي أنسب ما تكون للأشخاص الذين يُقدمون على الاعتناء بالنباتات لأول مرة!

وعلى غرار نبات الثعبان، تحتاج شجرة المطاط إلى الضوء الساطع؛ لذا فإن أشعة الشمس الجزئية داخل المنزل على سبيل المثال وسط مساحةٍ واسعة يُتيح لها النمو براحةٍ كبيرة، تُمكنها من سحب أضخم كمية ممكنة من ثاني أكسيد الكربون.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبتة الصبار (Aloe Vera):

إن نبات الصبار أو الألوفيرا يتطلب عنايةً بسيطةً للغاية، ولكنه لا يُستخدم للزينة فقط، فهو نبات "مُعالِج" أيضاً؛ لأن الصبار يتمتع بخصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا، وهو يُستخدم في علاج الجروح والأمراض الجلدية المختلفة، وفي حال وضعه تحت بقعة من ضوء الشمس فلا داعي للقلق بشأن إبقائه على قيد الحياة!

وإلى جانب ذلك، يُعتبر الصبار فعالاً في تنقية الهواء من مادة الفورمالديهايد، وبالتالي يُوفر هواءً نقياً لعملية تنفس أفضل. [2]

نباتات داخلية عطرية:

من الرائع أن يجمع نبات الزينة بين ميزة إضفاء الجمالية إلى المكان وتعطير الأجواء بالروائح الزكية؛ لذا نعرض لكِ فيما يلي أفضل نباتات داخلية عطرية:

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبتة النعناع (Spearmint):

تتميز أوراق النعناع برائحتها المذهلة، لكنها تحتاج إلى مكان قريب من نافذة مشمسة لتتمكن من النمو بأفضل صورة، ولا تقتصر استخداماتها على الزينة وتعطير المكان فحسب، بل إنها تُعد نكهةً رائعة تُضاف إلى الشاي والسلطات والعديد من الأطباق الشهية.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات ياسمين الليل (Night Blooming Jasmine):

تشتهر هذه النبتة بعطرها الكثيف الذي ينبعث من أزهار الياسمين المتفتحة ليلاً في كل مساء، علماً أن هذه النبتة تُزهر بشكلٍ متقطع على مدار العام، كما تنمو بوتيرةٍ سريعة، أما التقليم فيختلف حسب الحاجة للاحتفاظ بشكلها، لكن ينبغي الحذر من الإفراط في تقليمها؛ لأن الزهور تتشكل فيها على السيقان الناضجة، وعلى غرار النعناع، تتطلب هذه الأزهار وضعها في زاوية مشمسة لتتمكن من النمو بشكلٍ مثالي.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

بوق الملاك "جمال الخجل" ("Angel"s Blushing Beauty" Angel"s Trumpet):

عندما يزهر بوق الملاك، فإنه قادر على ملء شقة بأكملها بعطره الفواح، وكما هو حال ياسمين زهر الليل، فإن عطر أزهار بوق الملاك المتدلية يُطلق في الليل، ولتعزيز جمال هذه الأزهار، ينبغي منحها الجو الدافئ وأفضل إضاءة ممكنة، علماً أنه يمكن استخدام مصابيح الإضاءة الخاصة بالنباتات الداخلية لتوفير أفضل بيئة مناسبة لنمو هذه الأزهار. [3]

نباتات داخلية مزهرة:

يزداد جمال النباتات الداخلية عندما تكون محملة بالأزهار الملونة والمفعمة بالحياة؛ لذا نذكر لكِ فيما يلي أجمل نباتات داخلية مزهرة:

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبتة الهويا كارنوسا (Hoya Carnosa):

ويُعرف هذا النبات أيضاً باسم "نبات الشمع"، ويمكن القول إنه أفضل النباتات المنزلية الجميلة وسهلة النمو في الأماكن المغلقة، فهي تتحمل الإضاءة المنخفضة، كما أنها تنمو بوتيرةٍ جيدة في العديد من المناخات، فيما تُعتبر البراعم الشبيهة بالنجوم ميزة بارزة أيضاً في هذا النبات.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبتة الجلوكسينيا (Gloxinia):

ويتمتع هذا النبات بأزهار مميزة وأوراق خضراء جميلة، وهو يُفضل أشعة الشمس الساطعة والتربة الرطبة إلى حدٍّ ما، في حين أنه لا يحب أن تتبلل أوراقه، ومن الجدير بالذكر أن فترة ازدهار هذه النبتة طويلة وقد تمتد لحوالي شهرن.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبتة الهدرانج (Hydrangeas):

وتتميز هذه النباتات بأوراقها الزاهية التي تزدهر بطبيعة الحال في فصل الربيع، ويمكن الحفاظ على هذه النباتات بتوفير التربة الرطبة وأشعة الشمس المباشرة، وحينها يمكن أن تُطلق هذه النباتات أجمل الأزهار وتُضفي جمالاً متفرداً للمكان. [4]

نباتات داخلية لا تحتاج إلى ضوء الشمس:

ربما يكون الحصول على نباتات داخلية لا تحتاج إلى ضوء الشمس هو الأنسب عند الرغبة بشراء النباتات الداخلية لتزيين البيت أو المكتب أو غير ذلك من الأماكن المغلقة التي لا تصلها أشعة الشمس المباشرة والقوية؛ لذا نذكر لكِ فيما يلي أفضل أنواع النباتات الداخلية التي لا تحتاج إلى ضوء الشمس حتى تنمو وتزدهر:

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الثعبان (Snake Plant):

يحظى هذا النوع من النباتات الداخلية بشعبيةٍ كبيرة في الدول العربية، فهو لا يحتاج إلى أشعة الشمس حتى يُزهر، كما أن سقايته مرة كل أسبوع أو أسبوعين تُعتبر كافيةً للاعتناء به، وهو يتميز بأوراقه الخضراء الكبيرة التي تنمو على شكل "الرمح"، كما يعمل بفعالية على تنقية الهواء وامتصاص ثاني أكسيد الكربون وإطلاق الأكسجين في الجو بكمياتٍ كبيرة.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الأسبرجس أو الهليون الناعم (Asparagus Fern):

ويُعرف هذا النبات في بعض الدول العربية باسم "كف الهوى"، وهو من النباتات الداخلية التي تتمتع بجمالٍ خاص، نابع من شكل أوراقها الرقيقة والناعمة، مع الإشارة إلى أن صنف النانس (A.plumosus Nanus) يُعتبر من أحسن النباتات الداخلية؛ لكونها ذات أوراق رقيقة وشديدة الخضرة.

وفيما يتعلق بالعناية بهذه النبتة، فهي لا تحتاج إلى الشمس، بل يكفيها أن تبقى في مكان ذي حرارة معتدلة، بالإضافة إلى سقايتها بواسطة الرذاذ لتبقى على قيد الحياة مدةً طويلة.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الخضرة الصينية (Chinese Evergreen):

بينما يحتاج معظم أنواع النباتات المنزلية إلى عنايةٍ خاصة بسيطة؛ مثل توفير درجة حرارة معتدلة، فإن هذه النبتة لا تتطلّب أياً من ذلك، ويكفيها أن تُسقى بشكلٍ أسبوعي فقط لتنمو أوراقها الجميلة بأحسن وتيرة، علماً أن أوراقها تتوفر بعدة ألوان؛ بما في ذلك اللون الأخضر الكامل، الأخضر الممزوج بالزهري، بالإضافة إلى اللون الأصفر. [5]

نباتات داخلية لا تحتاج إلى عناية:

تبحث العديد من السيدات- لا سيما العاملات أو الأمهات أو صاحبات المسؤوليات المتعددة- عن نباتات داخلية لا تحتاج إلى عناية؛ نظراً لضيق وقتهن، وإذا كنتِ من هؤلاء السيدات، فإليكِ أفضل أنواع النباتات المنزلية التي لا تتطلب منكِ رعايةً فائقة:

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الشاميدوريا (Chamaedorea elegans):

تُعرف هذه النبتة أيضاً باسم "نخلة الصالونات"؛ لأن أفضل مكان لها داخل المنزل هي غرفة المعيشة؛ نظراً لشكلها الجذاب وسعفها المرتفع للأعلى، وهي من النباتات الداخلية المنقية للجو، كما أنها تمتلك القدرة على تحمل الإضاءة الخافتة، على عكس غيرها من أصناف النخيل، علماً أن أشعة الشمس المباشرة تسبب بالاصفرار لأطراف أوراق الشاميدوريا، وإلى جانب ذلك، لا تُعتبر هذه النبتة الرائعة سامة للبشر ولا للحيوانات الأليفة.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الدراكاينا (Dracaena):

يمكن لهذه النبتة أن تعيش لـ15 عاماً، علماً أنها تُفضل التعرض لأشعة الشمس بنسبةٍ بسيطة، وهي من أفضل النباتات التي تعمل على تنقية الجو من السموم، وإطلاق الأكسجين بكمياتٍ جيدة، لكن حجمها الكبير هو العائق الوحيد لوضعها فوق الطاولات أو المكاتب؛ لذا يُفضل زرعها في أصيص كبير الحجم ووضعها في حديقة البيت، أو بجانب باب المنزل، أو في زوايا الغرف الواسعة.

نباتات داخلية جميلة ومزهرة وعطرية

نبات الأراليا (Polyscias Balfouriana):

تُسمى هذه النبتة أيضاً بـ "أراليا طبق العشاء"؛ لأن أوراقها تُشبه شكل الطبق، وهي تحتاج إلى الإضاءة الساطعة داخل المنزل، والجو الرطب (عن طريق غسلها وسقايتها بانتظام)، وجو دافئ تتراوح فيه درجة الحرارة بين 18 و25 درجة مئوية، ومما يُميز هذه النبتة هي إمكانية تقليمها من أي اتجاه لتُطلق أوراقاً وأغصاناً جديدة.

ملاحظة:

في حال أُصيبت نبتة الأراليا بالحشرات، يمكن إزالة جميع أوراقها ورش أغصانها بالماء. [5]

شاهدي أيضاً: نباتات منزلية

وبعدما عرضنا لكِ أفضل نباتات داخلية طبيعية، ننصحكِ بعدم التردد في شراء النبتة التي تعكس شخصيتكِ، وتساعدكِ في إضفاء لمستكِ الفريدة إلى منزلكِ أو مكتبكِ الخاص.