اكتشفي مخاوف طفلك حسب عمره

  • تاريخ النشر: الأحد، 24 سبتمبر 2017 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
مخاوف الطفل حسب عمره
مقالات ذات صلة
اكتشفي نظام غذائي سيجعل طفلك ذكياً
هذا هو عدد ساعات النوم التي يحتاجها طفلك حسب عمره
الدليل الكامل لطعام طفلك من عمر 2 إلى 3 سنوات

حتى الأطفال الرضع يميزون وجوه آبائهم عن أولئك الغرباء، ولكن يبدأ قلق الانفصال بالتنامي في عمر 6 إلى 8 شهور.

وهذا شيء جيد حسب علماء النفس حيث يكون الطفل قادراً على التحرك والابتعاد قليلاً والخوف من الغرباء يمنعه من الابتعاد كثيراً عن والديه.

مخاوف الطفل الرضيع

إليكِ أيضاً: تأثير نفسية الأم المرضع على طفلها الرضيع والحليب

الضجيج والصخب:

لا يمتلك الأطفال نظام حسي متطور تماماً الأمر الذي يجعل الأصوات المفاجئة والصاخبة تخيفهم وتشعرهم بعدم الأمان والراحة خصوصاً إذا ما تكرر سماع الصوت في وقت ومكان معين الأمر الذي يجعل الطفل الصغير يربط هذه الأحاسيس غير السارة مع بعضها.

الأزياء والأقنعة:

يمكن أن تكون الأقنعة والأزياء التنكرية أمراً مخيفاً للطفل خصوصاً في عمر السنتين، أيضاً لأنها تجعل الشخص غريباً والطفل بالطبع يخاف من الغرباء.

أما عن كيفية مساعدة الطفل، فمن الضروري أن نشعره بالأمان خصوصاً وأن الطفل الصغير مازال يطور علاقة آمنة معك عزيزتي الأم وكل ما يحتاجه حقاً هو الأمان. 

انزلي على ركبتيكِ أمامه، عانقيه ربتي عليه، قومي بطمأنته بأن كل شيء على مايرام.

وإذا كان الأمر الذي يخاف منه طفلك متوقع الحدوث، كأن تعلمي بحدوث ضجيج في مكان ما، قومي بإخباره بأنك ستسمع صوتاً قوياً الآن ولكن لا تقلق فهو آمن وغير مخيف.

مخاوف الطفل في مرحلة ما قبل المدرسة

اكتشفي أيضاً: لا تقلقي من هذه الأمور لدى مولودك الجديد

أما في مرحلة ما قبل المدرسة: 3-4 سنوات

الكلاب والحيوانات المختلفة:

هناك بعض الأشياء المختلفة عن الأصوات والضجيج التي تخيف الطفل وهي الكلاب والحيونات، وخصوصاً مع تطور خيال الطفل الأمر الذي يجعل الكلاب والقطط بأنيابها المخيفة أكثر رعباً بالنسبة له من أي وقتٍ مضى.

الظلام:

بعد سنوات من النوم بشكل سليم في الظلام يصبح طفلك فجأةً خائفاً من النوم في غرفة مظلمة خصوصاً وأنه لايرى ما حوله الأمر الذي يدفعه لتخيل أشياء مخيفة كالوحوش.

مخاوف طفلك حسب عمره

كيفية مساعدة الطفل هنا تكمن بتهدئته للتعود على الوضع، حدثيه عن مخاوفه واسمحي له بالاقتراب قليلاً منها  ولكن بدون إكراهه على فعل ذلك.

على سبيل المثال إذا كان خائفاً من كلب اسمحي لها بالاقتراب منه ووضع يدها عليه لتتأكد تماماً من أنه لن يؤذيها.

إذا أردت حماية طفلك إذاً من الضروري طمأنة الطفل أنه وعندما تحدث أشياء سيئة هناك دوماً أشخاصاً موجودين للمساعدة، كرجال الإطفاء والشرطة.

قد يعجبكِ أيضاً: