تطورات أزمة والد حسام حبيب والتسريب الصوتي: لقاء مرتقب في المحاكم

  • تاريخ النشر: الجمعة، 09 يوليو 2021
تطورات أزمة والد حسام حبيب والتسريب الصوتي: لقاء مرتقب في المحاكم
مقالات ذات صلة
رانيا محمود ياسين عن أزمة شيرين مع تسريبات والد حسام حبيب: زمن المسخ
أول رد من شيرين عبد الوهاب على تسريبات والد حسام حبيب
رسالة شريهان إلى حسام حبيب بعد أزمة تسريب مكالمة والده

يبدو أن أزمة التسريب الصوتي لوالد الفنان المصري، حسام حبيب، زوج الفنانة المصرية، شيرين عبد الوهاب، لن تقف عند حد تبادل الاتهامات على منصات التواصل الاجتماعي، لكن هناك معركة مؤجلة لكنها باتت وشيكة في ساحات القضاء والمحاكم.

حيث تشهد أزمة التسريب الصوتي فصل جديد، على خلفية الأسرار التي أفشاها حسين حبيب في تسجيل مسرب، ما أوحى للجميع أن هناك أطماعا من قبل المطرب المصري في أموال زوجته، كما أنه يخطط للزواج بفتاة تصغره في العمر، من أجل الإنجاب.

إذ يعتزم والد الفنان حسام حبيب، مقاضاة الإعلامية اللبنانية نضال الأحمدية، بسبب نشرها لشريط فيديو منسوب له، كان قد أثار ضجة كبرى عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، بسبب إساءته للفنانة شيرين عبد الوهاب ولنجله.

تطورات أزمة والد حسام حبيب والتسريب الصوتي: لقاء مرتقب في المحاكم

والد حسام حبيب يقاضي نضال الأحمدية:

حيث أعلن المحامي بيومي مصطفى، محامي والد حسام حبيب، في تصريح إعلامي انتشر خلال الساعات الماضية على مواقع التواصل، أنه لن يتواصل مع المسربين إلا عن طريق المحاكم، وليس عبر وسائل الإعلام أو مواقع التواصل الاجتماعي بل عبر طريقة قانونية. 

وأكد محامي حسين حبيب أن موكله ينوي رفع دعوى قضائية ضد الجهة المسربة، ويقصد هنا الإعلامية اللبنانية نضال الأحمدية وجريدتها.

كما شدد المحامي المصري، بيومي مصطفى على أن موكله حسين حبيب، رفض تماما توجيه أي كلام للجهة المسربة، مؤكداً أن التسجيل منقوص، وقد عملت تلك الجهة على اقتطاع جمل قليلة من تسجيل طويل.

وأضاف :” المكالمة مقتطع منها أجزاء يعني هو بالفعل إتسجيله بس مقتطع منه أجزاء ، هما خدو الأجزاء إلي تعملهم ترند من غير كدة مش صحيح الكلام ده خالص هما ركبوا كلام على كلام وإقتطع أجزاء من الحوار ، ده حوار طويل جدا اختصروا في جملتين ثلاثة أربعة “، مبرزا أن ما قامت به الأحمدية يصنف تحت لائحة جرائم النشر، التي يعاقب عليها القانون المصري.

وكان برنامج “et بالعربي” قد كشف أن حسن حبيب قد قام بتعين المحامي مصطفى بيومي من أجل الترافع عليه في القضية، التي يتهم فيها نضال الأحمدية باستدراجه وتسجيل مكاملة هاتفية، جرى توضيبها واقتطاع أجزاء منها من أجل الإطاحة به وخلق “البوز”.

والد حسام حبيب ينفي ثم يعترف ثم يلجأ للقضاء:

يأتي هذا الإعلان باللجوء للقضاء، بعدما نفى والد حسام أن يكون هو صاحب التسجيل وعاد واعترف به، أكد محاميه أن موكله ينوي رفع دعوى قضائية ضد الجهة المسربة.

بينما أكدت الإعلامية اللبنانية نضال الأحمدية صحة التسجيلات المنسوبة لوالد المطرب حسام حبيب المسيئة للفنانة شيرين عبد الوهاب والتي تم نشرها صباح الأحد 27 يونيو/حزيران عبر موقعها.

نضال الأحمدية، أكدت أيضًا أن التحقيق استغرق 6 أشهر، مؤكدة أن حسين حبيب والد حسام حبيب يستحق ما حدث له بعد نشر التسجيلات، قائلة: "صحتين على قلبه أكل البوكس واعترف بكل شيء".

يذكر أن زوج شيرين كان أعلن مقاطعته لوالده واللجوء للقضاء كي يحصل على حقه، من الشخص الذي آذاه كثيرا هو ووالدته. 

وعلى خلفية هذا التصرح من حسام حبيب، قدم والد حسام حبيب اعتذاره عما بدر منه، مؤكداً وقوعه في مؤامرة دبرت له، خاصة أن شخصا في مكانه ما كان له أن ينخدع بسهولة.

واعتبر حسين حبيب أن كل هذه الضجة حدثت بسبب “عجوز خرف بحكم السن”.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Hossam Habib (@hossamhabib)

وهنا التقط حسام حبيب طرف الحديث وعلق عبر حسابه على “إنستغرام” على ما قاله والده.

ولفت حسام إلى أنه لا يقبل وصف الوالد لنفسه بالخرف، قائلا: “أنا ما قبلش أبدا إنك تقول على نفسك عجوز خرف بحكم السن لأني زي ما بغير على بيتي ومراتي.. برده غصب عني بغير على أبويا مهما فعل”. كما أكد أن والده يعلم أنه لا يهمه رأي أي شخص فيما يقوم به.

شيرين عبد الوهاب تواصل الرسائل غير المباشرة:

بعدما قررت شيرين عبد الوهاب الرد على تسجيل والد زوجها حسام حبيب المسرب، عن طريق تسجيل صوتي جديد خاص بها، أوضحت من خلاله ملابسات ما حدث. واصلت بعد ذلك إرسال رسائل غير مباشرة عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام".

وكانت الفنانة شيرين عبدالوهاب قد دخلت في وصلة بكاء على الهواء مباشرة خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، مقدم برنامج الحكاية، على أم بي سي مصر للرد على التسجيل الصوتي المنسوب لوالد حسام حبيب.

وقالت الفنانة شيرين عبدالوهاب، :«بعد التسريب أنا تعبانة بحاول أمشى جوه الحيط، وقت ما موضوع الاتهامات الغريبة كنت في أمريكا كان عندي مشكلة، والحمد الله، وليا 27 سنة تعبت فيهم جدا بتأذي نفسيا عشان أنا شخص حساس، وهناك ناس كتير جدا وقفت جنبي زيك يا عمرو».