فوائد المكملات الغذائية وأضرارها

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 يونيو 2020 آخر تحديث: الإثنين، 22 يونيو 2020
فوائد المكملات الغذائية وأضرارها
مقالات ذات صلة
المكمل الغذائي أوميغا Omega 3
4 مكملات غذائية على كل امرأة أن تتناولها
هل يحتاج طفلك للمكملات الغذائية ؟

مع نمط الحياة المليء بالضغوطات بالإضافة إلى تناولنا للأطعمة غير الصحية، كلها مسببات تسبب لنا مشاكل في الجسم؛ ومن هنا تأتي أهمية تناول المكملات الغذائية التي لها دور إيجابي وفعال في تكملة الفيتامينات والمياه التي يحتاج إليها الجسم. هذا وأن لا المكملات الغذائية ولا غيرها يمكنها أن تأخذ مكان الطعام الذي يجب أن يكون مصدر الغذاء الأساسي للجسم، إلا أن باستطاعة المكملات الغذائية أن تمنح الجسم ما يحتاجه من غذاء. فما هي المكملات الغذائية؟ وما هي فوائد المكملات الغذائية وأضرارها؟

المكملات الغذائية

هي مستحضرات تكميلية تحتوي على فيتامينات وألياف ومعادن وغيرها من العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان، وتكون ثانوية بالمفارقة مع الغذاء الطبيعي، لكن تناولها عادة يكون تبعاً لعدم توفر بعض العناصر الغذائية في النظام الغذائي للشخص؛ أو توفرها ولكن بكميات غير كافية، وهنا تأتي المكملات الغذائية لتكمل النظام الغذائي للإنسان وهنا تكمن أهميتها.

أنواع المكملات الغذائية

تقسم المكملات الغذائية حسب نوعها إلى ما يلي:

  • البروتين: يعد من أهم أنواع المكملات الغذائية وأكثرها استهلاكاً، ولديه أكثر من نوع: بروتين البيض، مصل الحليب، بروتين زيادة الوزن، بروتين الجبن وبروتين الصويا.
  • الكرياتين: ويتم الاعتماد عليه كثيراً لمد الجسم بالطاقة اللازمة أثناء ممارسة التمارين الصعبة، كما أنه يعمل على زيادة حجم وتضخيم العضلات.
  • الجلوتامين: يعد الجلوتامين من الأحماض الأمينية الموجودة بكثرة في النسيج العضلي، ويستخدم لتحسين وظيفة الجسم ومعالجة قرحة المعدة والتهابات المفاصل أيضاً، كما أنه يزيد قوة العضلات ومرونتها. 
  • المالتي فيتامين: وهو عبارة عن مجمعاً لفيتامينات عدة مهمة جداً للجسم ويتم تناولها لفوائدها الكثيرة للجسم بشكل عام.
  • مقويات التيستوستيرون الطبيعية: تقوي الرغبة الجنسية بطريقة سليمة وصحية، كما أنها تسهم في تحسين المزاج.
  • الأحماض الأمينية: تسهم في تعويض الجسم عما فقده خلال النهار من طاقة، كما أنها ضرورية جداً لبناء البروتينات في الجسم.

فوائد المكملات الغذائية للجسم

بشكل عام تشمل فوائد المكملات الغذائية ما يلي:

  • بالنسبة للفيتامينات التي تؤمنها المكملات الغذائية فهي تؤمن فيتامين C المفيد جداً للبشرة والذي يمنحها نقاء ونضارة ولديه دور أساسي في إنتاج الكولاجين المهم أيضاً للبشرة؛ مما يؤدي إلى شد التجاعيد التي في الوجه وإزالتها.
  • كذلك لدينا فيتامين A الذي يحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة؛ والتي تؤدي بها إلى جفافها وظهور التجاعيد وعلامات التقدم في السن التي تزعج المرأة. 
  • إضافة إلى ذلك؛ هناك الأوميغا 3 أيضاً، الذي من الضروري اكتسابه من الأطعمة مثل: السمك، والمكسرات النية، أي الجوز واللوز، وفي حال عدم توفر تلك الأطعمة يتم تعويضها واكتسابها من المكملات الغذائية، والأوميغا 3 يحافظ على على مرونة البشرة.

أضرار المكملات الغذائية للجسم

بالنسبة لأضرار المكملات الغذائية فهي كالآتي:

  • قد تسبب المكملات الغذائية مشاكل صحية مثل مشاكل الفشل الكلوي أو مشاكل تراكم السموم في الكبد.
  • احتمالية تسببها في حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • قد يؤدي زيادة تناولها إلى مضاعفات على نحو ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب.
  • تناول المكملات الغذائية يرفع معدلات الوفيات، حيث أنه وفقاً لإحدى الدراسات ارتبطت الوفاة ارتباطاً وثيقاً مع تناول الكالسيوم بإفراط، ومع الإصابة بمرض السرطان أيضاً.

وكما رأينا من أضرار كبيرة للمكملات الغذائية على نحو عام، وللمبالغة والإفراط في استخدامها على نحو خاص؛ فإنه من الواجب الحذر والتأني عند استخدامها، كما ينصح أيضاً بأن لا يتم تناولها إلا تحت إشراف طبيب مسؤول أو أخصائي تغذية أو صيدلاني من أجل تجنب الأخطار التي من المحتمل حدوثها.