نعومي كامبل تستقبل مولودتها الأولى في عمر الـ50 عاماً وتنشر أولى صورها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 19 مايو 2021
نعومي كامبل تستقبل مولودتها الأولى في عمر الـ50 عاماً وتنشر أولى صورها
مقالات ذات صلة
فاليري أبو شقرا تنجب مولودتها الأولى وتستقبلها بالورود
نعومي كامبل
شهد الشمري تستقبل مولودتها الأولى ولحظات من داخل غرفة الولادة

فجرت عارضة الأزياء العالمية، نعومي كامبل مفاجأة من العيار الثقيل، حيث نشرت أول صور لمولودها، عبر حسابها الشخصي على تطبيق تبادل الصور، إنستقرام،  لتحقق بذلك حلم الأمومة وهي في عمر الـ50،وسط تساؤلات  كثيرة من محبيها حول هل أصبحت عارضة الأزياء الشهيرة أم بالتبني أم أنها خاضت تجربة الحمل.

 ما أثار دهشة محبي نعومي كامبل ليس فقط حملها وهي في سن الخمسين،وإنما أيضاً هو عدم تصريحها في وقت سابق بأنها تمر بتجربة الحمل، لتفاجئ عارضة الأزياء الأمريكية محبيها بصور مولودها التي خطفت بها القلوب.

نعومي كامبل تستقبل مولودتها الأولى في عمر الـ50 عاماً وتنشر أولى صورها

وبمجرد نشر نعومي كامبل لصورة طفلتها، انهالت عليها التعليقات التي امتلأت بعبارات التهنئة والتي تلقتها عارضة الأزياء العالمية منمحبيها ومشاهير العالم.

ابنة نعومي كامبل

 نشرت عارضة الأزياء الشهيرة نعومي كامبل، أول صورة لابنتها ظهرت فيها قدم الصغيرة وهي تداعبها بيدها وتحتضنها، ووجهت كامبل لابنتها رسالة مؤثرة خطفت بها القلوب حيث كتبت: "لقد اختارتني نعمة صغيرة جميلة لأكون والدتها، يشرفني أن أحظى بهذه الروح اللطيفة في حياتي، ولا توجد كلمات لوصف الرابط مدى الحياة الذي أشاركه معك الآن يا ملاكي، لا يوجد حب أعظم".

هل حصلت نعومي كامبل على ابنتها من أم بديلة؟

 بعد  المفاجأة التي فجرتها نعومي كامبل، أثيرت التساؤلات حول حملها وولادتها، خاصة وأنه خلال الفترة الأخيرة لم يلحظ على نعومي كامبل أي علامة من علامات الحمل، لتثير عارضة الأزياء الشهيرة  التكهنات حول طريقة ولادتها، حيث ذهب البعض لاحتمال أن تكون كامبل  استعانت بأم بديلة  للحصول على ابنتها.

 كما لجأ البعض لتصديق احتمال التبني، حيث اعتبروا أن  نعومي كامبل صارت أم بالتبني، خاصة بعد تصريحات سابقة لها برغبتها في تجربة الأمومة.

وتظل هذه الفرضيات مجرد تكهنات، خاصة وأن نعومي كامبل لم تصرح، حتى الآن، بأي تفاصيل  عن حملها وولادتها، وكيف مرت بهذه التجربة.

نعومي كامبل تستقبل مولودتها الأولى في عمر الـ50 عاماً وتنشر أولى صورها

ما زاد من التكهنات بالتبني أو الاستعانة بأم بديلة هو تصريحات سابقة لنعومي كامبل، والتي قالت فيها إنها تريد أن تكون أماً، وعبرت أكثر من مرة عن رغبتها في إنجاب أطفال وأن تخوض تجربة الأمومة، لتعلن عن رغبتها في أحد اللقاءات التليفزيونية في عام 2017 أنها تفكر في إنجاب طفلاً بدلاً من التبني،  إلا أن عمر كامبل  دفع محبيها للتوجه لتصديق سيناريوهات أخرى غير الإنجاب وأنها أنجبت طفلها إما بالتبني أو بالاستعانة بأم بديلة.

وقالت نعومي كامبل في اللقاء التليفزيوني الذي أعلنت فيه رغبتها في الإنجاب:"أفكر في إنجاب الأطفال طوال الوقت،  ولكن الآن مع الطريقة التي يعتمد عليها العلم أعتقد أنني أستطيع أن أفعل ذلك عندما أريد".

نعومي كامبل تعلن عن ولادتها

 وخلال الساعات الماضية ودون سابق إنذار، فجرت نعومي كامبل  مفاجأتها بنشر صور لقدم ابنتها وهي تحتضنها، لتفجر بذلك موجة من التساؤلات حول ربط البعض تصريحاتها الأخيرة ورغبتها في الإنجاب، بكونها  أصبحت أم، حيث رجحت الغالبية أن الأمر لم يخرج عن أن عارضة الأزياء العالمية أصبحت أم بالتبني أو من خلال الاستعانة بأم بديلة، وهو ما لم تحسمه كامبل حتى الآن.

نعومي كامبل تستقبل مولودتها الأولى في عمر الـ50 عاماً وتنشر أولى صورها

 ما جعل التكهنات بأن عارضة الأزياء الأمريكية أصبح أم بالتبني أو بالاستعانة بأم بديلة هو حسابها الشخصي على تطبيق انتقرام، والذي  ظهرت فيه نعومي كامبل بصور بدت فيها ببطن مسطحة لا تشير إلى وجود حمل، فمنذ 4 أسابيع ظهرت كامبل على غلاف إحدى المجلات ببطن عادية، فضلاً عن جلسة تصوير ظهرت فيها عارية البطن تماماً والتي بدت مسطحة للغاية.