تنورة التول بدرجات الأحمر خيارك الأمثل في سهرات عيد الحب

  • تاريخ النشر: الخميس، 08 فبراير 2018 آخر تحديث: الخميس، 15 فبراير 2018
تنورة التول
مقالات ذات صلة
الفستان الأصفر خيارك الأمثل هذا العيد
5 ألوان أحمر شفاه لخريف 2018 هي خيارك الأمثل
أحمر الشفاه المات باللون الأحمر خيارك الأمثل لخريف 2020

حتماً أنتِ ممن يفكّرن الآن بأفضل إطلالة لعيد الحب، الذي يحل بعد أيام، ولعل تنورة التل الأحمر هي خيارك الأمثل، سواء كانت قصيرة أو طويلة.

بوسعكِ ارتداء تنورة التل الحمراء مع قطعة علوية طويلة أو قصيرة، حمراء أو سوداء أو بيضاء، أو حتى بتقليمات مغايرة للسائد أو ألوان غرائبية مثل الأصفر والتركواز.

تنورة تل

اجعلي تنورة التل خياركِ الأمثل لهذا العام، في موسم عيد الحب، سواءً كانت طويلة أو قصيرة، وسواءً كانت بدرجة لون أحمر قانٍ أو خفيف ويقترب من الخمري.

احرصي كذلك على انتعال الحذاء المناسب معها. قد يكون من بين الأمثل ارتداء الحذاء الأسود بالكعب المرتفع أو الفضي أو الأحمر أيضاً. راعي أن يكون لون الحذاء متماشياً أيضاً مع القطعة العلوية التي سترتدين مع التنورة.

تنورة منفوشة

التنورة المنفوشة خيار جيد أيضاً، إن كنتِ لا تريدين التنورة المنسدلة، والتنورة المنفوشة هي خيار ممتاز في حال كنتِ ترغبين بارتداء تنورة التل الحمراء القصيرة. 

اختاري التنورة المنفوشة القصيرة في حال كنتِ ترتدين أيضاً قطعة علوية قصيرة وليست حتى مستوى الخصر، واختاريها برباط خصر من الساتان. 

تليق التنورة المنفوشة مع الكعوب العالية أو الأحذية التي تحتوي على رباطات من الساتان. يُفضّل لمن ترتدي هذه التنورة أن تكون من ذوات الخصر غير العريض؛ ذلك أن الأقمشة المنفوشة تزيد من حجم الخصر كما تمنح المؤخرة والفخذين امتلاءً.

ارتدي معها قطعة علوية بيضاء أو سوداء أو حمراء أو ذهبية، وبالوسع أيضاً اختيار بلوزة مقلمة أيضاً أو منقطة، بالأبيض والأسود.

تنورة كشكش

مماثلة تقريباً للتنورة المنفوشة، ولكن بزوائد من الدانتيل أو التطريز في أطرافها، كما تكون مزوّدة في مرات بوصلات قماشية تمنحها مزيداً من الوِسع. شأنها كشأن التنورة المنفوشة؛ إذ تمنح الخصر امتلاءً وتضفي الانطباع ذاته على منطقتيّ المؤخرة والفخذين. احرصي أن تكوني من صاحبات الخصر غير العريض عند ارتدائها.

لعيد الحب خيارات عدة في الملابس، على رأسها تنورة التل الأحمر، سواءً كانت بقصّة منسدلة أو منفوشة أو من الكشكش، والأخيرة تحديداً موضة لا تكاد تغيب كما أنها تصلح للأعمار العمرية كافة، بيد أنها قد لا تليق بجميع أنواع الأجسام، ما يستدعي منكِ التأكد من مدى مناسبتها لقوامكِ قبل اختيارها.