لماذا تعاني النساء من التهاب القولون العصبي أثناء الدورة الشهرية؟

  • تاريخ النشر: الأحد، 03 يناير 2021
لماذا تعاني النساء من التهاب القولون العصبي أثناء الدورة الشهرية؟
مقالات ذات صلة
قولي وداعاً للقولون العصبي
أعراض القولون العصبي النفسي
كيف أخفف ألم الدورة الشهرية؟

تتعجب الكثير من النساء، بمجرد بداية الدورة الشهرية تعاني من القولون العصبي، وتصبح آلام الحيض مضاعفة، فهل هناك متلازمة بين الحيض والقولون العصبي أثناء نزول الدورة الشهرية؟

في التقرير التالي سنتعرف على العلاقة بين متلازمة القولون العصبي والدورة الشهرية، والسبب وراء زيادة حدة الأعراض خلال تلك الفترة، وفقًا لما ذكره وقع  Health  Line.

ما العلاقة بين متلازمة القولون العصبي والدورة الشهرية؟

أكد الباحثون أن تذبذب الهرمونات الجنسية أثناء الدورة الشهرية قد يثير استجابات مختلفة في الجهاز الهضمي لدى النساء المصابات بمتلازمة القولون العصبي، وتشمل تلك الهرمونات:

  • الأستروجين.
  • البروجسترون.
  • هرمون التحوصل.
  • هرمون الملوتن.

وكشفت العديد من الدراسات عن وجود خلايا مستقبلات الهرمونات الجنسية الأنثوية في جميع أنحاء الجهاز الهضمي لدى السيدات، وبالتالي فاضطراب الهرمونات أثناء الدورة الشهرية يؤثر على وظائف الجهاز الهضمي، خاصة مرضى القولون العصبي أو التهاب الأمعاء.

ما هي أعراض القولون العصبي المتعلقة بالدورة الشهرية؟

خلال فترة الدورة الشهرية، تعاني المصابات بالقولون العصبي، من عدة أعراض إلى جانب أعراض الدورة الشهرية، وتشمل:

  • الشعور بالألم.
  • الإعياء.
  • الأرق.
  • آلام الظهر.
  • زيادة الحساسية تجاه بعض الأطعمة، مثل تلك المسببة للغازات.

ما هو علاج أعراض القولون العصبي أثناء الدورة الشهرية؟

تكون الأعراض خلال تلك الفترة مزعجة للغاية، وتحتاج إلى عناية لتجنب زيادة حدتها، ويوصى باتباع نفس الإرشادات المتبعة لعلاج أعراض القولون العصبي في أي وقت آخر، ويفضل اتباع الخطوات التالية، وتشمل:

  • تجنب الأطعمة المحفزة لآلام القولون.
  • شرب الكثير من السوائل، وخاصة اليانسون والبابونج.
  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • الحرص على تناول الطعام في أوقات منتظمة.
  • الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • تجنب التعرض للتوتر والقلق قدر المستطاع.
  • تجنب الأطعمة المسببة للغازات، مثل الفول ومنتجات الألبان.
  • الالتزام بالأدوية التي يوصي بها الطبيب، وغالبًا تشمل مسكنات الآلام.

ما هي أسباب آلام الدورة الشهرية في العموم؟

إذا كانت الآلام مستمرة كل شهر، وغير محتملة فعليكِ بزيارة الطبيب، وغالبا تنحصر آلام الدورة الشهيرة بعيداً عن الإصابة بالقولون العصبي الأسباب التالية:

  • الأورام الليفية في الرحم.
  • ضيق في فتحة عنق الرحم
  • وضع الرحم بالمقلوب، مثني للخلف.
  • سوء الحالة النفسية.

عادات خاطئة لا تفعليها أثناء الدورة الشهرية لتخفيف حدة الألم

حمل الأشياء الثقيلة

يوصي الأطباء بعدم حمل الأشياء الثقيلة أثناء الدورة الشهرية، لأن عظام وعضلات الجسم يكونان في أضعف حالاتهما في هذا التوقيت، والضغط عليهما قد يؤدي إلى تفاقم آلام الظهر وزيادة تقلصات الرحم، فضلًا عن حدوث نزيف حاد.

إهمال الرياضة

واجه بعض السيدات صعوبة كبيرة في مقاومة التعب الذي يشعرن به أثناء الدورة الشهرية، الأمر الذي يجبرهن على ملازمة المنزل والتوقف عن الذهاب للنادي الرياضي. مع العلم أن ممارسة الرياضة خلال فترة الحيض، من العادات الصحية التي ينصح بها الأطباء، حيث تساعد على تحسين المزاج وضبط الهرمونات وتحسين تدفق الدم إلى مواضع الألم بالجسم وتسكينها.

الإفراط في الكافيين

تتناول السيدات المشروبات المنبهة بكميات كبيرة أثناء الدورة الشهرية، للتغلب على الصداع الذي يداهم رؤوسهن في هذا التوقيت، ولكن الإفراط في الكافيين يتسبب في تضييق الأوعية الدموية، ومع قلة تدفق الدم الواصل للدماغ والرحم، يزداد الشعور بالألم فيهما.

التدخين

يؤدي التدخين إلى تفاقم أعراض الدورة الشهرية، لأن ترسيب المواد الكيميائية الموجودة بالتبغ داخل الشرايين يقلل من تدفق الدم إلى الغدد الصماء المسئولة عن إفراز الهرمونات، مما يتسبب في زيادة الاضطرابات الهرمونية.

تنظيف المهبل بالصابون

تصاب السيدات بالالتهابات المهبلية أثناء الدورة الشهرية، لأن دماء الحيض يجعل من المهبل بيئة خصبة لنمو البكتيريا والميكروبات، ومع تنظيفه بالصابون، يزداد التهيج، بسبب المواد الكيميائية الموجودة به.

عدم تعويض نقص الحديد

تتراجع مستويات الحديد بأجسام السيدات أثناء الدورة الشهرية، بسبب فقدان كميات كبيرة من الدم، وإذا لم تهتمِ بتناول الأطعمة الغنية به لتعويض هذا النقص، قد يؤدي ذلك إلى انخفاض الطاقة وزيادة الشعور بالتعب، وقد يصل الأمر إلى حد الإصابة بالأنيميا.

الإفراط في الملح

لاحظ السيدات أن أجسامهن اكتسب وزنًا زائدًا أثناء الدورة الشهرية، ويرجع السبب إلى احتباس السوائل بسبب الاضطرابات الهرمونية. لذا من الضروري أن يتم تقليل استهلاك ملح الطعام أثناء الحيض والابتعاد عن المأكولات الغنية به، مثل المخللات والأطعمة المعلبة، لأن ارتفاع الصوديوم بالدم قد يزيد من احتباس السوائل بالجسم، مما يؤدي إلى تورم الأطراف وارتفاع ضغط الدم وعدم انتظام ضربات القلب.

هكذا تطرقنا في التقرير إلى كل ما يتعلق بآلام الدورة الشهرية وعلاقتها بالقولون العصبي، وطرق تخفيف حدة الألم