أميرة محمد تثير تعجب الجمهور بسبب فقدانها الوزن: هل خضعت للجراحة؟

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 مارس 2021
أميرة محمد تثير تعجب الجمهور بسبب فقدانها الوزن: هل خضعت للجراحة؟
مقالات ذات صلة
نوال الكويتية بعد فقدانها الوزن: الجمهور يفشل في التعرف عليها
بعد فقدانها للوزن: ريا أبي راشد تبهر جمهورها بإطلالات مهرجان فينيسيا
هاندا أرتشيل ترقص بعفوية ونحافتها المفرطة تثير تعجب الجمهور

ظهرت الفنانة البحرينية، أميرة محمد بخسارة وزن مذهلة أثارت تعجب رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشدة وتسأل البعض عن خضوعها لعملية جراحية للتخلص من وزنها خاصة بعد ظهورها في فيديو تستعرض إطلالة بعباءة زرقاء

أميرة محمد تستعرض فقدانها للوزن

وفي فيديو نشرته أميرة محمد على حسابها الشخصي بتطبيق إنستقرام ظهرت تستعرض خسارتها المذهلة للوزن بعد أن خضعت لعملية تكميم في المعدة.

أميرة محمد تثير تعجب الجمهور بسبب فقدانها الوزن: هل خضعت للجراحة؟

إطلالة أميرة محمد الجديدة أثارت تعجب الجمهور وشكك البعض في فقدانها للوزن وأن الصورة ربما تكون فوتوشوب وعلق أحد المتابعين :"كلها فوتشوب الجسم مو لايق على الرأس"، بينما انتقد البعض الأخر ما اعتبروه نحافة شديدة وعلق أخر :"مسكينه مدري منو قالها سوي تكميم وصارت كنها عجوز معصبه".

وخضعت أميرة محمد لجراحة تجميلية عبارة عن تكميم للمعدة الداخلية بعد أن زاد وزتها منذ أكثر من عام وبعد إجراء الجراحة وجهت نصيحة لمتابعيها الذين  يعانون من زيادة وزن تتراوح من 10- 15 كيلو جراماً بإجراء نفس الجراحة.

ونشرت أميرة محمد من قبل مقطع فيديو خلال استعدادها للجراحة، كما حرصت على شرح طبيعة  وطمأنت محبيها على صحتها بتعليق كتبت فيه: "الحمدالله انتهيت من عملية كرمشة المعدة وطلعت من المستشفى بالسلامة كل الشكر للدكتورعلى خدماتهم ورعايتهم الطبية لي".

أميرة محمد تكشف عن عمرها الحقيقي

وخلال اللقاء سابق للفنانة أميرة محمد مع الإعلامي صالح الراشد  وجه لها سؤالاً عما إذا كانت أميرة محمد قد تجاوزت الأربعين من عمرها أم لا لترد على سؤاله الذي اعتبره الجمهور محرجاً ببساطة حيث أكدت أنها من مواليد عام 1981 أي أن عمرها حالياً 39 لأن عيد ميلادها في بداية شهر ديسمبر.

إلا أن صالح سألها عن سر الإعلان البسيط عن عمرها فأكدت أنها شخص متصالح مع نفسه لأقصى درجة وترى أن العمر أمر طبيعي ولا داعي للخجل من الإعلان عنه حتى أنها تحدثت عن فنانة خليجية أخرى أكبر منها بـ4 سنوات لكنها تُنقص دائماً بعض السنوات من عمرها الحقيقي حتى أصبحت اليوم أصغر منها، لكن هذا التصريح تسبب في جدل كبير ودفع البعض للسؤال عن هوية هذه النجمة.

أما عن شعورها للوصول إلى سن الأربعين فأكدت أنها تشعر بحماس كبير لأن مرحلة الـ30 كانت صعبة ومرت بها بالعديد من التغييرات لذلك تأمل أن تكون الـ40 أفضل وتشهد بعض الاستقرار وأضافت أن المرأة في العموم تعاني من حساسية تجاه الكشف عن عمرها.