أطعمة يجدر بكِ تجنبها خلال موسم الأعياد

  • تاريخ النشر: الجمعة، 22 ديسمبر 2017 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
أطعمة يجدر بكِ تجنبها خلال موسم الأعياد
مقالات ذات صلة
تجنبي زيادة الوزن خلال موسم الأعياد
خمسة حسابات يجدر بك متابعتها على Snapchat
5 أشياء لا يجدر بك ارتداؤها قبل الذهاب للجيم
يزخر موسم الأعياد بكثير من الولائم والأطعمة التي تعدّ من تلك الغنية بالدهنيات والسكريات والكربوهيدرات، ما قد يعرّض رشاقتكِ للخطر في هذا الموسم الذي يمتد على مدار أسابيع.
ثمة أطعمة يجدر بكِ تجنب تناولها لسببين، الأول كونها مسبّب رئيس للسمنة والثاني كونها تسهم في انتفاخ البطن أو انبعاث رائحة كريهة من الفم، تحول دون استمتاعكِ بموسم الأعياد.
أطعمة يجدر بكِ تجنبها خلال موسم الأعياد
من بين الأطعمة التي يجدر بكِ تحاشي تناولها البصل (بألوانه كلها الأحمر والأبيض والأخضر) والثوم والكرّاث والفجل وغيرها من أطعمة تسهم في انتفاخ البطن وفي الوقت ذاته تعمل على انبعاث رائحة كريهة من أنفاسكِ. لكن ما الحل ومعظم هذه المكونات ضروري لأطباق الموسم؟ يُنصح في حينها بطهيها جيداً قبل استخدامها. 
تعلمين أن البصل والثوم حين يُطهيان بزيت الزيتون ويُحمسان على النار، أنهما يفقدان كثيراً من رائحتهما الكريهة. لذا، لا تحرمي أطباقكِ من هذين المكوّنين الرئيسين، من خلال طهيهما جيداً أو استبدالهما، في أسوأ الظروف، ببودرة الثوم والبصل.
أطعمة يجدر بكِ تجنبها خلال موسم الأعياد
تجنبي كذلك الأمر اللحوم الحمراء المفرطة في دهنيتها. تسهم هذه اللحوم في تراكم الكثير من السعرات الحرارية عليكِ، بالإضافة لأضرار الدهن الكثيرة على صحة القلب والشرايين، عدا عن تسبّب هذه الدهون بثقل في الأمعاء وحركة الهضم.
استعيضي عن هذه اللحوم بالبيضاء، أي تلك الخاصة بالأسماك والطيور. ما رأيكِ لو تجرّبين لحم الديك الرومي، الذي يعدّ ملائماً لموسم الأعياد، وفي الوقت ذاته خفيفاً على المعدة وقليلاً بسعراته الحرارية، بالإضافة لكمية فوائده الكثيرة غذائياً وصحياً؟
حين تطهين الأسماك في موسم الأعياد، احرصي على ألاّ تغفلي رائحة الفم الكريهة التي قد تسبّبها، من خلال تنظيف أسنانكِ وفمكِ مباشرة ومضغ قليل من النعناع أو احتساء عصير الليمون غير المحلى، والذي يسهم بدوره في تبديد الرائحة كلها ورواسب الطعام على أسنانكِ ومن بينها.
أطعمة يجدر بكِ تجنبها خلال موسم الأعياد
بالمجمل، تحاشي السكريات بقدر المستطاع، لكن لا تحرمي ذاتكِ من حلويات العيد. وهنا يكمن التوازن. تناولي كمية بسيطة ومعقولة من السكريات ولا تكثري منها، وتعمّدي تنظيف اللسان جيداً بعدها؛ إذ يسهم كثير منها في انبعاث رائحة حمضية من الفم. 
اختاري أنواع حلويات متواضعة السكريات في فصل الشتاء، من قبيل بسكويت الزنجبيل على سبيل المثال لا الحصر، واستعيضي عن المحليات الاصطناعية بأخرى طبيعية مثل العسل والزبيب والعنب والدبس.
أطعمة يجدر بكِ تجنبها خلال موسم الأعياد
تجنبي الأطعمة الغارقة في الزيوت؛ لما تسبّبه من عسر في الهضم بالإضافة لضيق ستشعرين به خلال العملية الهضمية. اختاري الأطعمة المسلوقة والمشوية بشكل أكبر، وانتبهي من التوابل التي تضعين. لا تستخدمي التوابل التي تسبّب رائحة أنفاس قوية تظهر حتى في التعرّق. استعيضي عن الكاري بالباريكا نصف الحارة، واستخدمي الهيل والقرفة واليانسون وهذه المطيبات.
لا تفرطي في احتساء المشروبات الغازية؛ ذلك أنها تسبّب كثيراً من الغازات في البطن والتجشؤ، واستعيضي عنها بالعصائر الطبيعية والماء. تجنبي العصائر المحلاّة بالسكر بقدر المستطاع، وحاولي تناول كوب من الشاي الأخضر المضاد للأكسدة يومياً.
اشربي ما تستطيعين من الماء خلال موسم الأعياد؛ للحفاظ على درجة رطوبة جيدة في بشرتكِ وشعركِ، ولتسهيل تصريف الدهنيات والأملاح الزائدة من الجسم.