خطوات دعم طفلك عند تعرضه للتنمر في المدرسة

  • تاريخ النشر: الأحد، 12 سبتمبر 2021
خطوات دعم طفلك عند تعرضه للتنمر في المدرسة
مقالات ذات صلة
أي من هذه العلامات تكشف تعرض طفلك للتنمر بالمدرسة؟ جربي هذا الاختبار
علامات تدل على تعرض ابنكِ للتنمر في المدرسة وكيف تتعاملين معها
التنمر عند الأطفال في المدرسة

التنمّر المدرسي، هو سلوك خاطئ ومتكرر، يظهر مع عودة المدارس والعام الدراسي، وعادة ما ينطلق الأطفال الذين يمارسون التنمّر من تصورهم بأنهم في وضع اجتماعي أرقي وأرفع عن باقي زملائهم أو في موقع قوة وسيطرة، حيث يشعر أنه مميز عن غيره من الأطفال، كالطفل الأكبر حجم، أو الأكثرة قوة، أو الفتاة الأكثر جمالاً أو الفتاة ذو الشعر الناعم أو الفتاة الأكثر نحافة وغيرها من الاختلافات بين الأطفال، وغالباً ما تكون الفتاة هى الأكثر عرضة للتنمر النفسي في المدرسة.

التنمر في المدرسة

يترك التنمر لدي الأطفال أثر نفسي سيء وطويل الأجل، ويصل الأمر في كثير من الأحيان إلى القلق و الاكتئاب ورفض الذهاب إلى المدرسة، وتراجع الأداء في المدرسة، لذلكِ على الأمهات كيفية التعامل مع طفلها عند التعرض للتنمر داخل الفصل أو المدرسة، حيث يحق لكل طفل  أن يتمتع ببيئة مدرسية آمنة تحترمه دون التعرض للإهانة أو التعسف أو التنمر.

يطلق أطفال المتنمرين بإطلاق ألفاظ مسيئة، في محاولة للسيطرة على الطفل من أجل السخرية منه ومن شكله، أو طريقته أو أسلوبه أو حتى مستواه التعليمي، مما يترك أثر نفسي سيئ لدى الطفل ويرفض الذهاب إلى المدرسة، إضافة إلى ضغط الأمهات على الأطفال للذهاب إلى المدرسة يومياَ، دون السماع للطفل أو ما يتعرض له داخل المدرسة.

طرق دعم طفلك عند التعرض للتنمر في المدرسة

  • البدء في تثقيف طفلك بشأن التنمّر، عندما يعرف الطفل ما هو التنمّر، سيكون قادراً على تمييزه، إذا كان يحدث له أو لطفل آخر.
  • التواصل والتحدث مع الطفل، خاصة عن التنمر، كلما اطمئنّ الطفل أكثر للأم كلما أخبارها بما يتعرض له أو يشاهده في المدرسة.
  •  على الأمهات سؤال الأطفال يومياً عن أوقاتهم في المدرسة وأنشطتهم، ولابد من سؤالهم عن مشاعرهم أيضاً.
  • ساعِدي طفلك على أن يصبح قدوةً إيجابية
  • ساعدي طفلك في بناء شعور الثقة بالنفس
  • شجعي طفلك على التسجيل في دروس، أو الانضمام إلى أنشطة يحبها من أجل بناء ثقته بنفسه.
  • ساعدي طفلك في التعرف على مجموعة من الأصدقاء الذين يشاركونه اهتماماته.
  • تعليم طفلكِ كيفية التعامل مع الأطفال بلطف واحترام.

 الفتيات الأكثر عرضة للتنمر في المدرسة

الفتيات هم الأكثر عرضة للتنمر النفسي في المدرسة، بسبب قيام بعض الفتيات في محاولة السيطرة وإبراز القوة لذلك يتم السخرية ممن أشكالهم مختلفة، خاصة إذا كانت الطفل تعاني من السمنة أو من شعر غير ناعم أو قصيرة أو أي شكل من أشكال الاختلاف أو حتى عدم الحفظ سريعاً أو الإجابة الخطأ على أسئلة المعلمة، لذلك عليك إتباع بعض الخطوات لدعم طفلتك عند تعرض الفتيات للتنمر في المدرسة.

خطوات دعم الفتاة عند التعرض للتنمر في المدرسة

  • تنمية شخصية الطفلة وبناء الثقة بالنفس وتقبل اختلافها.
  • الملاحظة المستمرة من الأمهات عند تغير الطفلة عند ذهابها للمدرسة أو العودة منها.
  • مساعدة الفتاة وتأهيلها نفسياً لتجاوز مرحلة التنمر بها.
  • زيادة وعي الأمهات حول مشكلة التنمر وكيفية التعامل معها.

علامات تعرض طفلك للتنمر في المدرسة 

  • مراقبة الحالة العاطفية لأطفالك.
  • مراقبة أجسادهم في حال ظهور عنف على أجسادهم.
  • غياب طفلك المتكرر عن المدرسة دون سبب مرضي.
  • عصبية الطفل أو القلق أو الخوف الزائد
  • عدم قيام الطفل بتكوين صداقات في المدرسة
  • خسارة الأصدقاء فجأة دون مبرر.
  • تجنب مخالطة أصدقاءه والجلوس وحيد.
  • تراجع الأداء المدرسي.
  • عدم المشاركة في الأنشطة المدرسية.
  • عدم النوم جيداً أو المعاناة من الكوابيس.
  • الشكاوى المتكررة من الصداع والمغص.
  • التصرف بعدوانية أو إظهار نوبات غضب.
  • التغير في شخصية الطفل، خاصة إذا كانت فتاة وقيامها بمحاولة التغير في ملامحها أو عاداتها اليومية.