تطور مفاجئ في الحالة الصحية لدلال عبد العزيز يعيد الأمل لمحبيها

  • تاريخ النشر: الجمعة، 06 أغسطس 2021
تطور مفاجئ في الحالة الصحية لدلال عبد العزيز يعيد الأمل لمحبيها
مقالات ذات صلة
تطورات الحالة الصحية لـ دلال عبد العزيز
تطورات الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز
تطورات مخيفة عن حالة محمود عبد العزيز الصحية

كشفت مصادر طبية عن تطورات الحالة الصحية لدلال عبد العزيز، في بشرى قد تعيد الأمل لمحبي النجمة الراحلة، حيث أوضح الفريق الطبي المعالج أن هناك تحسن يحدث ببطء في حالة النجمة المصرية وأنها بدأت تتحدث قليلاً.

وقالت مصادر طبية لجريدة الوطن المصرية إن حالة الفنانة القديرة شهدت تطورات جيدة، وإنها بدأت تتكلم وتتحرك ببطء شديد، وأكدت المصادر الطبية على أن الفنانة المصرية مازالت تحتاج الأكسجين بصفة دائمة.

 وعن حالتها النفسية، قالت المصادر الطبية في تصريحاتها للجريدة المصرية، إن الحالة النفسية لدلال عبد العزيز بدأت في التحسن حتى وإن كان هذا التحسن ببطء شديد إلا أنه يحدث.

عمرو سعد يكشف تطورات الحالة الصحية لدلال عبد العزيز

وعن تفاصيل حالتها الصحية، كشف الفنان المصري عمرو سعد عن أنه أجرى مكالمة هاتفية مع دلال عبد العزيز، وهي المرة الأولى التي يتحدث فيها معها منذ أزمتها، وقال سعد إن "دلال عبد العزيز  بترد على التليفونات بصعوبة، وكان رامي رضوان وحسن الرداد واقفين وقفة رجالة الصراحة، وعندهم حمل كبير، وأنا بحاول أطمن عليها بشكل مستمر".

تطور مفاجئ في الحالة الصحية لدلال عبد العزيز يعيد الأمل لمحبيها

وفي تصريحات تليفزيونية كشف عمرو سعد عن تفاصيل مكالمته مع دلال عبد العزيز قائلاً: "طلبت من حسن الرداد أنها تكلمني أو تسمعني، وهيا طبعا  لحد دلوقتي متعرفش لحد دلوقتى موضوع وفاة أستاذ سمير غانم، فحسن قالي هنحط السماعة جنبها، فحسيت إنها شالت الأكسجين، وكلمتني وهيا بتنهج وبتتكلم بصعوبة، أنا كنت متأثر جداً ومتضايق بس برضه مبسوط إنها بدأت تتكلم برضه دي خطوة كويسة".

 وعن ما قاله عمرو سعد، كشفت مصادر طبية لجريدة الوطن المصرية أنه من الطبيعي أن تعاني الفنانة المصرية من النهجان، وأنه من مضاعفات التعافي ما بعد كورونا، والتي تتمثل في النهجان الشديد أو التنميل في الذراعين أو الصدر، والاكتئاب والرغبة في العزلة، فضلاً عن ضيق التنفس أو تليف الرئة.

هل ستخضع دلال عبد العزيز لزراعة رئة؟

تسببت مضاعفات فيروس كورونا في آثار سلبية على صحة النجمة القديرة، وأثرت على الرئة بشكل سلبي، وهو ما تسبب في خروج بعض الشائعات التي تفيد بأن النجمة المصرية ستخضع لزراعة رئة، غير أن أسرتها نفت الأمر تماماً.

 وتعليقاً على ما تم نشره أوضح الإعلامي رامي رضوان، زوج الفنانة دنيا سمير غانم أن كافة ما يتردد في هذا الشأن لا أساس له من الصحة.

وأكد رامي رضوان أن المعلومات غير دقيقة وغير صحيحة موضحاً أن وضع الفنانة دلال عبدالعزيز الصحي صعب

وكانت مصادر طبية قالت إن دلال عبدالعزيز تحتاج لزراعة رئة نتيجة تليف الرئة بسبب فيروس كورونا وأنها مازالت تتلقى العلاج منذ 3 أشهر والتحسن في حالتها متذبذب إلى حد ما.

وتخضع الفنانة دلال عبد العزيز، لرعاية مباشرة من قبل مجموعة من الأستاذة المتخصصين في أمراض الصدر داخل المستشفى الحكومي التي نُقلت إليها مؤخرًا، وذلك وبعد معاناتها من آثار إصابته بفيروس كورونا.

آخر تطورات الحالة الصحية لدلال عبد العزيز

وكانت  النجمة المصري نُقلت خلال الأيام الماضية من المستشفى الخاص الذي كانت تعالج به لمستشفى حكومي آخر، في خطوة أرجعتها مصادر طبية لعدة أسباب، من بينها أن المستشفى الحكومي معروف بتميزه الشديد في علاج حالات ما بعد كورونا، وأن حالة دلال عبد العزيز تحتاج لمزيد من الوقت في العلاج، كما أنّ وجهة نظر الأطباء أنّ الاستمرار في نفس المستشفى وفي نفس حالة العزلة ربما يؤدي لإصابتها باكتئاب بدت علاماته عليها خلال أيامها الأخيرة في المستشفى الخاص، والسبب الثالث هو أن الأطباء وأطقم التمريض لم يعد لديهم ما يقدمونه للحالة.

تطور مفاجئ في الحالة الصحية لدلال عبد العزيز يعيد الأمل لمحبيها

ولا تزال الفنانة دلال عبد العزيز، لا تعلم حتى اليوم، بوفاة زوجها الفنان الراحل، سمير غانم، الذي رحل عن عالمنا في 20 مايو بعد صراع مع المرض وتفاقم الأزمات الصحية جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد، وأكدت مصادر طبية لجريدة الوطن ان بناتها، دنيا وإيمي سمير غانم يشددان دائماً على الطاقم الطبي بتجنب تداول أي أخبار تعلمها بالأمر.