فيفي عبده تتعرض للهجوم بسبب وصلة رقص بالمنشفة

  • تاريخ النشر: السبت، 11 سبتمبر 2021
فيفي عبده تتعرض للهجوم بسبب وصلة رقص بالمنشفة
مقالات ذات صلة
هجوم حاد على فيفي عبده بسبب وصلة رقص أمام منزلها
فيديو هيفاء وهبي وفيفي عبده في وصلة رقص متبادلة
فيديو وصلة رقص مشتركة بين فيفي عبده وشاكيرا تشعل انستغرام

أثارت الفنانة فيفي عبده الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي وتعرضت للهجوم من قبل كثير المتابعين بسبب فيديو نشرته على حسابها الشخصي على تطبيق إنستغرام.

فيفي عبده تثير الجدل بالرقص بالمنشفة

وظهرت فيفي عبده وهي  ترقص على أنغام إحدى أغاني الفنان مدحت صالح، وهي مرتدية منشفة ما بعد الاستحمام "البشكير".

وعلقت فيفي على الفيديو قائلة: "يا مساء الفل من الساحل الشمالي أغنية العوازل ياما قالوا بصوت المطرب مدحت صالح.. خمسة امواه".

التعليقات على الفيديو كان معظمها هجوماً على فيفي عبده بسبب الرقص بـ" بالبشكير" باعتبار الأمر جرأة مبالغ فيها.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تعرضت فيها الفنانة فيفي عبده، للهجوم والانتقاد من متابعيها، إذ سبق ذلك ظهورها خلال إحدى حفلات الساحل الشمالي وهي ترقص على الأغنية الجديدة للفنان حسين الجسمي «حتة من قلبي»، مقطع الفيديو الذي شاركت به متابعيها عبر حسابها الرسمي على تطبيق «إنستجرام».

وتعرضت وقتها الفنانة فيفي عبده للهجوم والانتقاد الشديد من متابعيها: «اتقي ربنا كنت تعبانة في المستشفى» «إيه ده مش كفاية كده»، «حرام كده عندك حفيدة». 

فيفي عبده تظهر لأول مرة بعد أزمتها الصحية

وقالت فيفي عبده في فيديو عبر حسابها الرسمي على تطبيق إنستغرام: "صباح الفل من الساحل الشمالي، بسم الله الرحمن الرحيم، دي أول لقطة باخدها من الساحل الشمالي السنة دي، أنا فرحانة جداً وعايزة أقولكم كل سنة وأنتوا طيبين بمناسبة عيد الأضحى المبارك".

ووجهت فيفي عبده الشكر إلى الأطباء قائلة: "أنا فرحانة إن ربنا شفاني وعفاني وعايزة بعد كدا أطلع وأشكر الدكاترة، والناس اللي تعبوا معايا، ، أنا بحمد ربنا على اللي وصلتله، ومبسوطة بيه".

واختتمت حديثها ثائلة: "يلا بقى نهيّص، أنا جيت الدنيا عشان أتدلع ، بحبكوا أوي".

فيفي عبده تكشف تفاصيل حالتها الصحية

وكانت فيفي عبده أوضحت أن الطبيب نصحها بضرورة السفر وتغيير الأجواء المحيطة بها بعد أن خضعت لفترة من الإقامة الجبرية خلال الفترة الماضية بسبب العملية الجراحية وعدم قدرتها على الحركة.

وأشارت إلى أن الامر سيساهم في تحسين حالتها الصحية خاصة بعد أن أصبحت تستطيع الحركة بشكل طبيعي بعد إصابة قدمها.

وأضافت أنها تقضي حالياً فترة نقاهة بصحبة أسرتها في أحد المناطق الساحلية من أجل تغيير الأجواء مؤكدة أنها قررت تأجيل حسم المشاركة في أي عمل لحين الانتهاء من فترة النقاهة واستعادة صحتها بالكامل.

وتابعت أن أهم ما يشغل بالها الأن هو صحتها النفسية معتبرة أن ما أصابها الفترة الماضية كان بسبب الحسد والعين.

وأكدت أنها الآن في تحسن كبير بعد أن عانت لمدة عام ونصف ما بين المستشفى وجلسات العلاج الطبيعي وخضعت في النهاية لعملية جراحية.