سناء جميل ولويس جريس: قصة حب أقوى من الموت

  • تاريخ النشر: الإثنين، 26 يوليو 2021
مقالات ذات صلة
بالصور المغربية سناء موزيان تتزوج في عيد الحب
فيديو هالة صدقي تكشف تفاصيل التحرش بها في جنازة سناء جميل
قصة حب تربط بين حسام حبيب وهذه النجمة الجميلة بعد شائعة زواجه من شيرين

 توجد الكثير من الثنائيات في قصص الحب بين المشاهير التي لها تفاصيلها الخاصة، إلا أن قصة حب سناء جميل ولويس جريس تظل لها حالتها الخاصة، فما هي تفاصيل قصة الحب التي بدأت من أول نظرة بطرافة بالغة، ولماذا رفض جريس دفنها لمدة 3 أيام بعد وفاتها! ستتعرفين معنا هنا على قصة حب سناء جميل ولويس جريس، التي تحدت الموت وكل الصعوبات.

سناء جميل ولويس جريس

بطرافة شديدة تعرف الثنائي كل منهما على الآخر في حفل لأصدقاء مشتركين بينهما، ولم يكن يعلم الثنائي أنها سينسجان معاً واحدة من أقوى وأجمل قصص الحب التي لم ينهها شيء حتى الموت.

فلماذا أرادَ لويس جريس إشهارَ إسلامِه قبلَ الزواجِ بها؟ وما سِرُّ رفضِه دفنَها لمُدةِ ثلاثةِ 3 أيامٍ؟! تعرَّفْ على تفاصيلِ قصَّةِ الحُبِّ التي جَمَعَت بين لويس جريس وسناء جميل.

أول لقاء لسناء جميل ولويس جريس

جاءَ لقاؤُهما الأولُ في حفلٍ ﻷحدِ الأصدقاء، ويبدُو أنَّه لفَت نظرَها منذُ اللقاءِ الأول.. فقَد فوجئ لويس بسناء جميل تسأَلُه: «معاك عشرة تعريفة؟» فبحَث في جيبِه وأخرَجَ لها قرشَيْ صاغ٬ فقالَت له: «خليهم عشان تتصل بيا.. رقمي سهل» وذَكَرَت له الرقمَ.
استمَرَّت عَلاقتهما قويةً وبعدَ مُرورِ عامٍ منذُ لقائِهما الأولِ أثناءَ تناوُلِهما الغداءَ معًا احتفالًا بعيدِ ميلادِها قال لها: «إنتي عايشة لوحدك وأنا عايش لوحدي.. ما تيجي نعيش مع بعض ونتجوز»
 



لم يحصُلْ منها على أي ردٍّ، وانقَطَعَت عن الاتصالِ به لشهرٍ كاملٍ إلى أن فُوجِئَ بها تتصِلُ به وتقولُ: «ننزل نشتري الدبل ونتجوز الشهر الجاي». فردَّ عليها بأنه يحتاجُ وقتًا لتغييرِ ديانتِه؛ فقد كان يعتقِدُ أنها مُسلِمةٌ، لكنَّها فاجأَتْه بأنها مسيحيةٌ مثلَه.

زواج سناء جميل ولويس جريس

بلفعلِ ذهَبَا كل من الثنائي سناء جميل ولويس جريس،  إلى الكنيسةِ لإقامةِ مَراسِمِ الزواجِ، إلا أن الكاهِن أخبره بضرورةِ وجودِ شُهودٍ، فأسرع لويس عائدًا إلى روزاليوسف وطلب من عُمَّالِ المِطبَعَةِ أن يصحَبوه إلى الكنيسةِ ليكُونُوا شهودًا على الزواج، واستأجَرَ  سبعَ 7 عرباتٍ جَمَعَ فيها 35 خمسةً وثلاثين شخصًا من زملائِه ليَحِلَّ الأزمةَ، وقضَيَا شهرَ العسل في التنقُّلِ بين عدةِ مُحافظاتٍ؛ لارتباطِ سناء بعددٍ من العروضِ المَسرحيةِ.

وفاة سناء جميل

 ربما أنهى الموت حياة النجمة القدير سناء جميل، إلا أنه لم يستطع إنهاء حبها في قلب لويس، فاستمرَّا الثنائي معًا لأكثرَ من أربعين عامًا حتى وفاتِها، كانت عَلاقتُهما القويةُ سندًا ودَعمًا ومحبةً مُتبادَلةً. استغنَى كُلٌّ منهما بالآخر عن العالم. حتَّى إن لويس جريس لم يستَنِد إلى عصا إلا بعدَ وفاتِها.

 أبناء سناء جميل

على الرغم من قصة الحب القوية بين سناء جميل ولويس جريس، إلا ان الثنائي لم ينجبا ولم يكن لهما أبناء، فاحتارت النجمة القديرة أن تتفرغَ للفنِّ، إلا أن اختيارها لم يكن مرضياً لها طوال عمرها، فعلى الرغم من اقتناعها به في البداي، إلا أنه كان القرارُ الذي أعلنَت نَدمَها عليه في نهايةِ حياتِها
بعدَ وفاةِ سناء جميل أبقى زوجَها الكاتبَ الصحفيَّ لويس جريس جُثَّتَها في المُستشفَى دونَ دَفنِها لثلاثةِ أيام كاملة. رُبَّما يظهر أحدٌ من أقاربِها، لكن أحدًا لم يظهر قط.
وكان آخرُ ما كتبَه عنها: خمسَ عشرةَ سنةً ولا زِلتِ هنا.. ولا زال عطرك يَفيضُ من حولي ويملأُ الأمكنةَ.. 15 خمس عشرة سنة على رحيلِك يا سناء.. 15 خمسَ عشرةَ سنةً ولا زِلتُ أذكر حنانَك ودفءَ كَفِّك حينَما كان يَربِتُ على كتفي.. خمسَ عشرَةَ 15 سنةً وما زِلتُ أحكي لمَن حولي عن عشقِي لكِ.. وعن عدمِ وفائِك بالوعدِ".