ابنة رهف القنون نسخة من والدتها في أحدث ظهور

  • تاريخ النشر: الإثنين، 07 يونيو 2021 آخر تحديث: الثلاثاء، 08 يونيو 2021
ابنة رهف القنون نسخة من والدتها في أحدث ظهور
مقالات ذات صلة
المتابعون يشبهون رهف القنون بـكيم كارداشيان في أحدث ظهور لها
رهف القنون
أول صورة تكشف ملامح ابنة رهف القنون

أثارت طفلة رهف القنون الجدل الكبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي في أحدث ظهور لها بسبب وجه الشبه الكبير بينها وبين والدتها.

ابنة رهف القنون داخل حوض الاستحمام

وفي أحدث صور لها ظهرت ابنة رهف القنون وهي تستحم داخل حوض الاستحمام والماء يغطي جسمها بالكامل وظهرت ملامحها بشكل واضح والتي كانت تتشابه مع ملامح والدتها بشكل كبير.

ابنة رهف القنون نسخة من والدتها في أحدث ظهور

ابنة رهف القنون نسخة من والدتها في أحدث ظهور

ابنة رهف القنون نسخة من والدتها في أحدث ظهور

قضية رهف القنون تصل للسلطات الكندية

من ناحية آخرى تدخلت الشرطة الكندية مع تصاعد الخلاف بين اللاجئين رهف القنون وزوجها الكونغولي الذي أبلغ السلطات بشأن اختفاء ابنته على يد والدتها رهف.

وكانت رهف قد أعلنت قبل أيام أنها تركت ابنتها مع والدتها واتجهت في سفر خاص بها لأيام بينما ظهر زوجها  الكونغولي لوفولو راندي، في مقطع فيديو، يعلن فيه فرارها وترك رضيعتها من أجل وضعها في ملجأ.

واليوم ظهرت رهف القنون مع ابنتها في مقطع فيديو نشرته على حسابها في سناب شات مع تعليق كتبت فيه: "ماما عادت إلى المنزل".

وفي تلك الأثناء كان زوجها في بث مباشر على إنستغرام يقول إن رهف هربت بطفلتهما بعد أن طلبت الخروج معها في نزهة قصيرة.

وظهرت الشرطة في البث المباشر حيث بدا أن الزوج تقدم بشكوى رسمية ضد رهف، وهو ما يشير إلى أن الزوجين مقبلين على خلافات عاصفة بشأن حضانة الطفلة.

وفي المقطع يوضح الزوج للشرطة بأنه لاجئ في كندا وهو ما ينفي ما كان يتردد سابقا من أنه كندي الجنسية.

ولم يتضح حينئذٍ إلى أين ستتجه خلافات الزوجين ومن سيكون له الحق في حضانة الطفلة.

رهف القنون تعلن أنفصالها

جدير بالذكر كانت أعلنت رهف القنون انفصالها عن والد ابنتها، لوفولو راندي، عبر حساباتها الشخصية على منصات التواصل الاجتماعي، وكتبت وقتها منشور رفضت فيه ما يتردد حول أسباب انفصالهما قائلة: "لمن يتساءلون عما يحدث.. أنا لم أعد في علاقة.. وسيكون عام 2021 عامًا رائعًا مليئًا بالأشياء العظيمة والسعادة والنجاح لي، أنا مو بعلاقة بعد الآن. وهذا قرارنا والأفضل لي كوني تسرعت في عمر صغير بدخولي في العلاقة بدون استعداد ولخبطة في ميولي. ما أسمح بأي إشاعات يتم نشرها".