خطة العائلة لإخفاء خبر وفاة سمير غانم عن دلال عبد العزيز وما هو شعورها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 25 مايو 2021 آخر تحديث: الخميس، 27 مايو 2021
خطة العائلة لإخفاء خبر وفاة سمير غانم عن دلال عبد العزيز وما هو شعورها
مقالات ذات صلة
كورونا تمنع دلال عبد العزيز من توديع سمير غانم
صور إيمي سمير غانم ودلال عبد العزيز بالحجاب في الحج
شقيق سمير غانم يكشف التطورات الصحية للفنانة دلال عبد العزيز

لا يزال الحزن مخيمًا على أسرة الفنان القدير الراحل سمير غانم، الذي وافته المنية قبل أيام متأثرًا بفيروس كورونا وتداعيات صحية أخرى.

وكما هو المقرر، عزمت الأسرة النية على إخفاء الخبر عن الفنانة دلال عبد العزيز، خوفًا من تدهور حالتها الصحية حزنًا على رفيق عمرها، وفي أول ظهور له على الشاشة بعد انقطاع بسبب ظروف العائلة، تحدث رامي رضوان من خلال برنامج مساء dmc عن حالة دلال عبد العزيز وخطتهم لإخفاء الخبر عنها.

رامي رضوان ودلال عبد العزيز

قال رامي رضوان، إن حماته الفنانة دلال عبد العزيز، هي حالة إنسانية فريدة من نوعها، مشعة حبًا وحنانًا، وطاقة من العطاء، ومدرستها حب لمساعدة الجميع سواء قريب أو غريب.

تابع رامي رضوان أن دلال عبد العزيز في قمة تعبها ونومها على فراش المرض الشديد،  لا تفكر في نفسها بتاتًا، بل تفكر في مساعدة الآخرين، وفي حاجاتهم، والمرتبات المتعلقة لديها لمساعدة العاملين عندها وغيرهم دون تفكير في نفسها للحظة.

أضاف رامي أن دلال عبد العزيز، دائمًا ما تكون أول الحاضرين لمجاملة زملائها في الوسط الفني سواءً من جيلها أو أجيال مختلفة، معلقًا على الصورة المتداولة بهذا الشأن والمتعجبة من حضور هذه السيدة لكل واجب من عزاء وفرح، بينما عجزت عن حضور أهم جنازة في حياتها ويه جنازة زوجها الراحل بسبب مفارقات القدر.

أسرة سمير غانم بعد وفاته

أكد رامي رضوان أن أسرة الفنان سمير غانم، تعرضت لابتلاء شديد بفقده، غير أن الأسرة كلها راضية، غير ساخطة على قدر الله.

وتابع أن الأسرة بأكملها تحمد الله على مصابها، مستسلمة لما حدث، ولترتيب الله وقدرته وخطته لهم.

هل علمت دلال عبد العزيز بوفاة سمير غانم؟

نفى رامي رضوان كل الأخبار المتداولة بهذا الشأن، مستغربًا أنه قرأ بعض الأخبار التي أفادت سقوط دلال عبد العزيز إثر نقص الأكسجين في الجنازة لأن هذا لم يحدث ولم تحضر.

أضاف أن هناك أخبارًا كاذبة أيضًا بشأن تدهور حالتها الصحية في العناية المركزة فور معرفتها بخبر الوفاة، مؤكدًا أنها لم تعرف بعد بهذا الخبر.

خطة الأسرة لإخفاء وفاة سمير غانم عن دلال عبد العزيز

أوضح زوج دنيا سمير غانم، أن حماته لا تزال راقدة في العناية المركزة، وأنهم مضطرون للكذب عليها وخداعها حتى لا تعلم الخبر بهذا الشكل.

تابع رامي رضوان أنهم تعاونوا لفصل التليفزيون عن الغرفة التي تقيم بها دلال عبد العزيز في المستشفى، وخدعوها قائلين إن هناك عطلًا عامًا ضرب شبكة البث في المستشفى، وأنهم يضطرون لتسليتها بفيديوهات ولقاءات مسجلة، ومنعها من استخدام الهاتف أيضًا.

أكد رامي أنهم كانوا في مأزق فور حدوث الوفاة، لتواجدهم الدائم في الرعاية المركزة إلى جوار دلال عبد العزيز، غير عابئين بالعدوى، ومع وقوع الوفاة أصبح عليهم تأليف سيناريو ووضع خطة للانسحاب من جانبها والذهاب لإنهاء الإجراءات لدفن الراحل سمير غانم.

شعور دلال عبد العزيز بوفاة سمير غانم

قال رامي رضوان إن دلال عبد العزيز لم تعرف بالخبر مطلقًا، وأنهم أقنعوها بسبب غيابهم أثناء الجنازة، ولكن الأسرة لديها شعورًا عامًا بأنها تشعر بوفاته دون تأكيد لأن "القلب بيحس" على حد وصفه.

 تابع أنهم في صياغة مستمرة لسيناريوهات كاذبة لخداعها وتحويل تفكيرها عن هذا الشعور بفقد حبيب القلب ورفيق الدرب سمير غانم، حتى أنهم لا يرتدون الملابس السوداء ويتصنعون الضحكات الكاذبة.

الحالة الصحية لدلال عبد العزيز

أكد رامي رضوان أن دلال عبد العزيز أجرت مسحتين مؤخرًا، وأوضحت المسحتان أنها سلبية النتيجة.

تابع أنها تعاني حاليًا من أعراض ما بعد الإصابة بفيروس كورونا، ولم تبدأ بالتعافي بعد، لافتًا إلى أنها تمر بظروف صحية صعبة، لأنها لا تزال لم تستجب للعلاج ومن الأصل لا يوجد علاجًا معروفًا لهذه الأعراض.