متى تكون طريقة تنفس طفلك غير طبيعة؟

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 04 أبريل 2017 آخر تحديث: الثلاثاء، 20 مارس 2018
متى تكون طريقة تنفس طفلك غير طبيعة؟
مقالات ذات صلة
هبة الدسوقي.. من هي نداهة ما وراء الطبيعة؟
فيلم تنفّس Breathe Movie
تعلّموا طريقة تنفّس القمر للتخلّص من الأرق

قد تتساءلين في مرات إن كانت هنالك أوقات معينة من التنفس غير الطبيعي لدى طفلكِ؛ ذلك أن الأمور تختلط لدى كثير من الأمهات.

يجدر بكِ تحديد أمورعدة، لعل أولها: هل كانت طريقة تنفسه دائمة أم متقطعة؟ وهل هذه المرة مرتبطة بالنوم فقط أم بغيره؟
 
إليكِ أهم اللحظات التي لا يجدر بكِ تجاهلها، والتي ترمز لصعوبة تنفس كبيرة لدى طفلكِ:
 
- إن أفاق طفلكِ أثناء الليل بحالة اختناق، متمثلة بانقطاع الصوت واللهاث والنفس المنقطع، فعليكِ فوراً مراجعة الطبيب صبيحة اليوم التالي.
 
- إن وجدتِ شفاه طفلكِ أو أظافره مزرقّة، فيجدر بكِ حينها مراجعة الطبيب فوراً؛ لأن اللون الأزرق ليس مؤشراً صحياً.
 
- إن حاولتِ حل الأمر من خلال الوسادة المرتفعة قليلاً، ومن خلال عمل التبخيرة وأخذ بخاخ التنفس، وفي الوقت نفسه وجدتِ أن النَفَس ما زال متقطعاً كما كان أو أكثر سواءً، فيجدر بكِ حينها مراجعة الطبيب فوراً.
 
- إن ترافق تقطّع النَفَس بالتعرّق، فعليكِ حينها مراجعة الطبيب.
 
- إن رافق النَفَس المتقطّع ارتفاعاً في درجة الحرارة، فعليكِ حينها إخبار الطبيب بالأمر فوراً.
 
- في حال رافق النَفَس المتقطع زبداً من الفم، فلا تتجاهلي الأمر أبداً. 
 
- إن كان صوت الشخير والنَفَس مرتفعاً للغاية، فكل ما عليكِ فعله هو مراجعة الطبيب، لا سيما إن استمر الأمر ما يزيد على أسبوع، من دون وجود لحمية في الأنف أو التهاب في القصبات الهوائية.