(دار سارة) بيت الأزياء الراقية تبهرالجميع بأحدث مجموعاتها من فساتين الزفاف الفخمة

  • تاريخ النشر: الخميس، 23 يوليو 2015
(دار سارة) بيت الأزياء الراقية تبهرالجميع بأحدث مجموعاتها من فساتين الزفاف الفخمة
مقالات ذات صلة
مجموعة فساتين الزفاف والسهرة من دار سارة لعام 2013
فساتين الزفاف من مجموعة دار سويسا لللأزياء
أفكار فساتين زفاف من أسبوع باريس للأزياء الراقية
تقدم ( دار سارة ) بيت الأزياء الراقية الذي يتخد من مدينة دبي في دولة الإمارات مقراً له ، أحدث مجموعتها الراقية من فساتين الزفاف ، و المستوحاة من أسطورة الجمال الخالدة (فينوس ) أفروديت، إلهة الجمال والحب لدى كل من اليونانين و الرومان القدماء ، و قد جلبت قطع القماش المطرزة الفاخرة لهذه الفساتين حصرا من فرنسا وإيطاليا، كما تحتوي مجموعة الفساتين الجديدة على قطع كريستال سواروفسكي التي تزيد العروس شعوراً بالإشراق و السعادة مع إشعاع هذه الجواهر ، و التي تبدو مثل لمعان زبد البحر على الشاطئ تحت أشعة الشمس ، لتمنح أي عروس إطلالة رائعة لا تنسى .
 
و قد قامت مصصمة الأزياء جومانا الحايك بتصميم كل فساتين هذه المجموعة التي تتميز بأسلوبها الناعم و باللمسات العاطفية و بذيل الفساتين الطويل الذي ينزلق على الأرض. إن كل قطعة و لون تضمها هذه المجموعة تحمل بطريقة ما شيئاً مستوحى من ( فينوس ) أفروديت تضيف لمسة أسطورية سحرية لهذا الفستان و تمنح كل عروس تميزاً و جمالأً خاصاً في أهم يوم في حياتها .
 
و تتميز تصاميم المصممة جمانا الحايك بأسلوب إبداعي مبتكر يمزج بين العاطفة والحيوية 
مع التركيز على الهدوء وصفاء الذهن في كل تصاميمها ، لتصبح ( دار سارة ) واحدة من أفضل بيوت الأزياء في دولة الإمارات العربية المتحدة. فلدى إبتكارها لتصاميمها تتصور جمانة أميرة في كل إمرأة تصمم لها ، كما أنها تعتبر بلورات كريستال سواروفسكي جزءاً رئيسياً من تصاميمها التي تضيف السحر على تلك القطع لتصبح تحفة فنية تمنحها الفرق عن التصاميم التقليدية . وتعتبر المصممة جمانة الحايك العباية الثقافية الخلابة المصنوعة مع كريستال سواروفسكي و التي تصور جَمال الصحراء أحد أهم تصاميمها وهي الآن معروضة في متحف دبي.