صور توبا بويوكستون تتحدى منتقدي علاقتها العاطفية بهذا التصرف مع حبيبها

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 أغسطس 2017
توبا بويوكستون
مقالات ذات صلة
توبا بويوكستون تتحدى والدتها بهذا القرار الحاسم بشأن حبيبها الجديد
غيرة توبا بويوكستون الشديدة على حبيبها تدفعها لهذه التصرفات الطائشة
صور حبيبة طليق توبا بويوكستون هل تفوقها جمالاً؟

يبدو أن النجمة التركية توبا بويوكستون اتخذت قراراً بتجاهل كافة الانتقادات، التي توجه لها بفضل علاقتها العاطفية الحالية التي تعيشها مع رجل الأعمال أوموت أفيرجان، وهذا ما ظهر جلياً من خلال الصور التي التقطت لها مؤخراً.

شاهدي أيضاً: علاقة حب توبا بويوكستون الجديدة تورطها في أزمة عنيفة تهدد مستقبلها

التقطت العدسات صور لتوبا بويوكستون مع حبيبها الجديد أوموت أفيرجان وهما يتناولان الإفطار سوياً في أحد المطاعم، متجاهلة كافة ما يقال في حقها في الصحافة من نقد، وتعيش مع حبيبها بشكل طبيعي للغاية.

وتعد هذه الصور هو الظهور الأول العلني بين توبا بويوكستون مع حبيبها أوموت أفيرجان، بعد أن تداولت الصحافة قصة حبهما منذ حوالي شهرين تقريباً.

وقالت قناة ntv أن توبا بويوكستون وأوموت أفيرجان تناولا الإفطار سوياً في أحد المطاعم في منطقة "نيشانتاشي"، وعند خروجهما من المكان وجدا عدسات المصورين في انتظارهما.

توبا بويوكستون وأوموت أفيرجان شعرا بالضيق من وجود الصحفيين، مما دفعها أن لإدارة ظهرها حتى لا يلتقطوا صورة لها من وجهها، بينما قال حبيبها "احترقنا"، وفقاً لما قالته قناة ntv.

وتتناول الصحافة أخبار توبا بويوكستون بشكل واسع، بفضل علاقتها العاطفية مع أوموت أفيرجان، فمرة يقال أنه تسبب في طلاقها حيث أنهما كانا في علاقة عاطفية أثناء زواجها من النجم أنور صايلاك، ومرة أخرى بفضل اعتداء حبيبها على صحفي التقط لهما صورة وهما في عشاء رومانسي، ليتم احتجازه في الحبس فترة من الوقت.

أما آخر الأخبار التي يتم تداولها حول توبا بويوكستون، هو أن منظمة اليونيسف تفكر بشكل جدي في سحب منصب سفيرة النوايا الحسنة، بسبب الأخبار التي يتم تداولها بأنها كانت على علاقة عاطفية مع حبيبها الحالي أثناء فترة زواجها.