في زمن كورونا: ابتعد عن غسول الفم لهذا السبب

  • تاريخ النشر: الجمعة، 03 أبريل 2020
في زمن كورونا: ابتعد عن غسول الفم لهذا السبب
مقالات ذات صلة
إبتعدي عن الحميات العشوائية
غسول الوجه: أفضل 12 غسول وجه للبشرة الدهنية
أطعمة مضرة لشعرك ابتعدي عنها

قد لا تكون صحة الأسنان الجيدة في مقدمة عقلك أثناء تفشي جائحة COVID-19، لكن يمكن أن يتغير ذلك بسرعة إذا أصبت بتجويف مؤلم ولا يمكنك الدخول لرؤية طبيب أسنان.

العناية بالفم:

قال H.Deu Luong ، طبيب أسنان من نيو جيرسي ، لموقع Healthline ، أفهم أن هذا ليس أكثر الأوقات طبيعية وخاصة مع انتشار فيروس كورونا، ولكن من المهم جدا التحكم في الأشياء التي يمكننا فعلها الآن، وعلى قائمة طويلة من الأشياء في هذه الأوقات العصيبة هي العناية بالفم.

بشكل عام ، ينصح أطباء الأسنان بالحفاظ على روتين يومي لتنظيف الأسنان وخيط الأسنان لمنع التسوس.

تنظيف الأسنان بالخيط:

قال دانيال روددا، مدير DDS، مالك شركة Oasis Dental Care في فلاغستاف، بولاية أريزونا ، لـ Healthline: ينصح بتنظيف الأسنان مرتين يوميا والخيط مرة واحدة يومياً، إذا لم تكن قد فعلت ذلك بالفعل، فقم بالتبديل إلى فرشاة أسنان كهربائية، وقم بتنظيف أسنانك لمدة دقيقتين.

غسول الفم يُلهب اللثة:

وقال فرج إيدر، أخصائي تعويضات الأسنان في فانكوفر، كولومبيا البريطانية، كندا، لـ Healthline، يمكن أن يساعد الشطف بغسول الفم غير الكحولي مرتين يوميا أيضاً في تقليل تراكم اللويحات مما يؤدي إلى التهاب اللثة.

غسول الفم يُعطل جهاز المناعة:

قال مارك بورهين ، مدير DDS، مؤسس AsktheDentist.com، لـ Healthline: الميكروبيوم الفموي هو مكون رئيسي في جهاز المناعة، وغسول الفم الغني بالكحول أو معاجين الأسنان التي تحتوي على مكونات مبيدة للجراثيم، مثل التريكلوسان أو المكونات الأخرى المضادة للبكتيريا، يمكن أن يعطل بشكل كبير صحة الميكروبيوم الفموي.

ابتعد عن الغسول:

وأضاف بورهين: خلال هذا الوقت، من الأفضل عدم استخدام أي غسول فم أو معجون أسنان يهدف إلى قتل البكتيريا الفموية، والأفضل هو استخدام معجون أسنان هيدروكسيباتيت، وهو مبيد للجراثيم أقل من الفلورايد ولكنه يعيد بناء مينا الأسنان على قدم المساواة.

كما يوصي أطباء الأسنان الآخرون باستخدام معجون الأسنان القائم على الفلورايد.

الأطعمة النشوية تُذيب أسطح الأسنان:

نصح كريس ستراندبرج ، DDS، المتحدث باسم Waterpik، بتجنب الإفراط في تناول الوجبات الخفيفة، لافتاً إلى إنّ الأطعمة النشوية أو المشروبات تؤدي إلى حمض في أفواهنا، مما يذيب أسطح الأسنان، وفي كثير من الأحيان يتم غسل أسناننا في هذه الأحماض، مما يجعلها أضعف وأكثر ليونة.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على رائج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا