5 عادات ليلية تدمر جهودك في إنقاص الوزن

  • تاريخ النشر: الخميس، 27 أغسطس 2020
5 عادات ليلية تدمر جهودك في إنقاص الوزن
مقالات ذات صلة
القرنفل للتنحيف وإنقاص الوزن
كيفية انقاص الوزن للأطفال
12 عادة تدمر شعرك تجنبيهم

هناك عادات ليلية يفعلها الكثير من الأشخاص لا ينتبهون إليها، لكنها تدمر جهودهم في إنقاص الوزن، يقول الخبراء والدراسات الحديثة أن الأنشطة المسائية التالية تقف بينك وبين فقدان الوزن، بدءً من قضاء الكثير من الوقت في مشاهدة التلفاز إلى العادات الخفية التي تعطل النوم.

لذا، حان الوقت لتدوين الملاحظات وقطع هذا الحبل من العادات السيئة والبدء في إسقاط أرطال اليوم! تخلص من هذه العادات السيئة حتى تحصل على النتيجة المرجوة لوزن مثالي:

5 عادات ليلية تدمر جهودك في إنقاص الوزن

1. مشاهدة التلفزيون كثيراً:

أول الأشياء عادتك على Netflix لا تقدم لجسدك أي خدمة. وجد باحثون من جامعة فيرمونت أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن والذين خفضوا وقت استخدام التلفاز للنصف قد شهدوا زيادة في حرق السعرات الحرارية يومياً، كما حرقوا 119 سعرة حرارية إضافية يومياً في المتوسط. 

قد لا يبدو الأمر كثيراً، لكن على مدار العام وحده يمكن أن يؤدي ذلك إلى فقدان الوزن بشكل كبير. لا تحتاج إلى قطع العلاقات مع برامجك المفضلة تماماً، لكن تقليل مقدار الوقت الذي تقضيه في مشاهدتها كل يوم سيساعد بالتأكيد على قلب الميزان لصالحك. يعد تقليص وقت مشاهدة التلفاز واحداً من أسهل 35 تحدياً لنظام غذائي ناجح.

5 عادات ليلية تدمر جهودك في إنقاص الوزن

2. الاسترخاء مع الطعام:

لا شيء يبدو أنه يذوب أوجاع وآلام يوم صعب مثل كيس رقائق أو وعاء من الآيس كريم على الأريكة لمشاهدة عرضك المفضل. تكمن المشكلة في أن الطعام الذي يجعلك تشعر بأنك بحالة جيدة في الليل قد يكون في الواقع السبب في أنك لا ترى نتائج مع نظام فقدان الوزن الخاص بك.

يعد استخدام الطعام كطريقة للاسترخاء أمراً شائعاً للغاية لأن الكثير من الناس يأتي الطعام مع الاسترخاء على الأريكة ليلاً. ما عليك القيام به هو ضبط عقلك للانتباه إلى ما يحدث خلال ذلك اليوم. اسأل نفسك، لماذا يحدث هذا؟ ألم آكل ما يكفي؟ ألم أشرب ما يكفي من الماء؟ في بعض الأحيان، قد يجعلك عدم شرب كمية كافية من الماء تشعر بالجوع عندما تكون عطشاناً بالفعل.

إن إدراك سبب جوعك الدائم وتناول الطعام في الليل هو الخطوة الأولى لتقليل ذلك. بعد ذلك، عليك استبدال المضغ بشيء آخر لتهدئة أعصابك، مثل الاستحمام بماء ساخن أو ربما القيام ببعض اليوجا.

5 عادات ليلية تدمر جهودك في إنقاص الوزن

3. تناول وجبات كبيرة قبل النوم:

يمكن أن تؤدي الليالي المتأخرة التي تقضيها في المضغ إلى قضاء ليالٍ أطول في التقلب في سريرك - وعندما لا تنام، يعاني جسمك. 
بشكل عام، إذا تناولنا وجبات كبيرة قبل الذهاب إلى الفراش، فإن أجسامنا تواجه صعوبة في التهدئة لأنه لا يزال هناك الكثير من تدفق الدم المطلوب لمعدتنا من أجل الهضم مما يؤدي إلى اضطراب. في عالم مثالي، إذا كان بإمكانك مقاومة تناول الطعام قبل 3 ساعات من الذهاب إلى الفراش، هذا رائع طالما أنك لست جائعاً.

4. تصفح الانترنت:

انظر بعيداً عن الشاشة إذا كنت تهتم بجسمك على الإطلاق. إن النظر إلى هاتفك أو شاشة الكمبيوتر أو التلفاز عن قرب جداً من وقت النوم يمكن أن يعيق عملية التهدئة الطبيعية لجسمك عن طريق قمع هرمون الميلاتونين المسبب للنوم - ونتيجة لذلك، يجعل النوم أكثر صعوبة. كما تعلم، عندما لا تحصل على قسط كافٍ من النوم، يصعب عليك التحكم في وزنك.
5 عادات ليلية تدمر جهودك في إنقاص الوزن

5. الذهاب إلى الفراش متأخراً:

يستمر البحث في دعم الروابط بين النوم والوزن، فعندما لا نحصل على قسط كافٍ من النوم، تتأثر هرمونات الجوع بشكل كبير، التي يمكن أن تعبث بقدرة جسمك على تحديد متى يكون جائعاً بالفعل، ومتى يجب أن يتوقف عن حرق السعرات الحرارية، ومتى يجب تخزين الطاقة على شكل دهون. ناهيك عن أن هرمون الإجهاد الكورتيزول يزداد عندما لا تنام بشكل كافٍ، مما قد يؤثر على مستويات السكر في الدم ويؤدي أيضاً إلى سوء خيارات الطعام.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا