التفاصيل الكاملة لمشاجرة أحمد عز وزينة وشقيقتها التي وصلت إلى حد الضرب

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 13 أغسطس 2019
التفاصيل الكاملة لمشاجرة أحمد عز وزينة وشقيقتها التي وصلت إلى حد الضرب
مقالات ذات صلة
القضاء يحسم الخلاف بين أحمد عز وشقيقة زينة
تحرك قضائي يشعل الأزمة من جديد بين زينة وأحمد عز
حبس شقيقة زينة وبراءة أحمد عز في قضية المشاجرة بينهما

وقعت مشاجرة عنيفة بين النجم أحمد عز والفنانة زينة وشقيقتها نسرين في الساحل الشمالي، انتهى الموقف بتحرير محاضر ضد بعضهما البعض مع تضارب في البلاغات المقدمة.

بعد ساعات من وقوع مشاجرة أحمد عز وزينة وشقيقتها، تم تداول الواقعة على مواقع التواصل كالآتي، أن عز كان يجلس بصحبة أصدقائه في أحد الفندق في الساحل الشمالي، فذهبت إليه شقيقة زينة قائلة: "أنا حالفة لو شفتك هضربك بالجزمة"، انفعل عز ووبخها بقوة وبدأ الموقف يشتد وهنا تدخلت زينة ليحدث تشابك بالأيدي بينهم.

بينما كشف عمر عبدالرحمن محامي أحمد عز في تصريحات صحفية أن موكله كان يجلس في أحد الفنادق، مع أحد الصحفيين من أجل إجراء حوار صحفي، ليفاجئ بتعدي شقيقة زينة عليه بالضرب والسب، مع وجود شخص معها اتضح أنه شقيقها حاول ضربه هو الآخر، ولكنه انسحب من المكان وحرر محضراً ضدهما.

وفي ذات السياق، طلب أحمد عز خلال استجوابه في النيابة أن يتم تفريغ كاميرات الفندق الذي كان متواجداً فيه، مع الاستماع لشهود العيان الذين كانوا بصحبته وقت وقوع المشاجرة، وعلى إثره أصدرت النيابة استدعاء لزينة وشقيقتها وشقيقها من أجل الاستماع إلى أقوالهم.

وفي المقابل، أكدت شقيقة زينة أنها فوجئت بأحمد عز يحاول اصطحاب أحد ابنيه من شقيقتها، إلا أنها رفضت ذلك مما أدى إلى وقوع المشاجرة التي تطورت لاشتباك بالأيدي.

وأشارت تقارير صحفية أنه كان هناك مساعي لحل الأمر ودياً بين أحمد عز وزينة، إلا أنه تم نفي هذا الأمر خاصة وأن الأمر وصل إلى النيابة وبدأ الاستجواب حول الواقعة.

ومازالت النيابة تستمع إلى أقوال أحمد عز وزينة وشقيقتها نسرين والشهود في المكان، مع انتظار تفريغ الكاميرات الموجودة التي رصدت الحادثة.