فوائد لحم الإبل

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 14 أكتوبر 2020
فوائد لحم الإبل
مقالات ذات صلة
فاكهة الكاكا
أضرار فيتامين سي
اخترنا لك أفضل أطعمة تحميك من أمراض الشتاء

تعرف الإبل بالعديد من الأسماء كالجمل، وتعرف الإبل أنها حيوان من رتبة شفعيات الأصابع من فصيلة الجمليات، وتشتهر الإبل بالكتلة الدهنية الموجودة على ظهرها و تسمى بالسنم كما يسمى شعر الجمل بالوبر وينقسم الجمل إلى نوعين الجمل العربي الذي يعرف بشكل السنم الواحدة والجمل ذو السنامين وهو الذي يعيش في أستراليا وآسيا الوسطى وفي هذا المقال سنتعرف على فوائد لحم الإبل.

شاهدي أيضاً: فوائد حليب الإبل

لحم الإبل

يتميز لحم الإبل بالعديد من الفوائد وبوفرة الألياف العضلية والماء داخله، وذلك يعتمد إعتماد كلي على نوع الإبل وعمره، بحيث أنه كلما زاد عمر الإبل أصبح لحمه أكثر قساوة وجفافاً وأقل جودة، ويتميز هذا النوع من اللحم بالطعم الحلو لاحتوائه على مادة الجلايكوجين، ويمتاز لحم الإبل بنسبة عالية من البروتين والمعادن مقارنة مع اللحوم الأخرى كلحم الأبقار، بالإضافة إلى ذلك فإنه يحتوي على دهون تتراوح نسبتها قليلة مقارنة مع اللحوم الأخرى مما يجعله صحي أكثر من الأنواع الأخرى، ويساعد لحم الإبل في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية ويحمي من تصلب الشرايين، ويعتبر تناوله مهم جداً لمن يريدون إنقاص وزنهم أو يعانون من السمنة المفرطة، وأثبتت الدراسات العلمية الحديثة على أن لحم الإبل يحتوي على الأحماض الدهنية الغير مشبعة مثل حمض اللينوليك الذي يتفاعل مع الأحماض الدهنية الأخرى الغير مشبعة المأخوذة من الزيوت النباتية اللازمة لحماية الجسم من الأورام السرطانية المختلفة، ويعد لحم الإبل علاج طبيعي يساعد في الوقاية من التعب والإرهاق والتعب لاحتوائه على كم هائل من الطاقة المأخوذة من السكر الموجود داخل الجليكوجين، ويستخدم لحم الإبل في علاج نزلات البرد ومرض عرق النسا الذي يصيب الظهر والمفاصل الموجودة في القدم، ويعد أيضاً علاجاً فعالاً للإلتهابات، ويعد مصدراً غنياً بعنصر الحديد الذي يساعد على الحد من خطر الإصابة بفقر الدم.

القيمة الغذائية للحم الإبل

يحتوي لحم الإبل على العديد من القيم الغذائية  بحيث أنه يحتوي على نسبة عالية من البروتين بحيث يشكل البروتين ما نسبته 0.534-66.42% من لحم الإبل، ويحتوي على كمية ضئيلة من الدهون التي  تشكل ما نسبته 0.012-5.79% من لحم الإبل، أما بالنسبة للرطوبة فهي تشكل ما نسبته 0.014-72.03% من لحم الإبل، كما أن لحم الإبل يحتوي على الصوديوم بنسبة تصل إلى 100 غرام مقسمة على مائتان واثنان وخمسون مليغراماً من الصوديوم، وبالنسبة للحم الإبل فإنه أيضاً يحتوي على البوتاسيوم بنسبة تصل إلى مئة غرام وما يصل  ألف وثمانية مليغراماً من البوتاسيوم، ومن الجدير بالذكر أن لحم الإبل يحتوي على الحديد بنسبة مئة غرام، ويحتوي على كمية كبيرة من معدن المغنيسيوم بنسبة تصل إلى مئة غرام و الزنك: بنسبة تقارب المئة غرام بحيث كل كيلو غرام من لحم الإبل يحتوي على ما يصل ستة عشر من الزنك.

فوائد لحم الإبل للجسم

هناك العديد من الفوائد التي يقدمها لحم الإبل ومنها ما يلي:

  • يقي لحم الإبل من أمراض القلب: بحيث أن لحم الإبل يمتاز بإحتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية الغير مشبعة والمفيدة لصحة القلب، وتعتبر هذه الأحماض من أفضل المواد التي تعتبر صديقة للقلب والشرايين والأوعية الدموية، وتساهم بشكل كبير في ضبط نسبة الكوليسترول في الجسم على عكس اللحوم الأخرى الحمراء كلحم البقر والماعز التي تعتبر غنية إلى حد كبير بالدهون والتي تزيد من خطر الإصابة بتصلب الشرايين.
  • يفيد لحم الإبل الأشخاص المتبعين الحمية الغذائية: وذلك لأنه يحتوي على نسبة منخفضة من الدهون، مما جعل لحم الإبل من الأطعمة التي يمكن الإعتماد عليه بشكل كبير عند إتباع نظام غذائي لا يحتوي على اللحوم، ومن المعروف أن لحم الإبل لا يسبب زيادة في الوزن فضلاً عن محتواه العالي من البروتين الحيواني الذي يساهم في بناء العضلات وأنسجتها.
  • يكافح لحم الإبل الخلايا والأورام السرطانية: حيث أن الدراسات العلمية الحديثة أكدت على أن لحم الإبل يقلل من خطر الإصابة بالسرطانات المختلفة، ويرجع ذلك لاحتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية الغير مشبعة مثل حمض اللينوليك، وهذا الأمر لا ينطبق على الأنواع الأخرى من اللحوم الحمراء التي تزيد من فرص تكون الأورام الخبيثة في الجسم في حال تم الإفراط في تناولها، حيث أنها تحتوي على مادة تسمى ب نيو سي جي تعمل على زيادة نمو الخلايا السرطانية.
  • يساعد لحم الإبل في علاج الأنيميا: حيث أن لحم الإبل يحتوي على نسبة عالية من معدن الحديد الذي يعتبر هام للمرضى الذين يعانون فقر الدم، ويعتبر لحم الإبل مثالياً في هذه الحالة المرضية حيث أنه يساهم في سد نقص حاجة الجسم والدم لمعدن الحديد مما يساعد على زيادة نسبة الهيموجلوبين في الدم وبالتالي يحسن من عملية تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع الأعضاء.
  • يعتبر لحم الضأن سهل الهضم: حيث أن لحم الضأن يعتبر من الأطعمة الخفيفة المليئة بالعديد من المعادن التي تساعد في بناء الجسم والعضلات بطريقة طبيعية دون أي أضرار جانبية تؤثر على الجهاز الهضمي، ويرجع ذلك لانخفاض محتواه من الدهون.
  • يعتبر لحم الإبل مصدراً للطاقة: حيث أن لحم الإبل يساعد على مد الجسم بالطاقة اللازمة لأداء النشاطات اليومية، ويرجع ذلك لاحتوائه على الجلايكوجين، وهو نوع من الكربوهيدرات التي يمتصها الجسم بسرعة وتتحول إلى جلوكوز الذي يساعد الأعضاء المختلف على القيام بوظائفها الحيوية المختلفة

أحسن قطعة لحم في الجمل

لحم الإبل الصغير ويسمى بلحم الرضيع وهو لحم يسمى بحوار عمره أقل من سنة ويكون في الغالب عمره من أربعة إلى ستة أشهر، وتعتبر أفضل قطعة في هذا النوع من الإبل الفقار وهي سلسة الظهر والكتف واليد من أجود وأفضل القطع في لحم الإبل أما بالنسبة للإبل الكبيرة بالعمر فلا ينصح شراء لحمها لأنه قاسي جداً.