قفطان المغرب يسطع في سماء طنجة عروسة الشمال

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 07 مارس 2017
قفطان المغرب يسطع في سماء طنجة عروسة الشمال
مقالات ذات صلة
بعد إطلالة ميساء مغربي: لقاء خاص مع الفائزة في مسابقة القفطان المغربي
نصائح لاختيار القفطان لإطلالة ساحرة في مناسباتك الخاصة
فستان القفطان سيكون زيك الصيفي المفضل

سطع الزي المغربي الاصيل في  سماء  طنجة عروسة الشمال، ضمن فعاليات  النسخة الثانية لقفطان بلادي، المنظمة من  طرف شركتي B&B production  و evenpolis، يومي الجمعة ثالث والسبت رابع مارس  الجاري بقصر  الأنوار  بطنجة. بأجود  ما جادت  به  إبداعات المصممات، المجتهدة  كل واحدة  منهن  في إدخال  بصمتها الخاصة،على  القفطان المغربي  الأصيل، بالتفنن  في استخدام الألوان،  وتنبيت  بالأحجار الكريمة، بالمزج  بين الطابع التقليدي  والعصري. 
  بحيث تناوبت على منصة العرض بمجموعة  مكونة من ست قطع المصممات:  بهية  العلوي، نجية بنجلون، أسماء بوليف، أمال سمار  بناني، نزهة  بنزكون، دار الأزياء ولاء من قطر المنحدرة من المغرب، المعتمدة  على  الحزام، سمية  اقبيب  من الديار الاسبانية، التي سبق  لها تلبيس نجوم القناة الخامسة، مع  الإطلالة  البهية لملكة  جمال مدريد سندرا باريرو.

  ابنة عاصمة البوغاز عبير ياسين التي بدأت مشوارها في السادسة من عمرها المختارة لألوان الطبيعة، نعيمة  فاتح مصممة من  البيضاء صاحبة  تجربة تزيد عن العشرة  عقود 
 الطنجاوية مها السنتيسي المنحدرة  والدتها  من  العاصمة  العلمية للملكة، الشابة  خولة علالي ذات الأربعة  والعشرين عاما، الحاصلة  على دبلومين في مجال الصحافة وتصميم الأزياء،المهيئة لمجموعتها المعتمدة على الحرير بالألوان المائية الذهبية لمدة  ثلاث سنوات. فضلا عن الزيانتين بورني وبهيجة. 

 مع  المشاركة  المميزة للمصممة مريم بلخياط،  خريجة  جامعة  الأخوين، ابنة الفنان الكبير عبد الهادي بلخياط، الوارثة  الخياطة  من والدتها، بمجموعة مزجت    مكونة  من ستة قطع خريف شتاء 2017، بألوان  داكنة، تنسجم مع الجو  الحالي، مزجت فيها بين الأصالة  والحداثة، المعترفة  بترددها  عند تلقيها دعوة  المشاركة، لكن قبلت بعد اطلاعها على  الملامح  الكبرى،  المبلورة  جلها على ارض  الواقع،  بفضل التنظيم المحكم  من  لدن شباب في  مقتبل العمر،  سواء  بالكواليس آو  بمكان العرض.