طريقة رسم الحواجب بقلم بنفت كوزمتكس خطوة بخطوة

علاج تصبغات الوجه

الفراكشنال ليزر

  • الأربعاء، 10 يونيو 2020 الأربعاء، 10 يونيو 2020
الفراكشنال ليزر

يُعد الليزر من أكثر العلاجات التي أحدثت ثورة في عالم الطب بشكل عام، وعالم التجميل بشكل خاص، حيث استغنت الكثير من السيدات عن الخضوع للعمليات التجميلة الجراحية وخوض تجربة التخدير والمقصات الجراحية التي تحمل الكثير من الألم والمضاعفات، لتستبدلها بعلاجات الليزر التي لا تتطلب التخدير الكامل، وتُعطي حلولاً سريعة ومضمونة في وقت قصير. إليك فيما يلي كل ما تودين معرفته عن الفراكشنال ليزر بالتفصيل.

ما هو الفراكشنال ليزر؟

هو علاج غير جراحي يستخدم جهازاً لتقديم شعاع ليزر مقسم إلى آلاف المناطق المجهرية التي تستهدف جزءاً من الجلد في وقت واحد؛ لعلاج البشرة المتضررة من الشمس والشيخوخة. يستهدف الفراكشنال ليزر الطبقات العليا والسفلى من الجلد، حيث تقوم أشعة الليزر بحفر أنفاق صغيرة جداً في الجلد، وبالتالي يتم تحفيز الجلد لإنتاج الكولاجين، وبهذه الطريقة يتم القضاء على الضرر الموجود في مناطق الجلد الصحية. [1]

استخدامات الفراكشنال ليزر:

للفراكشنال ليزر عدة استخدامات تتمثل بما يلي:

  • تجديد الجلد، وعلاج التجاعيد وترهل الجلد.
  • علاج ندبات حب الشباب.
  • علاج الخطوط.
  • علاج الندبات الناتجة عن الإصابات.
  • علاج بقع الجلد.

فوائد الفراكشنال ليزر:

يحمل الفراكشنال ليزر العديد من الفوائد التجميلية للبشرة والمتمثلة بما يلي:

  • يعمل الفراكشنال ليزر على إخفاء آثار الندوب الناتجة عن  مختلف الأسباب كحب الشباب.
  • يعالج الفراكشنال ليزر الندوب والحفر  في الجلد الناتجة عن العمليات الجراحية التجميلية أو أي إصابة أخرى في الجلد.
  • للفراكشنال ليزر خصائص تمكنه من علاج تهدُّل الجفون بفعالية كبيرة.
  • يعمل الفراكشنال ليزر على تقشير الوجه، فيخلصه من الجلد الميت والخلايا القديمة، ليتم تجديدها بطبقة جديدة من الجلد أكثر نضارة وإشراقاً.
  • يُقلل الفراكشنال ليزر درجة التصبغ وتغير لون الجلد والبقع الداكنة الظاهرة على الجلد لأي سبب كان، سواء بسبب تأثير الشمس أو بسبب عوامل الشيخوخة وتقدم العمر.
  • يساعد الفراكشنال ليزر في علاج التصبغات الجلدية الناتجة عن الحمل وتغير الهرمونات.
  • للفراكشنال ليزر فوائد كبيرة في معالجة آثار حروق الشمس المتوسطة والمتقدمة، والتي يصعب علاجها بوسائل أخرى.
  • للفراكشنال ليزر قدرة على إخفاء الندوب الناتجة عن الجدري.
  • يُقلل الفراكشنال ليزر آثار علامات التمدد في الجسم.
  •  للفراكشنال ليزر فوائد في تفتيح منطقة الركب والتخلص من اللون غير المرغوب فيه في هذه المنطقة.


فوائد الفراكشنال ليزر

أضرار الفراكشنال ليزر:

يحمل الفراكشنال ليزر بعض الأضرار إذا ما تم استعماله بطريقة زائدئة عن الحاجة، أو بطريقة خاطئة والتي تتمثل بما يلي:

  • احمرار وتورم وحكة في الجلد، وقد يكون الاحمرار شديداً وقد يستمر لعدة أشهر.
  • ظهور حب الشباب، فمن الممكن أن يؤدي وضع الكريمات والضمادات السميكة على وجهك بعد العلاج إلى تفاقم حب الشباب أو التسبب في ظهور نتوءات بيضاء صغيرة مؤقتاً على الجلد المعالج.
  • يمكن أن يؤدي فرط العلاج بالفراكشنال ليزر إلى عدوى بكتيرية أو فيروسية أو فطرية في الجلد، وتُعد العدوى الأكثر شيوعاً هي تفشي فيروس الهربس- الفيروس الذي يسبب تقرحات البرد.
  • من الممكن أن يتسبب الفراكشنال ليزر في تغييرات في لون البشرة، حيث يُمكن أن يجعل الجلد المعالج أغمق مما كان عليه قبل العلاج (فرط التصبغ) أو أخف (نقص التصبغ)، بعد أسابيع من إعادة التسطيح بالليزر، والجدير بالذكر أن التغييرات الدائمة في لون البشرة أكثر شيوعاً لدى الأشخاص ذوي البشرة الداكنة.
  • تُشكل عملية الفراكشنال ليزر خطراً طفيفاً في حدوث الندوب الدائمة في الجلد.
  • نادرًا ما قد يؤدي استعمال الفراكشنال ليزر الذي يتم بالقرب من الجفن السفلي إلى أن يكشف السطح الداخلي للجفن. [2]

كيف يعالج الفراكشنال ليزر على البشرة؟

لفهم كيفية عمل العلاج بالفراكشنال ليزر، عليكِ أولاً فهم أساس بنية الجلد. يتكون الجلد من ثلاث طبقات، ألا وهي البشرة (الطبقة العلوية) والأدمة (الطبقة الوسطى) وتحت الجلد (طبقة الدهون السفلية). تحتوي البشرة على خلايا منتجة للصبغة تسمى الخلايا الصباغية، وهي المسؤولة عن تلوين الجلد، بينما تتكون الأدمة من ألياف الكولاجين والإيلاستين التي تمد البشرة بالقوة والمتانة والمرونة والمرونة. مع تقدم العمر، يتغير مظهر وخصائص الجلد، بحيث تُصبح البشرة أرق، لذلك تصبح البقع أكثر وضوحاً، ويفقد الكولاجين في الأدمة تدريجياً مما يساهم في تكوين خطوط الوجه، وترهل الجلد والتجاعيد.

يعمل العلاج بالفراكشنال ليرر من خلال استهداف البشرة والأدمة، ويتم ذلك عن طريق توصيل شعاع ليزر مقسم إلى آلاف الأعمدة الدقيقة والعميقة من العلاج في الجلد، وتسمى هذه مناطق المعالجة الحرارية الدقيقة (MTZs). داخل كل MTZ يتم طرد خلايا البشرة المصطبغة القديمة، ويؤدي اختراق الكولاجين في الأدمة إلى حدوث تفاعل يؤدي إلى إعادة تشكيل الكولاجين وتكوين الكولاجين الجديد. باستخدام MTZs، يستهدف الليزر ويعالج بشكل مكثف الخلايا التالفة داخل المنطقة بينما تبقى الأنسجة السليمة المحيطة سليمة وغير متأثرة وتساعد على التئام الجرح. الجدير بالذكر أنه ينتج عن هذا العلاج الجزئي عملية شفاء أسرع مما لو تعرضت جميع الأنسجة في منطقة العلاج لليزر.


كيف يعالج الفراكشنال ليزر الجلد؟

العناية بالبشرة بعد الفراكشنال ليزر:

تتطلب البشرة المعالجة بالفراشكنال ليزر ما يلي:

  • تجنب أشعة الشمس المباشرة والمحافظة على رطوبة الجلد وبرودته قدر المستطاع للمساعدة على شفاءه بأسرع وقت.
  • تجنب المهيجات البيئية أثناء عملية الشفاء، مثل الغبار والأوساخ وعوامل التنظيف.
  • تجنب الجفاف والحرارة المفرطة، خصوصاً عند تجفيف الشعر بالمجفف الحراري.
  • تجنب أي تمرين قوي لمدة أسبوعين.
  • تناول الأطعمة الصحية وتجنب الكحول.
  • في يوم تلقي العلاج، حافظي على تغطية المناطق المعالجة بمرهم/ كريم موضعي حسب تعليمات الطبيب.
  • ضعي كمادات التبريد في أول يوم من تلقي العلاج، مع ضرورة عدم وضع الثلج على الجلد مباشرة الامتناع عن استخدام المناشف في الأيام الأولى بعد العلاج؛ لأنها قد تهيج الجلد.[3]

تكلفة الفراكشنال ليزر:

تختلف أسعار جلسات الفراكشنال ليزر من بلد لآخر، ومن عيادة لأخرى، كما وتختلف الأسعار بحسب المنطقة المعالجة بالليزر وعدد الجلسات التي تحتاجها، الأمر برمته بتعلق بكفاءة الأجهزة المستعملة ومهارة الطبيب وموقع العيادة وعدد الجلسات التي يحتاجها المريض لينال النتيجة المرغوبة. عادةً ما تتراوح أسعار جلسات الفراكشنال ليزر في الولايات المتحدة وأوروبا ما بين 900 دولار وحتى 1400 دولار، بينما تبلغ متوسط جلسات الفراكشنال ليزر في السعودية ومصر ما بين 200 دولار و300 دولار.

يُمكنكِ الآن عزيزتي التخلص من مشاكل ترهل الجلد والتجاعيد في وقت قصير بالخضوع لعلاج الفراكشنال ليزر الفعّال، وذلك بعد استشارة طبيبك المختص، لبشرة شبابية خالية من التصبغات والآثار.

المراجع:

[1] مقال ما هو الفراكشنال ليزر؟ منشور على medistate.

[2] مقال أضرار الفراكشنال ليزر منشور على mayoclinic.

[3] مقال العناية بالبشرة بعد الفراكشنال ليزر منشور على Greater charlotte or aL surgery.