الملكة "تي" صاحبة اطول واجمل شعر في الحضارة الفرعونية

  • تاريخ النشر: الأحد، 04 أبريل 2021
الملكة "تي" صاحبة اطول واجمل شعر في الحضارة الفرعونية
مقالات ذات صلة
خلطات البابونج للبشرة والشعر
طريقة إزالة طلاء الأظافر من الشعر
فوائد زيت القطران للشعر

الملكة "تي" برز إسمها في الساعات الأخيرة، وذلك بعد إنشغال السيدات والفتيات حول العالم وخاصة في الوطن العربي ومصر،  بمعرفة كيفية اعتناء الملكة "تي" بشعرها قبل موتها مما جعلها الملكة الأبرز بين الملكات، وصاحبة أجمل وأطول شعر في الحضارة الفرعونية القديمة، وذلك على هامش احتفالية موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري إلى متحف الحضارة، حيث تداول  صورة شعرها على مواقع التواصل الاجتماعي، وجاءت المطالبات للتعرف على سر جمال شعرها، والتعجب من الاحتفاظ بحالته الجيدة عبر مئات السنين.

الملكة تي وسر جمال شعرها

"الملكة تي " ليست فقط من الملكات صاحبة أجمل شعر بل هى واحدة من أهم وأعظم ملكات مصر القديمة، زوجة الملك المهيب أمنحتب الثالث والذي وصلت في عهده الامبراطورية المصرية لأفضل عصورها، وقد ساندت زوجها في الحضارة القديمة، وكان لها دور هام في قيادة القصر الملكي من الداخل، كما أن لها بصمة هامة لها في تاريخ مصر القديمة، وإبنها هو إخناتون الفيلسوف الذي يعتبره البعض مناديا بالوحدانية.

روتين شعر الملكة تي

وحاول المتخصصون في علم الآثار الإجابة على التساؤل الذى شغل بال الكثير من السيدات والفتيات حول جمال شعر الملكة "تي" والروتين للحفاظ على شعرها، وكثافته، حيث أكدوا أن السبب الاهتمام بشعرها ووضع وصفة خاصة مكوناتها الأعشاب والمواد الطبيعية، حيث ذكروا أن من أهم مكوناتها دهن البقر، وزيت الخروع والصنوبر، بالإضافة إلى أن النساء قديماً والمصريون القدماء عموماً كانوا مهتمين بمظاهر الجمال، وخاصة الشعر الذي كانوا يستخدمون العديد من الزيوت الطبيعية للعناية به، بالإضافة إلى الخلطات الطبيعية، فكان تركيز الزيوت التي كانوا يستخدمونها أثناء حياتهم تفوق الموجودة الآن من حيث التركيز ودقة التحضير والصنع.

خلطات شعر الملكة تي

وكشف العالم زاهى حواس، عالم الآثار، خلال تصريحاته مع الإعلامي عمرو أديب، إن الملكة "تى" صاحبة أفضل شعر فى الحضارة الفرعونية القديمة، حيث كانت دائمة الاعتناء بشعرها قديماً، وعند موتها قاموا بوضع خلطات من الحنة وتقنيات التحنيط لحفظ شعرها تمهيدًا لحياة البعث والخلود بعد الموت، لافتاً إلى أن شعر تحتمس كان مثل شعر الملكة "تى" وقام بعض علماء الآثار الأجانب بسرقته لشدة جماله، مؤكدًا أن الملكة "تي" كانت تستخدم لشعرها حنة قديمة وبعض مكونات العشبية القديمة التي تم استخدامها فيما بعد فى أعمال التحنيط.

وفسر الدكتور مختار الكسباني عضو اللجنة العليا للمتاحف المصرية، في تصريحات لموقع "سكاي نيوز عربية"، بقاء شعر الملكة “تي” كما هو بعد آلاف السنين، وذلك من خلال الاهتمام الشديد والعالي بعملية التحنيط فهي ملكة، حيث حرصوا على إبقاء شعرها على حالته وجماله رغم مرور السنوات، لافتاً إلى أن الشعر هو من الأجزاء التي لا تتعرض للتلف في الجسم البشري، علاوة على الإضافات التي وضعها المحنطون للشعر للمحافظة على بقائه بهذه الطريقة، وبسبب التحنيط أصبح لون الشعر أحمر وليس أسود كما كان قديماً.

من هي الملكة تي

ونجح الدكتور زاهي حواس، في عام 2010، بإجراء تحليل الحمض النووي، وتعرف رسميًا على الملكة تي، حيث كانت خصلات الشعر الموجودة داخل مقبرة توت عنخ آمون مطابقة للحمض النووي لمومياء الملكة "تي"، وهى ابنة المستشار "يويا" النبيل من أصل شعبي غير ملكي من بلدة أخميم سوهاج في صعيد مصر، والذي يعتبر من أشهر مستشارين مصر القديمة لزوجها الملك أمنحتب الثالث وهو الملك رقم "9" من ملوك الأسرة الـ "18" ، وهي أم الملك "أمنحتب" الرابع الملقب بالملك “إخناتون" والذي يعتبر الملك الـ "10"ملوك الأسرة الـ 18، وجدة الملك الصغير "توت عنخ آمون"

وعُرفت الملكة "تي" بأنها زوجة ملك وأم ملك، وجدة ملك، فأصبح لها العديد من الألقاب الفرعونية المختلفة المتعلقة بالآلهة، ولها دور مهم في تولي توت عنخ آمون عرش البلاد، ليصبح ملكًا على أرض "كمت" والذي تعني مصر.