الولايات المتحدة تسمح باستخدام هذا الدواء لعلاج فيروس كورونا

  • تاريخ النشر: الإثنين، 30 مارس 2020
الولايات المتحدة تسمح باستخدام هذا الدواء لعلاج فيروس كورونا
مقالات ذات صلة
زيت كبد الحوت لمحاربة فيروس كورونا
تطبيق جديد على الهاتف يكشف إصابتك بفيروس كورونا!
اخترنا لك أفضل أطعمة تحميك من أمراض الشتاء

على الرغم من التحذيرات التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية من استخدام العلاجات والعقاقير الطبية لعلاج فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، وعلى تأكيدها ضرورة الابتعاد عن أدوية معينة تجنباً لحدوث مضاعفات، سمحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية باستخدام هذه العقاقير الطبية في علاج الفيروس الوبائي.

علاج فيروس كورونا

ووافقت إدارة الدواء الأمريكية على استخدام عقاري كلوروكين وهيدروكسيكلوروكين كعلاج لكورونا، على أن يقتصر استخدامهما في علاج المرضى في المستشفيات فقط، وهما عقاران مضادان للملاريا، كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن عن أمله الكبير فيهما.

مدير المعهد الوطني للأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فاوتشي، كان قد حذر كثيراً خلال الفترة الماضة من استخدام من استخدام الأدوية بشكل عشوائي، مؤكداً على أن الأدوية التي تستخدم لعلاج الملاريا لازالت تحتاج المزيد من الأبحاث والدراسات قبل اعتبارها أوية فعالة في علاج فيروس كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة الأمريكية أن إدارة الغذاء والدواء سمحت باستخدام كلوروكين وهيدروكسيكلوروكين في المرضى المصابين بفيروس كورونا باختلاف مراحلهم العمرية، بشكل مناسب داخل المستشفيات، عندما تكون التجارب السريرية غير متوفرة.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في مؤتمر صحفي له خلال الفترة الماضية عن أمله الكبير في استخدام علاج الملاريا لعلاج فيروس كورونا المستجد.

وحذرت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق من تناول العقاقير الدوائية بشكل عشوائي رغبة في علاج فيروس كورونا، كما حذرت من استخدام عقار الإيبوبروفين عند اشتباه الإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، موضحة أنه يتسبب في تدهور حالة المصابين، مؤكدة على أن استخدام أدوية الباراسيتامول هي الأكثر أماناً.

وأشارت إلى أن البحث جاري للتأكد من الآثار السلبية المحتملة لتناول هذا العقار. مشددة على أن تناول الإيبوبروفين لا يجب أن يحدث إلا تحت إشراف الطبيب المختص.

أعراض فيروس كورونا

وتتشابه أعراض فيروس كورونا  بأعراض نزلات البرد والإنفلونزا االعادية إلا أنها تتميز بارتفاع حاد في درجات الحرارة، وسعال جاف، فالحمى والتعب والسعال الجاف أحد أبرز أعراض فيروس كورونا.

ويعاني حوالي 80% من الأشخاص الذين يتعرضون للإصابة بفيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، من حالة خفيفة إلى متوسطة من البرد، ويتعافون دون الحاجة إلى أي علاج خاص.