بالصور ممثلة تركية تقوم بعملية تحول جنس!

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 فبراير 2013 آخر تحديث: الثلاثاء، 24 ديسمبر 2013
بالصور ممثلة تركية تقوم بعملية تحول جنس!
مقالات ذات صلة
بالصور الممثلة التركية Nil Erkoçlar بعد التحول إلى رجل تواعد فتاة!
انتصرت على السرطان وأعلنت اعتزالها لهذا السبب: محطات في حياة إليسا
الإفراج عن سارة الكندري بعد قضية الفيديو: هذه رسالتها لكل من هاجمها

قامت الممثلة التركية Nil Erkoçlar بعملية جراحية لتغيير جنسها من امرأة إلى رجل، ومنحت نفسها اسم Rüzgar ، وتحدث Rüzgar عن قرار تغيير جنسه من امرأة إلى رجل والحياة الصعبة التي عاشها قبل اجراء العملية الجراحية.

وأثار قرار الممثلة المتحولة الضجة في تركيا، فهي ممثلة معروفة ومن الأسماء اللامعة التي وقفت بجانب الكثير من الأسماء المعروفة على خشبة المسرح التركي.

وقال الرجل المتحول جنسيا والبالغ من العمر 26 عاما، أنه لم يشعر طوال حياته أنه امرأة، فكل ما يقوم به في حياته من سلوكيات وطريقة التحدث والسير وطريقة الجلوس تشعره بأنه رجل.

وكانت بداية القصة عندما كان في السادسة من عمره " لم أكن مثل باقي الفتيات فلم ألعب بدمي باربي بل كنت ألعب مع الصبي، مؤكدا أنه عند مولوده كان فتاة جسديا فقط".

بالصور ممثلة تركية تقوم بعملية تحول جنس!

واستكمل حديثه قائلا " لم أكن أحب ارتداء ملابس الفتيات مطلقا، وأرفض دائما دور الفتاة الذي وجدت نفسي فيه عندما ولدت..فقد كنت أشعر بداخلي أنني صبي، ومع ذلك لم أصرح لأي شخص بهذه القصة".

"وعندما بدأت مرحلة المراهقة لاحظت أنني أعجب بالفتيات لكن لدي جسد امرأة.. كان هذا صعبا حقا علي.

"وعلى الرغم من أن جسدي كإمرأة جميل جدا، لكني لم أشعر أبدا بتكيف معه ولا أرى كيف يبدو، رغبت في تغيير جسدي وأن أحصل على الحرية مرة أخرى، وقررت في نهاية المطاف الخضوع لعملية جراحية، خاصة وأنه أصبح أمرا لا يطاق بالنسبة لي".

ويتابع " كنت اتعامل وأتصرف كما يريدني المجتمع، فكان شعري قصير والناس تقول لي أنت ممثلة يجب عليك أن تطيلي شعرك، واضطرت الاستعانة بشعر صناعي، رغبت بالفعل أن أقوم بعملي بشكل جيد، ولكن ائما كنت أتصرف بطرق مثيرة للجدل".

وكنتيجة لهذا أصبحت حياتي عبارة عن صراع داخلي وقررت أن أقوم بعملية تحول جنسي وأغير اسمي.

وعن شعوره بعد العملية قال " شعرت وكأنني ولدت من جديد، فـ " Nil " قد ماتت وولد Rüzgar بدلا منها".

بالصور ممثلة تركية تقوم بعملية تحول جنس!

أما فترة ما قبل اجراء العملية خضع الممثل التركي المتحول جنسيا لسلسة من العلاج لتهيئة نفسه للنتيجة النهائية لتغيير جنسه منها أدوية للهرموناتن " تشعر بالغضب عندما تأخذ الهرمونات، وكنت أراقب بعض التغييرات التي تحدث في عقلي، لكني الآن أشعر بتحسن، ولكن عملية تغيير الجنس حقا عملية صعبة ومؤلمة وكان من الصعب علي أن اتحملها، ولكن أمام التخلص من عبء دام 26 عاما كان علي تحمل متاعب تغيير جنسي".

ويضيف "أحد اكثر هذه المصاعب أن تتعامل وكأنك رجل بجسد امرأة.. فكنت محل اهتمام الراجل، ولم يسبق لي أن أحببت رجلا وكان لدي دائما انجذاب اتجاه النساء، وكل هذا كان في سر طوال الوقت الذي مضى".

وعن تعامل المجتمع معه بعد العملية يقول " لقد خاطرت بكل شيء من أجل ما أنا فيه حاليا، ولا أتوقع أن يقبلي الجميع كما أنا، هم أحرار في قبولي أو رفضي، أنا رجل وهذا واقع ولم يكن لدي سوى جسد مختلف عن ما بداخلي، لكن حاليا وجدت نفسي".

أما فيما يتعلق بردود الفعل التي تلقاها من الصحافة ووسائل الإعلام أكد أن ردود الأفعال هذه لا تتعلق به " هذا هو خياري.. حياتي.. جنسي، ولذلك لا أهتم بأحد وهذا ما أراه".