رينو7 5G: أطلق العنان لإبداعك مع إمكانيات تصوير غير محدودة

أوبو تبرز قدرات هاتف رينو7 5G: أطلق العنان لإبداعك مع إمكانيات تصوير غير محدودة

  • تاريخ النشر: الخميس، 16 يونيو 2022
رينو7 5G: أطلق العنان لإبداعك مع إمكانيات تصوير غير محدودة
مقالات ذات صلة
أطلقي العنان لمخيلتك مع أحمر الشفاه "L’Absolu Rouge"
أطلقي العنان لروحك مع مجموعة "Pinko" لخريف وشتاء 2013-2014
اطلقي لشعرك العنان على طريقة صبا مبارك: دعيه يتنفس بتلك التسريحات
  • سلسلة هواتف رينو7 تتضمّن ثلاثة طرازات تدعم الاتصال بشبكة الجيل الخامس 5G، وجميعها مزودة بميزات تصوير البورتريه المميّزة وتقنيات أخرى رائدة
  • تأتي السلسلة بنظام كاميرا بورتريه رائد وإعداد قوي لالتقاط محتوى استثنائي وتجربة اتصال فائق بشبكة 5G
  • سلسلة هواتف رينو7 متاحة عبر مواقع التجارة الإلكترونية ومتاجر البيع بالتجزئة

يوفر لك هاتف أوبو رينو7 5G إمكانيات تصوير رائعة بفضل إعدادات الكاميرا وميزات التصوير المحسّنة بتقنيات الذكاء الاصطناعي، وبالتالي يعتبر هذا الهاتف خبير التصوير الفوتوغرافي القادر على التقاط صور تشبه كاميرات DSLR الاحترافية من خلال ميزات فائقة مثل وضع تصوير البورتريه Portrait Mode وخاصية فيديو بورتريه البوكيه Bokeh Flare Portrait Video وغيرها الكثير من المزايا المدهشة. إلى جانب الأداء القوي الذي توفره شريحة معالجة البيانات Dimensity 900 من ميدياتِك، والكفاءة والإنتاجية من نظام التشغيل ColorOS 12 الذي تم إطلاقه حديثاً، يعد هاتف رينو7 5G الرفيق المثالي لمن يرغبون في إطلاق العنان لأنفسهم لاستكشاف قدراتهم غير المحدودة.

تقنية الذكاء الاصطناعي الثورية تمنحك قدرات كاميرا(DSLR)  على هاتفك الذكي

بالاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي الخاصة بأوبو، تم تجهيز هاتف رينو7 5G بمزايا تصوير بورتريه قوية تُمكّن المستخدمين من التعبير عن كل جانب من جوانب شخصيتهم بشكل متفرّد من خلال صور بورتريه أكثر احترافية.

يعتبر إعداد كاميرا هاتف رينو7 5G المدعم بأحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي والكاميرا الثلاثية عالية الدقة عنصراً أساسياً في التقاط صور بورتريه مذهلة. ففي الجزء الخلفي من الهاتف، يأتي رينو7 5G بكاميرا رئيسية بدقة 64 ميغابكسل عالية الدقة وكاميرا بزاوية واسعة 118 درجة وكاميرا ماكرو يمكنها التقاط الأشياء متناهية الصغر من مسافة 4 سم فقط. أما الجزء الأمامي، فيأتي بكاميرا 32 ميغابكسل لتمنحك صور سيلفي فائقة الوضوح، سواء بمفردك أو مع مجموعة.

ومن خلال تحقيق الاستفادة القصوى من إمكانات الأجهزة الرائدة، يأتي هاتف أوبو رينو7 5G مزوداً بمجموعة فائقة من ميزات التصوير الرائعة:

  • يقوم وضع تصوير البورتوريه Portrait Mode بإضفاء عمق على خلفية الصورة بشكل ذكي، بما في ذلك إبراز البقع المضيئة الجميلة بشكل أكبر بتأثير البوكيه. توفر هذه الخاصية أيضاً ميزات إضافية لتحسين الصورة، مثل اكتشاف لون البشرة ومظهر الجلد وتعزيزهما، مع تأثيرات تعزيز الجمال التي توفر صوراً عالية الجودة وواضحة بعمق طبيعي واحترافي.
  • يمكن لميزة الفيديو المعزز بالذكاء الاصطناعي AI Highlight Video التقاط التفاصيل في كل من الخلفية والمقدمة بوضوح عن طريق إجراء تحسينات تلقائياً حسب ظروف الإضاءة. يتم تفعيل خوارزميات خاصية الفيديو بالمدى الديناميكي العالي التفاعلي Live HDR وخاصية فيديو بالنمط الليلي الفائق Ultra Night Video لهذه الميزة بشكل تلقائي عند تصوير الفيديو بالكاميرا الخلفية.
  • أما خاصية فيديو بورتريه البوكيه Bokeh Flare Portrait Video فتتيح للمستخدمين التقاط مقاطع فيديو بورتريه مع وجود تأثرات ضوئية سريالية في الخلفية، تماماً مثل تأثير بوكيه لكاميرا DSLR الاحترافية. تم تطوير هذه الميزة في هاتف أوبو رينو7 5G لزيادة تحسين لون البشرة خاصة في ظروف الإضاءة الضعيفة، أو الخلفيات ذات الألوان المصمتة، أو عندما يكون لون الخلفية قريباً من لون بشرة الجسم المراد تصويره. ونتيجة لذلك، تبرز هذه الميزة صورة البورتريه مع الحفاظ على المظهر الطبيعي.

تم تجهيز هاتف رينو7 5G أيضاً بعدد من ميزات وأدوات تعديل الصورة بشكل إبداعي، ومنها: خاصية فيديو بورتريه الألوان المدعوم بالذكاء الاصطناعي AI Color Portrait Video والتي تقوم باكتشاف الأجسام تلقائياً في الفيديو والحفاظ على لونها الأصلي بالكامل مع تحويل بقية ألوان الصورة إلى الأبيض والأسود؛ أما ميزة الفيديو بالعرض الثنائي Dual-View Video تساعد المستخدمين على سرد قصصهم من زاويتين مختلفتين عن طريق تصوير الفيديو من الكاميرات الأمامية والخلفية في وقت واحد؛ ولكن خاصية تعديل فيديو البورتريهPortrait Retouching  تقوم بتحديد أشخاص مختلفين في مقطع فيديو وتطبق تأثيرات جمالية مختلفة حسب الميزات المحددة. بالإضافة إلى كل ذلك، فإن هاتف رينو7 5G يتيح لمستخدميه أيضاً ميزات تصوير قوية مهما اختلفت السيناريوهات، بما في ذلك تصوير الفيديو فائق الثبات Ultra Steady Video وخاصية التتبع في التركيز التلقائي Focus Tracking والتقاط صور فائقة الوضوح بدقة 108 ميغابكسل ولقطات الفلاش السريعة Flash Snapshot.

تصميم فائق النحافة مع تقنية أوبو جلو المتطورة

وتماماً ككل تصاميم هواتف سلسلة رينو الأيقونية، يُظهر هاتف رينو7 5G أسلوب أنيق بتصميمه فائق النحافة مع سُمك يبلغ حوالي 7.81 ملم ووزن حوالي 173 جراماً فقط. وبالطبع يتميز الهاتف أيضاً بلمسة أوبو جلو التي تمنح هواتف السلسلة شخصيةً فريدة من نوعها مع لونين جديدين بالكامل، وهما: الأزرق النجمي والأسود النجمي.

توفر شاشة الهاتف من نوع أموليد AMOLED بقياس 6.4 بوصة تجربة مشاهدة غامرة أكثر حيوية وسلاسة، وذلك بفضل معدل تحديث 90 هرتز؛ مع معدل عينات باللمس حتى 180 هرتز. الشاشة أيضاً معتمدة من SGS للعناية بالعين كشاشة ذات إضاءة زرقاء منخفضة، والتي يمكن أن تساعد في تقليل إجهاد العين أثناء الاستخدام لفترة طويلة. بالإضافة إلى ذلك، فإن هاتف رينو7 5G معتمد أيضاً من منصتي نتفليكس وأمازون برايم، ليسمح للمستخدمين بتجربة مشاهدة محتوى عالي الجودة وبتفاصيل أكبر.

قوة غير محدودة لتجربة لعب بلا توقّف

تقع شريحة المعالجة من نوع Dimensity 900 5G SoC من شركة ميدياتك في قلب هاتف رينو7 5G، والتي تدعم الاتصال بشبكات الجيل الخامس5G  و Wi-Fi 6لتضمن لك اتصال فائق السرعة أثناء الاستمتاع بألعابك المفضّلة.

يأتي هاتف رينو7 5G مزوداً بذاكرة وصول عشوائي (RAM) بسعة 8 غيغابايت وذاكرة تخزين داخلية (ROM) بسعة 256 غيغابايت بشكل قياسي. كما أن الهاتف مجهز أيضاً بتقنية توسيع ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) التي طورتها أوبو حصرياً، مما يعني أنه يمكن تحويل جزء من ذاكرة التخزين الداخلية (ROM) إلى ذاكرة وصول عشوائي (RAM) في حال نفادها، بحيث يكون لك مطلق الحرية في اختيار زيادة بسعة 2 غيغابايت أو 3 غيغابايت أو 5 غيغابايت. يمكنك الآن تشغيل العديد من التطبيقات أو اللعب بشكل متواصل، وسيستمر الهاتف في العمل بسلاسةٍ مبهرةٍ وأداءٍ فائقٍ. وبفضل بطارية كبيرة تبلغ 4500 مللي أمبير في الساعة وشحن سوبرفووك SUPERVOOCTM بقدرة 65 وات، يمكن شحن هاتف رينو7 5G بنسبة 100٪ في 31 دقيقة فقط واستخدامها طوال اليوم حتى لو كانت البطارية منخفضة، مع خاصيتي وضع توفير الطاقة الفائقة ووضع الاستعداد الليلي الفائق.

بناءً على إمكانيات الأداء القوي التي تملكها أوبو، قامت الشركة بتحسين هاتف رينو7 5G لتوفير تجربة ألعاب غامرة من خلال دمج مجموعة تقنيات HyperBoost التي تم تطويرها بالكامل، فمثلاً يراقب مثبت معدل الإطارات بالذكاء الاصطناعيAI Frame Rate Stabilizer  أداء النظام وتغيرات درجة الحرارة في الوقت الفعلي ويبقي معدل الإطارات في المستوى الأمثل لضمان تجربة ألعاب أكثر سلاسة وسرعة؛ كما تحافظ ميزة التشغيل السريع Quick Startup على ألعابك المفضّلة في الخلفية، مما يتيح للمستخدمين الوصول إلى اللعبة على الفور.

رينو7 5G: أطلق العنان لإبداعك مع إمكانيات تصوير غير محدودة

تجربة مريحة وأداء سلس بفضل نظام التشغيل COLOROS 12

بكونه جزءاً من السلسلة الأولى التي تأتي بنظام التشغيل ColorOS 12 الجديد كلياً، يوفر هاتف رينو7 5G تجربة هاتف ذكي بلا حدود مع كفاءة ذكية وسلاسة لا مثيل لها وخصوصية من أعلى المستويات.

بفضل خاصية التحكم الذكي عبر الإيماءاتAir Gestures ، يمكن للمستخدمين الرد على المكالمات الهاتفية وكتم صوتها، أو التحكّم في التطبيقات الأكثر استخداماً عن طريق إيماءات اليد دون لمس الهاتف. أما ميزة الاتصال بالكومبيوتر الشخصيPC Connect  فإنها توفر حلولاً أكثر ملاءمة للعمل بين أجهزة متعددة من خلال توصيل هاتف رينو7 5G بجهاز الكمبيوتر في منتهى السلاسة. بمجرد إتمام عملية الاتصال، يمكنك التحكم في الملفات والإشعارات وغيرها المزيد بين الجهازين بسهولة تامة.

تم تحسين مستوى الأمان أيضاً في نظام التشغيل في هاتف رينو7 5G، فمثلاً تُخفي خاصية الحماية الذكية من التجسس Anti-Peeping for Notifications محتوى إشعاراتك إذا كان هناك شخصاً آخر ينظر إلى هاتفك. تم اعتماد تجربة المستخدم فائقة الأمان من قبل مؤسسات خارجية معتمدة، بما في ذلك الخصوصية الإلكترونية وشهادة ISO و TrustArcلبروتوكولات أمان البيانات.

توافر الهاتف في السوق

يتوفر هاتف رينو7 5G الآن في مواقع أوبو الإلكترونية ومتاجر التجزئة الشريكة في لونين مختلفين، وهما: الأسود النجمي والأزرق النجمي بسعر 1,799 درهم إماراتي.

ويمكنك أيضاً شراء هاتف أوبو رينو7 برو 5G بسعر 2,799 درهم إماراتي، أما هاتف رينو7 Z 5G فيتوفر بسعر 1,499 درهم إماراتي.

لمحة عن أوبو

تأسست أوبو في عام 2004، وتعد من أبرز الأسماء الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا، حيث تشتهر بتركيزها على التقنيات المبتكرة واللمسات الفنية المتميزة في التصميم.

وتهدف أوبو إلى بناء منظومة متعددة المستويات من الأجهزة الذكية، تواكب من خلالها عصر الاتصالات الذكية الذي نعيشه. وتعتبر الهواتف الذكية التي تنتجها أوبو منصةً لتقديم محفظة متنوعة من الحلول الذكية والرائدة، على مستوى الأجهزة والنظام والبرمجيات. ولتحقيق هذا الهدف، أطلقت أوبو في عام 2019 خطة على مدى ثلاثة أعوام، لاستثمار 7 مليار دولار أمريكي في مجال الأبحاث والتطوير، لابتكار تقنيات تسهم في تعزيز إمكانيات التصميم.

وتبذل أوبو جهوداً دائمةً لوضع منتجات تتميز بأعلى مستويات التطور التكنولوجي ضمن تصاميم جمالية مميزة وفريدة في متناول المستخدمين في مختلف أرجاء العالم، استناداً إلى فلسفة العلامة التي تتمحور حول الريادة والشباب والقيم الجمالية، حيث تلتزم أوبو بتحقيق هدفها في منح المستخدمين الاستثنائيين إمكانية الإحساس بجمال التكنولوجيا.

وركزت أوبو، خلال العقد الماضي، على تصنيع هواتف ذكية تتميز بإمكانيات تصوير غير مسبوقة، حيث أطلقت أول هواتفها في 2008، وأطلقت عليه اسم سمايل فون، وكان بداية انطلاقها في سعيها الدائم نحو الريادة والابتكارووجهت العلامة اهتمامها على الدوام على احتلال مركز الصدارة، وهو ما نجحت في تحقيقه عبر تقديم أول هاتف ذكي مزود بكاميرا دوارة في عام 2013، فضلاً عن إطلاق أنحف هاتف ذكي في عام 2014، كما كانت أول شركة تقدم تكنولوجيا بيريسكوب في كاميرا الموبايل، أتاحت لها تقديم خاصية التقريب خمس مرات وتطوير أو هاتف ذكي تجاري متوافق مع شبكات اتصالات الجيل الخامس في أوروبا.

وتحتل أوبو اليوم المرتبة الرابعة بين علامات الهواتف الذكية، عبر الأجهزة الذكية وواجهة المستخدم ColorOS وخدماتها الإلكترونية مثل أوبو كلاود وأوبو+.

وتقدم أوبو خدماتها ومنتجاتها في أكثر من 40 دولة، كما تدير ستة معاهد للأبحاث وخمسة مراكز للبحث والتطوير موزعة في مختلف أنحاء العالم، من سان فرانسيسكو غرباً وصولاً إلى شنجن شرقاً. كما افتتحت الشركة مركزاً دولياً للتصميم في لندن، وتلعب هذه المراكز كافة دوراً محورياً في ابتكار أحدث الحلول التقنية التي تسهم في رسم ملامح مستقبل الهواتف الذكية وقطاع الاتصالات الذكية.

لمحة عن أوبو الشرق الأوسط وأفريقيا

دخلت أوبو سوق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2015، عبر تأسيس مكتب إقليمي لها في العاصمة المصرية، القاهرة. وبعد النجاح الكبير الذي حققته مبيعات الشركة خلال عامها الأول من وجودها في القاهرة، أطلقت أوبو خطط توسع طموحة في المنطقة، حيث أطلقت عملياتها في الإمارات العربية المتحدة في عام 2019. تتمتع أوبو حالياً بحضور فعلي في أكثر من 13 سوقاً في المنطقة، بما فيها مصر والجزائر وتونس والمغرب والبحرين والمملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان والكويت وقطر والبحرين وكينيا ونيجيريا وجنوب أفريقيا وشرق المتوسط.

وسعياً لتعزيز حضورها في المنطقة وتماشياً مع استراتيجيتها لتكييف منتجاتها مع متطلبات الأسواق المحلية، زادت أوبو من استثماراتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر تأسيس معمل في الجزائر في عام 2017. وأصبحت الشركة بذلك أول علامة تجارية صينية تؤسس منشأة صناعية في منطقة شمال أفريقيا. وعملت أوبو على تطوير وتحسين منتجاتها بناء على متطلبات الجمهور المستهدف وآرائه في كل منطقة، كما حرصت دوماً على تخصيص حملاتها الترويجية وفقاً للثقافة المحلية، وما يناسب فئة المستهلكين الشباب في كل دولة. كما تحرص الشركة على الدوام على العمل مع فرق محلية للتعرف بشكل أفضل على المستهلكين المحليين وتوفير خدمات على أعلى مستوى من الجودة.

وبدأت أوبو خلال العام الماضي بتعديل خط منتجاتها بما يتلاءم مع منطقة الشرق الأوسط تحديداً، حيث أطلقت هاتفها الذكي الرائد ضمن سلسلة أوبو فايند X وطرحت سلسلة هواتف أوبو رينو. وستواصل أوبو تطوير خط منتجاتها المحلية لتوفير المزيد من سلاسل الهواتف الممتازة للمستهلكين في المنطقة.

وتعمل أوبو، انطلاقاً من مكانتها كشركة عالمية رائدة في مجال الابتكار والتكنولوجيا، على اتباع أعلى معايير الاستدامة للحفاظ على البيئة لأجيال المستقبل، وسعت إلى إحداث تغييرات إيجابية عبر إطلاق مبادرات اجتماعية وإنسانية محلية، فضلاً عن الحملات الخيرية.