علاج التأتأة عند الأطفال

  • تاريخ النشر: الأحد، 18 سبتمبر 2022 آخر تحديث: الإثنين، 17 أكتوبر 2022
علاج التأتأة عند الأطفال
مقالات ذات صلة
علاج البلغم عند الأطفال
علاج السعال عند الأطفال
علاج الإسهال عند الأطفال

هل عانى طفلك في مرحلة ما من حياته من التأتأة؟ إن كانت إجابتك نعم تابع المقال الآتي لتعرف على أبرز طرق علاج التأتأة عند الأطفال.

أنواع التأتأة عند الأطفال

تصنف التأتأة على أنها أحد مشاكل الكلام، يعاني فيها المصاب من انقطاع التدفق الطبيعي للكلام، بإمكانك ملاحظة أن الأطفال الذين يعانون من التأتأة يقومون بتكرار الأصوات أو المقاطع أو الكلمات، يمكن أن تؤثر التأتأة على المدى الطويل على قدرة الطفل على التواصل مع الأخرين، احرص على علاج هذه المشكلة عند طفلك فور ملاحظتها تفاديا لأي مضاعفات محتملة، يكمن علاج التأتأة عند الأطفال حسب المسبب، يمكننا تصنيف التأتأة إلى عدة أنواع كالتالي: [1]

التأتأة التنموية

وهو النوع الأكثر شيوعا بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2 إلى 5 سنوات، ويحدث عندما يتأخر تطور الكلام واللغة لدى الطفل عما يريد قوله.

التأتأة العصبية 

يحدث هذا النوع نتيجة التعرض لإصابة بالدماغ أو سكتة دماغية، يعاني المصاب من مشاكل في الإشارة بين الدماغ والأعصاب والعضلات المستخدمة للكلام.

التأتأة نفسية المنشأ

على الرغم من أنها غير شائعة إلا أن حدوثها وارد، يحدث هذا النوع من التأتأة بعد التعرض لصدمة عاطفية كفقدان قريب أو تغير مفاجئ في نمط الحياة.

طرق طبية لعلاج التأتأة عند الأطفال

بعد التشخيص الدقيق للحالة سيقوم الطبيب بوضع الخطة الأفضل للعلاج، يهدف العلاج إلى تحسين قدرة الطفل على الكلام وتطوير تواصله مع الأخرين، فيما يلي بعض الطرق التي يلجأ إليها الطبيب لعلاج التأتأة عند الأطفال. [2]

علاج التخاطب

يهدف علاج التخاطب إلى تعليم الطفل النقاط التالية:

  • إبطاء سرعة الكلام.
  • التمكن من ملاحظة المواضع التي يتم التلعثم بها وكيفية إدارة الموقف.

العلاج السلوكي المعرفي

أحد أشكال العلاج النفسي، يساعد هذا العلاج الأطفال على تغيير طريقة تفكيرهم وسلوكهم، يمكن لهذا العلاج أن يساعد في التغلب على مشاكل الثقة في النفس أو التوتر أو القلق المرتبطة بالتأتأة.

التفاعل مع الآباء

يمكن لمشاركة الآباء مع الأطفال في المنزل ان تساعد في علاج التأتأة عند الأطفال، فيما يلي بعض النصائح والإرشادات التي يمكن أن تساعد في تعزيز التفاعل مع الاطفال:

  • احرص على الاستماع لطفلك بانصات مع الحفاظ على التواصل البصري عن التحدث معه.
  • خصص وقتا لتحدث مع طفلك بعيدا عن أي عوامل تسبب تشتت الانتباه كالأجهزة الإلكترونية أو غيرها، قد يكون وقت تناول الطعام هو الأفضل.
  • انتظر طفلك إلى أن ينطق الكلمة التي يحاول نطقها، لا تحاول استعجاله في النطق.
  • تحدث مع طفلك ببطئ ودون استعجال، يلجأ الأطفال إلى تقليد آباءهم فيما يفعلون.
  • تجنب الغضب والانفعال وحافظ على هدوئك قدر الإمكان.
  • تجنب الضغط على الطفل فيما يخص التأتأة في الكلام، يمكن للضغط والالحاح أن يزيد المشكلة سوءا.

طرق طبيعية لعلاج التأتأة عند الأطفال

على الرغم من فعالية بعض الطرق الطبيعية في علاج التأتأة عند الأطفال إلا أنه ينصح باستشارة الطبيب قبل البدء باستخدامها. [3]

علاج التأتأه عند الأطفال بالأعشاب

  • الأشواغاندا، تساعد على علاج التأتأة الناجمة عن التعب أو الإجهاد أو الأداء غير السليم للدماغ وذلك عن طريق تعزيز عمل الدماغ والتقليل من الإجهاد.
  • غوتلا كولا، يمكن أن تساعد في التقليل من التأتأة إلى جانب العلاجات الأخرى.
  • سونث، تساعد في تحسين وظائف العقل والجسم وتقوية الذاكرة، والتقليل من الاضطرابات العصبية والعاطفية التي يمكن أن تكون سببا في التأتأة.
  • براهمي، يستخدم في تقوية الذاكرة وتحسين وظائف الدماغ والحث على الراحة والاسترخاء.
  • فاكا، تستخدم لعلاج الاضطرابات العصبية وتحسن الذاكرة وتقلل من التأتأة.
  • شانخبوشبي، تزيد من كفاءة الدماغ وقدرته على حفظ المعلومات وعليه التقليل من التأتأة.

علاج التأتأة عند الأطفال بالعسل والملح

يساعد كل من العسل والملح على تحسين الأداء العصبي لعضلات الفم ونتيجة لذلك تحسين القدرة على الكلام، كل ما عليك القيام به هو خلطة ملعقة كبيرة من العسل والقليل من الملح، افرك لسانك بالخليط مرتين يوميا لمدة لا تقل عن 10 دقائق، بإمكانك ملاحظة النتائج الفعالة بعد شهرين من العلاج المستمر.

علاج التأتاة عند الأطفال بالزبدة

تشتهر الزبدة المحضرة من حليب البقر بخصائصها العلاجية القادرة على التحكم بالمشاكل المتعلقة بالدماغ من تحسين الذاكرة والقدرة على تحليل الأمور.

علاجات طبيعية أخرى

  • ورق الغار.
  • الفلفل الأسود واللوز.
  • عنب الثعلب الهندي.
  • التمر.

تمارين لعلاج التأتأة عند الأطفال حسب العمر

إضافة إلى الطرق التي سبق ذكرها يمكن لبعض التمارين أن تساعد في علاج التأتأة عند الأطفال، قد يكون تمرين القراءة صعبا عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، ركز على تمرين الفك والغناء لتحسين قدرة طفلك على الكلام. [3]

الغناء 

يساعد الغناء على تعزيز الثقة بالنفس إضافة إلى تحسين قدرة الشخص على التحكم في التنفس والعضلات الصوتية. 

تمرين الفك 

  • افتح فكيك لأكبر قدر ممكن. 
  • ارفع لسانك لأعلى حتى يلمس سقف الفم، مع الحفاظ على فكيك مفتوحين.
  • ضع طرف اللسان في مؤخرة الغم.
  • حافظ على هذه الوضعية لعدة ثواني. 
  • عند الإنتهاء، اخرج اللسان حتى يلامس الذقن.
  • استمر على هذه الوضعية لبضع ثواني.
  • ينصح بتكرار هذه العملية 4-5 مرات يوميا.

القراءة

تساعد القراءة بصوت عالي وببطء ولمدة لا تقل عن 30 دقيقة يوميا على تطوير الكلام لدى طفلك. ينصح بتطبيق هذا التمرين بشكل يومي. تعد هذه الطريقة فعالة للأطفال الذين تجاوز عمرهم الخمس سنوات.

مضاعفات التأتأة عند الأطفال

قد يترتب على ترك التأتأة عند الأطفال دون علاج إلى مضاعفات تؤثر على ثقته بنفسه وطريقة تواصله مع الأخرين وقد تجعله عرضة للتنمر من أصدقائه، وعليه قد يتجنب طفلك التحدث أو المواقف التي تتطلب التحدث وسيبدأ بالانسحاب تدريجيا من المشاركة مع الأخرين، الأمر الذي سيؤثر في نهاية المطاف على تقدمه الاجتماعي والمدرسي والعملي. [2]

تعد التأتأة أحد المشاكل الشائعة التي يعاني منها الأطفال، احرص على علاج التأتأة عند طفلك فور ملاحظتها حتى لا تتفاقم الأمور وتؤثر على ثقة الطفل بنفسه

  1. "مقال التأتأة" ، منشور على موقع stlouischildrens
  2. أ ب "مقال التأتأة" ، منشور على موقع mayoclinic
  3. أ ب "مقال طرق طبيعية لعلاج التأتأة" ، منشور على موقع planetayurveda