كريم بيبانثين

  • تاريخ النشر: الجمعة، 05 مارس 2021 آخر تحديث: الخميس، 11 مارس 2021
كريم بيبانثين
مقالات ذات صلة
كريم بيبانثين الأزرق
ما هو الفرق بين CC كريم و BB كريم
كريمات اليوريا

يشتهر كريم بيبانثين بقدرته المذهلة على علاج العديد من المشاكل الجلدية؛ بما في ذلك الحروق والجروح والأكزيما وغيرها من الأمراض التي قد تصيب البشرة وتؤثر سلباً على صحتها ومظهرها.

وفي هذا المقال الغني بالمعلومات نوضح لكم ما هو كريم بيبانثين، كما نتطرق إلى الحديث عن تركيبة كريم بيبانثين، ودواعي استخدام كريم بيبانثين، وفوائد كريم بيبانثين، والآثار الجانبية لكريم بيبانثين.

كما نُقدم لكم أبرز المعلومات حول كريم بيبانثين مرطب، وكريم بيبانثين الأزرق لتفتيح البشرة، وكريم بيبانثين البرتقالي لعلاج الحروق، وكريم بيبانثين الوردي لعلاج التشققات، وكريم بيبانثين للوجه، وكريم بيبانثين للمنطقة الحساسة، وكريم بيبانثين للأطفال.

ما هو كريم بيبانثين؟

للإجابة على التساؤل الذي مفاده: ما هو كريم بيبانثين؟ لا بد من الإشارة إلى بدايات ابتكار هذا المستحضر، إذ تمت صناعة كريم بيبانثين (Bepanthen) وطرحه في الأسواق عام 1944 بـ3 تركيبات، علماً أن شركة "باير" بقيت الشركة الرائدة لهذا المنتج منذ عام 2005، وعملت على تطوير مجموعة واسعة من المستحضرات الخاصة بالعناية بالبشرة.

وبحسب الشركة المصنعة لمرهم بيبانثين، فإنها تلتزم بتطوير التركيبات الفعالة واللطيفة لمنتجاتها الخاصة بالبشرة؛ لذا فهي تتعاون مع أطباء مختصين بالأمراض الجلدية، من ذوي الخبرات العريقة في هذا المجال، ومعظم مستحضراتها متوفرة للبيع في الصيدليات دون الحاجة لوصفة طبية، ويمكن الاستفادة من منتجات الشركة لأغراض متعددة؛ منها التئام الجروح، وعلاج الندبات، والحماية من أشعة الشمس، ورعاية الأطفال الرضع، وغير ذلك. [1]

تركيبة كريم بيبانثين:

يعتبر فيتامين (B5) أو ما يُعرف باسم "برو فيتامين" أو "حمض البانتوثنيك" هو المكوّن الأساسي في تركيبة كريم بيبانثين، إذ يتحول هذا الفيتامين في الخلية بشكلٍ سريع إلى حمض البانتوثينيك الذي يلعب دوراً أساسياً في مرافق الإنزيم (أ)، وبالتالي يعمل على تعزيز عمليات إصلاح الخلية، وتطوير عمليات التجديد التي تحدث في نسيج الجلد.

ومن الجدير بالذكر أن فوائد فيتامين (B5) عديدة؛ منها ما يلي:

  • يعمل على تحسين عمليات تجديد البشرة المتضررة.
  • يساعد على تسريع نمو خلايا البشرة.
  • يُسهم في تخفيف الالتهابات.
  • يعمل على علاج البشرة من الخارج والإصابة المخاطية.
  • يزيد من قدرة البشرة على الاحتفاظ برطوبتها.
  • يساعد على تعزيز إنتاج الدهون في الجلد. [1]

دواعي استخدام كريم بيبانثين:

يمكن استعمال مرهم بيبانثين لعلاج مشاكل عديدة في البشرة، ويمكن تلخيص دواعي استخدام كريم بيبانثين بما يلي:

  • ترطيب البشرة الجافة والخشنة والمتقشرة.
  • ترطيب الشفتين والمنطقة المحيطة بالفم.
  • علاج حكة الجلد.
  • علاج التهيّجات الطفيفة في البشرة؛ بما في ذلك طفح الحفاضات، والحروق الناتجة عن العلاج الإشعاعي.
  • علاج الطفح الحراري في الجلد.
  • حماية منطقة الجلد المغطّاة بالحفاضات عند الأطفال وعلاج المشاكل الناتجة عن ارتداء الحفاضات بشكلٍ عام.
  • علاج حساسية الجلد الناجمة عن التعرض لأشعة الشمس أو استعمال المنظفات الكيميائية.
  • حماية الجلد من أشعة الشمس الضارة.
  • علاج حب الشباب.
  • علاج الحروق الطفيفة.
  • تعزيز الشفاء من الأكزيما.
  • تفتيح البشرة، لا سيما الوجه.
  • علاج الجروح السطحية في الجلد.
  • تسهيل خروج الشعر النامي أسفل الجلد.
  • علاج تشققات البشرة.
  • التخفيف من علامات تمدد الجلد الناجمة عن الحمل.
  • علاج تشققات الحلمة وحمايتها من حدوث المزيد من التشققات الناتجة عن الرضاعة الطبيعية.
  • تعزيز نمو خلايا الجلد.
  • علاج لسعات الحشرات.

ملاحظة:

  • قد يكون هناك بعض دواعي الاستخدام الأخرى لكريم بيبانثين والتي يمكن أن يحددها الطبيب المعالج وفقاً للحالة الطبية. [2]

فوائد كريم بيبانثين:

تتعدد فوائد كريم بيبانثين بتعدد استعمالاته، فهو ذو قدرة عالية على علاج مشاكل البشرة بمختلف أنواعها، وفيما يلي نوضح لكم أبرز فوائد مرهم بيبانثين:

  • استعادة البشرة الطبيعية.
  • علاج التهاب الجلد.
  • علاج الإصابات البسيطة في الجلد.
  • علاج الحروق الخفيفة.
  • علاج التهاب الجلد الناتج عن ارتداء الحفاضات.
  • علاج تقرحات الجلد المزمنة.
  • علاج قرحة الفراش أو الاستلقاء.
  • علاج تشققات الثدي.
  • علاج الشقوق الشرجية.
  • الحفاظ على رطوبة البشرة.
  • الحفاظ على ليونة البشرة ونعومتها. [1]

كريم بيبانثين مرطب:

يحتوي كريم بيبانثين مرطب على المادة الفعالة "ديكسبانثينول" التي تتحول داخل خلايا البشرة إلى حمض البانتوثنيك الذي يُعزز نمو البشرة وتجديد خلاياها من الداخل، وإلى جانب ذلك، يعمل كريم بيبانثين كمُبرد ومهدئ للبشرة؛ لأنه غني بالمواد المرطبة، وكذلك فإنه يُستعمل أيضاً في علاج البشرة السليمة شديدة الإجهاد والمتهيجة.

ويمكن استخدام كريم بيبانثين بوضعه على المنطقة المصابة مرة واحدة أو أكثر على مدار اليوم، حسب الحاجة، علماً أنه يُوصى باستعمال الجرعة المذكورة في النشرة المرفقة بالمنتج أو الجرعة التي يصفها الطبيب المعالج، كما يُنصح باستشارة الطبيب أو الصيدلي قبل استعمال هذا الكريم. [3]

كريم بيبانثين الأزرق لتفتيح البشرة:

يُعتبر كريم بيبانثين الأزرق لتفتيح البشرة منتجاً طبياً فعالاً للعناية بالبشرة، ومنحها مظهراً مُشرقاً ومميزاً للغاية، كما يُعد أحد المنتجات المناسبة للوجه، وهو يتميز بقوامه الخفيف المناسب لترطيب البشرة وتفتيح درجتها في الوقت ذاته، كما لديه القدرة على علاج حب الشباب وإخفاء البثور السوداء، لا سيما تلك التي تتشكّل خلال فترة المراهقة أو الحيض. [4]

كريم بيبانثين البرتقالي لعلاج الحروق:

يُستخدم كريم بيبانثين البرتقالي لعلاج الحروق من الدرجة الثالثة، وهي من أخطر درجات الحروق. وفيما يتعلق بمكونات هذا المنتج، فهو يحتوى على مجموعة مثالية من الفيتامينات الفعالة في ترطيب الجلد وتحفيز التئام الحروق وعلاجها، ويتميز قوامه بأنه ثقيل وذو فعالية عالية في علاج الحروق وغيرها من مشاكل البشرة؛ مثل الاحمرار، الالتهابات الناجمة عن الحروق الشديدة، الحصبة، الصدفية، الأكزيما، ومرض حمو النيل. [4]

كريم بيبانثين الوردي لعلاج التشققات:

يُستعمل كريم بيبانثين الوردي لعلاج التشققات التي تحدث في مناطق مختلفة من الجلد؛ مثل اليدين والقدمين والشفتين والحلمتين، وغالباً ما تظهر هذه التشققات خلال فصل الشتاء؛ نتيجة التعرض للهواء البارد والجاف.

ويُعتبر مرهم بيبانثين الوردي غنياً بالفيتامينات، خصوصاً فيتامين (B5) الذي يعد المركب الأساسي لهذا المنتج، والذي يعمل بدوره على ترطيب البشرة وعلاج جفافها، لا سيما في منطقة الكوعين والركبتين والشفتين، كما يعمل على التخفيف من تشققات الحلمة أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، وبالإضافة لذلك، يمكن استخدام هذا المستحضر لعلاج الالتهابات والتقرحات الناتجة عن الرضاعة الطبيعية. [4]

كريم بيبانثين للوجه:

يمكن استخدام كريم بيبانثين للوجه لغايات متعددة حسب ما يوصي أطباء الأمراض الجلدية، فهو ذو قدرة عالية على ترطيب البشرة بمختلف أنواعها، سواءً الدهنية أو الجافة أو المختلطة أو العادية، وبالطبع يعتبر هذا المرهم آمناً على البشرة، وبالإضافة للترطيب الذي يمنحه للجلد، يمكن استعماله لعلاج حب الشباب، وتفتيح درجة البشرة، والتخلص من البقع الداكنة. [4]

كريم بيبانثين للمنطقة الحساسة:

يتميز كريم بيبانثين للمنطقة الحساسة بأنه غني بألياف البريبايوتكس وزيت نبق البحر الذي يمنح البشرة ترطيباً طويل الأمد، ويعزز قوة حاجز البشرة، ويدعمها بطبقة من الحماية الطبيعية، وبالتالي، فإنه يُسهم في تقوية الدفاعات الطبيعية للجلد الحساس؛ من أجل حمايته والحفاظ على صحته. [5]

كريم بيبانثين للأطفال:

يُستخدم كريم بيبانثين للأطفال بشكلٍ أساسي للوقاية من الحساسية الناتجة عن بلل الحفاضات ومعالجتها، وهو يحتوي على المادة الفعالة "ديكسبانثينول" التي تتحول في خلايا البشرة إلى فيتامين (B5) الذي يُعزز نمو الجلد وتجديد خلاياه من الداخل إلى الخارج.

ونظراً للنسبة المرتفعة من المحتوى الدهني في مرهم بيبانثين، فإنه يساعد على تكوين طبقة دهنية أو زيتية خفيفة على السطح الخارجي للجلد، بما يعزز حمايته ويحد من فقدان الرطوبة في الجلد، ويمكن استعمال هذا المرهم لعلاج الحساسية في منطقة الأعضاء التناسلية لدى الأطفال بعد تغيير الحفاضات، شريطة أن تكون البشرة نظيفة تماماً. [6]

الآثار الجانبية لكريم بيبانثين:

على الرغم من أن مرهم بيبانثين يُعتبر آمناً على الجلد، إلا أنه قد تحدث بعض الآثار الجانبية لكريم بيبانثين في حالاتٍ معينة، ومن هذه الأضرار ما يلي:

  • الإصابة بالإسهال.
  • الحكة.
  • الإصابة بالأكزيما.
  • التهيج والتورم في البشرة.
  • الإصابة بالتهاب الجلد التماسي.
  • الإصابة بالتهاب الجلد التحسسي.
  • رد الفعل التحسسي (يمكن أن يُستدل عليه ببعض الأعراض؛ مثل احمرار الجلد والحكة والطفح الجلدي وسرعة ضربات القلب وارتفاع درجة الحرارة والقيء). [4]

وبذلك نكون قد أوضحنا لكم ما هو كريم بيبانثين، وما هي تركيبة كريم بيبانثين، ودواعي استخدام كريم بيبانثين، وفوائد كريم بيبانثين، والآثار الجانبية لكريم بيبانثين، كما عرضنا لكم أهم المعلومات حول كريم بيبانثين مرطب، وكريم بيبانثين الأزرق لتفتيح البشرة، وكريم بيبانثين البرتقالي لعلاج الحروق، وكريم بيبانثين الوردي لعلاج التشققات، وكريم بيبانثين للوجه، وكريم بيبانثين للمنطقة الحساسة، وكريم بيبانثين للأطفال.

وفي الختام، ننصحكم باستشارة الطبيب المختص أو الصيدلي قبل استخدام أي نوع من منتجات كريم بيبانثين؛ حتى تتأكدوا من أنه العلاج الأنسب لحالتكم الصحية.