جهاز حرق الدهون المنزلي

  • تاريخ النشر: الجمعة، 23 أبريل 2021
جهاز حرق الدهون المنزلي
مقالات ذات صلة
إيما ستون تمارس الرياضة حفاظاً على روتين رشاقتها
طريقة نزول الحصوة من الكلية والحالب والمثانة
فوائد السباحة للأطفال

قد تكون رحلة إنقاص الوزن ونسف الدهون شاقةً ومُتعبةً وطويلة إذا تمت عن طريق اتباع الحميات الغذائية القاسية بالتزامن مع ممارسة التمارين الرياضية العنيفة، في حين أن أجهزة إذابة الدهون تُعد بديلاً رائعاً يمنح النتائج المطلوبة من حيث إزالة الدهون وشد الجسم والتخلص من السيلوليت خلال فترةٍ معقولة.

لذا، جمعنا لكِ عزيزتي كل ما تحتاجين معرفته عن أنواع جهاز حرق الدهون المنزلي، وآلية عمله، وطريقة استخدامه، بالإضافة إلى فوائده وعيوبه، والمزيد من المعلومات المهمة التي تبحثين عنها فيما يلي...

أنواع جهاز حرق الدهون المنزلي:

1- جهاز حرق الدهون المنزلي بالاهتزاز:

تعتمد آلية عمل أجهزة حرق الدهون بالاهتزاز على الاهتزازات البسيطة جداً، واستخدام وسائل مختلفة لنقل الاهتزازات أو الذبذبات الميكانيكية من الجهاز إلى الجسم مباشرةً أو عبر الأسلاك الخاصة، ما يؤدي إلى تحريك العضلات وانقباضها وانبساطها بطريقةٍ مشابهة لتأثير الرياضة البدنية على العضلات، لا سيما تلك الرياضات التي تتطلب مجهوداً عضلياً كبيراً؛ مثل السباحة والجري وغيرها.

فوائد جهاز حرق الدهون المنزلي بالاهتزاز:

  • يعمل على إذابة الدهون وحرقها.
  • يساعد على نحت الجسم ليصبح قوامه ممشوقاً، دون الحاجة لاتباع أنظمة رجيم قاسية أو ممارسة التمارين الرياضية الشاقة.
  • يُسهم في تخفيف آلام العمود الفقري والمفاصل عموماً.
  • يؤدي إلى تقليل التوتر الناجم عن الضغوط العصبية.
  • يُسهم في تنشيط الدورة الدموية.
  • يساعد على تعزيز قدرة الجسم على التحمل ورفع مستوى اللياقة البدنية بشكلٍ عام. [1]

2- جهاز حرق الدهون المنزلي بالليزر:

ومن أشهر أنواع جهاز حرق الدهون المنزلي بالليزر ما يلي:

جهاز إذابة الدهون بالموجات فوق الصوتية (Ultrasonic Cavitation Machine):

يمكن القول إن هذا النوع من أجهزة إذابة الدهون باهظ الثمن مقارنةً بالأنواع الأخرى، ويعمل هذا الجهاز باستخدام الموجات الحرارية عالية التردد التي تخترق الجلد بهدف حرق الدهون.

فوائد جهاز إذابة الدهون بالموجات فوق الصوتية:

  • يعمل على إذابة الدهون والتخلص منها في مناطق مثل الوجه، وأعلى الذراع، والخصر، والبطن، والفخذين والأرداف.
  • يُعتبر بديلاً للعمليات الجراحية وخياراً غير مؤلم لشفط الدهون.

جهاز تقليل السيلوليت (Dermapeel Slimming Beauty Machine):

يختص هذا الجهاز بإزالة السيلوليت باستعمال الموجات فوق الصوتية، ويستغرق 50 دقيقة فقط لبدء العمل على المنطقة المصابة بالسيلوليت للحصول على نتائج بعيدة المدى.

فوائد جهاز تقليل السيلوليت:

  • يعمل على تقليل 10 سنتيمترات من محيط الجسم في المناطق التي تتراكم بها الدهون، وذلك شريطة استخدام الجهاز مرتين على الأقل أسبوعياً. [2]

3- جهاز حرق الدهون المنزلي بالتبريد:

ويتكون هذا الجهاز من وحدة تحكم كبيرة، وذراع مرن، بالإضافة إلى الوحدة التي تُجري عملية حرق الدهون بالتبريد، وينبغي وضع طبقة من الجِل على الجلد في المنطقة المستهدفة قبل البدء بعملية التبريد؛ لحماية طبقات الجلد من أضرار درجات الحرارة المنخفضة، كما ينبغي تدليك المنطقة مدة (3 – 5) دقائق بعد الانتهاء من العملية؛ لتعزيز تكسير الدهون ميكانيكياً.

وتقوم آلية عمل هذا الجهاز على شد أو سحب جزء من المنطقة المستهدفة لتكون ملامسة للوحات التبريد في الوحدة المخصصة بالجهاز، ثم يتم تبريد الدهون تدريجياً حتى تتراوح درجة حرارتها بين 1 و4 درجات مئوية، علماً أن درجات الحرارة هذه منخفضة لمستوى لا تتحمله الخلايا الدهنية، ما يؤدي إلى موتها، وخلال الأشهر التالية لجلسة تكسير الدهون، تعمل الخلايا البلعومية على التخلص من الخلايا الدهنية الميتة ومحتوياتها بشكلٍ طبيعي، ليتم الحصول على النتيجة النهائية المطلوبة في المنطقة المستهدفة.

وفيما يتعلق بمدة الجلسة الواحدة لهذا الجهاز، فقد تستغرق (15 – 60) دقيقة، وقد يشعر الأفراد عند بداية جلسة إذابة الدهون بواسطة هذا الجهاز ببعض التقلصات أو القَرص، بالإضافة إلى الإحساس بالبرودة الشديدة، لكن المنطقة المستهدفة تعتاد على هذه الظروف بمرور الوقت، وتصبح المنطقة مخدرة، وبالتالي يقل هذا الشعور المزعج.

فوائد جهاز حرق الدهون المنزلي بالتبريد:

  • إزالة الدهون العنيدة في مناطق الذراع، والصدر، والظهر، والجزأين العلوي والسفلي من البطن، والخصر والجوانب، والجزئين الداخلي والخارجي من الفخذ، بالإضافة إلى أسفل الأرداف.
  • التخلص من الدهون الزائدة في منطقة الذقن. [3]

فوائد جهاز حرق الدهون المنزلي:

تتميز أجهزة إذابة الدهون المنزلية بالعديد من السمات التي تجعلها خياراً مثالياً لنسف الدهون والحصول على القوام الممشوق في الوقت ذاته، وفيما يلي نعرض لكِ أبرز فوائد جهاز حرق الدهون المنزلي:

  • يعمل على تكسير الدهون العنيدة في الجسم.
  • يُسهم في تقليل السيلوليت.
  • يساعد على إزالة البقع الداكنة والخطوط الدقيقة في الجلد.
  • يُسهم في تنشيط الدورة الدموية.
  • يُمكن استخدامه بسهولة.
  • لا يتسبب بأية آلام؛ لذا فهو لا يحتاج إلى مخدر موضعي لاستعماله.
  • لا يتطلب الانتظار لما يُسمى بـ"فترة النقاهة" بعد استخدامه.
  • تُعتبر تكلفته المادية قليلة مقارنةً بجلسات إذابة الدهون التي يتم إجراؤها في المراكز التجميلية. [2]

شاهدي أيضاً: الخصر المثالي

طريقة استخدام جهاز حرق الدهون المنزلي:

على الرغم من اختلاف التقنيات المستخدمة في أجهزة حرق الدهون المنزلية، إلا أنها تتشابه إلى حدٍّ كبير في طريقة استعمالها، والتي تعتمد على تمرير الجهاز فوة الجلد مباشرةً في المنطقة المستهدفة لتكسير الدهون، ويُشترط قبل البدء بهذه العملية ترطيب الجلد بواسطة الكريم أو الجل المُرفق مع الجهاز؛ تفادياً لحدوث أية أضرار على البشرة، ويمكن اتباع طريقة استخدام جهاز حرق الدهون المنزلي لمناطق الذراعين والبطن والظهر والفخذين والأرداف. [2]

محاذير استخدام جهاز حرق الدهون المنزلي:

في الوقت الذي تتميز به أجهزة إذابة الدهون المنزلية بفوائدها العديدة، إلا أنها قد تكون غير مناسبة لبعض الفئات بسبب وجود حالات طبية؛ لذا نذكر لكِ فيما يلي أهم محاذير استخدام جهاز حرق الدهون المنزلي:

  • لا ينبغي استخدامه للنساء الحوامل والمرضعات والحائضات.
  • يُمنع استخدامه للأفراد المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم وسكري الدم، والمصابين بضعف المناعة والحساسية الجلدية وسرطان الجلد وغيره من السرطانات والأورام الخبيثة والكبد الدهني والصرع والفتق السري، بالإضافة إلى الأشخاص الذين لديهم حساسية من انخفاض درجات الحرارة.
  • لا يُنصح باستعماله للأشخاص الذين يعانون من الندوب الجراحية.
  • لا يُناسب صاحبات البشرة الحساسة للضوء.
  • يتسبب بالشعور بآلام بسيطة، خصوصاً في الدقائق الأولى من استعماله.
  • يؤدي إلى ظهور بعض الكدمات على المناطق المستهدفة. [2]

شاهدي أيضاً: ريجيم البيض

عيوب جهاز حرق الدهون المنزلي:

إلى جانب السمات الإيجابية التي تشتهر بها أجهزة إذابة الدهون المنزلية، توجد مجموعة من السلبيات التي لا بد من التطرق لها، وفيما يلي نوضح لكِ أبرز عيوب جهاز حرق الدهون المنزلي:

  • يُمنع استخدامه للنساء الحوامل والمرضعات والحائضات.
  • لا ينبغي استعماله للأشخاص المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم وسكري الدم، والمصابين بضعف المناعة والحساسية الجلدية وسرطان الجلد وغيره من السرطانات والأورام الخبيثة والكبد الدهني والصرع والفتق السري، بالإضافة إلى الأشخاص الذين لديهم حساسية من انخفاض درجات الحرارة.
  • لا يُنصح باستعماله للأفراد الذين يعانون من الندوب الجراحية.
  • لا ينبغي استخدامه لذوات البشرة الحساسة للضوء.
  • يتسبب في الشعور ببعض الآلام خلال الدقائق الأولى من استعماله.
  • يؤدي إلى ظهور بعض الكدمات على المناطق المستهدفة، وقد تبقى موجودة مدة 14 يوماً آخر.
  • يتسبب بتحول لون الجلد في المناطق المستهدفة إلى الأحمر، وقد تبقى البشرة بهذا اللون عدة ساعات بعد انتهاء الجلسة.
  • يتسبب بالإحساس بالوخز أو التنميل والحرقة في المكان الذي تمت إزالة الدهون منه، وقد يستمر هذا الشعور لأكثر من 45 يوماً.
  • قد يعود الجسم إلى ما كان عليه من حيث اكتناز الدهون وتراكمها، وذلك في حال عدم المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية. [2]

وبذلك، نكون قد ذكرنا لكِ أهم المعلومات المتعلقة بأجهزة حرق الدهون المنزلية، ولا بد من الإشارة إلى ضرورة الانتباه لمحاذير استخدام جهاز حرق الدهون المنزلي قبل شرائه، واستشارة الطبيب المختص؛ تفادياً لحدوث أي أضرار صحية جراء استعماله.

  1. "مقال جهاز حرق الدهون بالاهتزاز" ، منشور على موقع https://tajmeeli.com/
  2. أ ب ت ث ج "مقال ما أنواع جهاز إذابة الدهون المنزلي؟" ، منشور على موقع https://www.supermama.me/
  3. "مقال جهاز تجميد الدهون" ، منشور على موقع https://tajmeeli.com/