بينهم نيكولا معوض: برنامج قعدة رجالة يستعد للموسم الثالث بنجوم جديدة

تغير جذري في شكل أحمد خميس بعد أنباء انفصاله عن زوجته مشاعل الشحي

خوف لقاء الخميسي من كورونا يدفعها لطرد زوجها خارج المنزل!

  • الثلاثاء، 30 يونيو 2020 الثلاثاء، 30 يونيو 2020
خوف لقاء الخميسي من كورونا يدفعها لطرد زوجها خارج المنزل

كشفت الفنانة لقاء الخميسي كواليس طلبها من زوجها محمد عبد المنصف لاعب نادي وادي دجلة، أن يغادر المنزل في الحال بعد شكها في إصابته بفيروس كورونا وإخفائه الأمر عليها.


لقاء الخميسي وزوجها محمد عبد المنصف

قالت لقاء الخميسي أن شائعة إصابة زوجها محمد عبد المنصف بفيروس كورونا أزعجتها، لتسرد تفاصيل موقفاً طريفاً جمع بينهما، وهو أنه أجرى مسحة أولى وظهرت النتيجة سلبية، ثم خضع لمسحة أخرى ولكن لم تظهر نتيجتها بعد.

وأضافت لقاء الخميسي في مكالمة هاتفية عبر برنامج التاسعة، بأنها استيقظت من النوم وجدت العديد من الاتصالات والرسائل على هاتفها، فاتجهت على الفور إلى الغرفة وايقظته من النوم قائلة له: "قوم يا ابني مسحتك طلعت إيجابية وبتخبي عليا.. قوم لم هدومك وامشي من هنا، حرام عليك وترتني".


كما علقت لقاء الخميسي حول فكرة عودة النشاط الرياضي، لتبدي استهجانها من الفكرة من الأساس قائلة: "لما أعلنوا عودة النشاط الرياضي قولتله من أسبوعين لو هترجعوا تلعبوا تاني، أنت هتروح تقعد في البيت التاني لوحدك، الواحد بيخاف على نفسه، دي حاجة مرعبة، مفيش حاجة مستاهلة يرجعوا دلوقتي".

وكانت شائعة انطلقت في الساعات الماضية تشير إلى إصابة محمد عبد المنصف بفيروس كورونا، ولكنه نفى الأمر بنفسه وكذلك زوجته لقاء الخميسي أكدت على أن ما يتردد غير صحيح بالمرة. 

أولاد لقاء الخميسي

ومن ناحية أخرى، كشفت لقاء الخميسي عن رفضها التام أن يتجه أي من ابنيها أدهم وآسر إلى لعب كرة القدم، مشيرة إلى أنها "قاتلة لطموحاتهما" ويعود سبب رفضها إلى أنها لا ترغب زوجاتهما في المستقبل يعانين مما عانت منه.


لقاء الخميس وزوجها وأولادهما

وأضافت لقاء الخميسي أن المباريات والمعسكرات تأخذ من عمر المرأة وليس من الرجل، مشيرة إلى أن ابنيها يمتلكان موهبة الفن فابنها أدهم يحب الموسيقى وآسر التمثيل، لهذا هي تركز معهما جيداً لكي يسلكان هذا المجال.


وعن الشائعات في حياتها، قالت لقاء الخميسي أن الشائعات طلقتها حوالي 15 مرة وزوجوها 3 مرات، مضيفة إلى أنها أحياناً تنزعج ومرات أخرى لا، وتحاول هذه الفترة أن تدرب نفسها بألا تكون حساسة وألا تستمع إلى كل ما يقال حولها.