عارضة أزياء دفعت نصف مليون دولار لتشبه كيم كارداشيان.. والنتيجة كارثية

  • تاريخ النشر: الأحد، 30 ديسمبر 2018 آخر تحديث: الثلاثاء، 12 مايو 2020
عارضة أزياء دفعت 300 ألف دولار لتشبه كيم كارداشيان.. والنتيجة كارثية!
مقالات ذات صلة
تفاصيل القبض على ملكة جمال المغرب واتهامها بالقتل بعد تصرفها الكارثي
صور هروب وصيفة ملكة جمال روسيا إلى الخليج لبيع عذريتها بـ10 آلاف دولار
تجريد ملكة جمال من لقبها بسبب أغرب تصريح يستفز المسؤولين!

لم تتوقع عارضة الأزياء البرازيلية الشهيرة جينيفر بامبلونا Jennfier Pamplona أن يتحول حلم حصولها على قوام كيم كارداشيان Kim Kardashian المكتنز إلى كابوس مفزع تستيقظ منه على نتائج كارثية بعد أن تكبدت مبلغ 500 ألف دولار على جراحات التجميل.

فقد ذكرت صحيفة Daily Mail البريطانية أن جينيفر بامبلونا التي كانت وجهاً دعائياً لعدد من بيوت الأزياء من بينها Versace قد خضعت لما يزيد على 30 جراحة تجميلية بتكلفة إجمالية تخطت نصف مليون دولار حتى تحصل على قوام مكتنز مثل الحسناء الأمريكية كيم كارداشيان، لكنها في النهاية اضطرت لاستئصال أحد ثدييها الذي انفجر خلال جراحة لتكبيره.

وقد أعلنت العارضة البرازيلية أنها ستتوقف تماماً عن عمليات التجميل خلال الفترة المقبلة بعد أن تضرر جسمها للغاية وفقدت إحدى ثدييها بسبب انفجار مادة السيليكون بداخله خلال عملية الحقن، فضلاً عن معاناتها من آلام شديدة خلال العامين الماضيين.

وستضطر العارضة المعروفة لنزع السيليكون من جسمها بسبب انفجار ثديها الأيمن، حيث سيحاول الأطباء ترميمه دون أن يسمحوا لها بنفخه من جديد، بعد أن أدمنت الجراحات التجميلية رغم أن عمرها الآن 26 عاماً فقط.

شاهدوا من خلال الألبوم أعلاه صور العارضة البرازيلية الحسناء جينيفر بامبلونا التي تسبب هوسها بقوام كيم كارداشيان في إدمانها لجراحات التجميل مما جعلها تخسر بشكل فادح في النهاية.