عاماً استثنائياً: أبرز توقعات ماغي فرح لبرج الأسد 2021

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 08 ديسمبر 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 09 ديسمبر 2020
عاماً استثنائياً: أبرز توقعات ماغي فرح لبرج الأسد 2021
مقالات ذات صلة
ميشال حايك يتوقع كارثة الصاروخ الصيني وارتطام جسم بالأرض منذ 5 أشهر
كيف أعرف طالعي
برج القوس 2021

لم يمر عام 2020 بسلام على جميع المستويات، وبالطبع تعثرت الكثير من الأبراج في أحداث مختلفة على جميع الأصعدة، الصحية، المالية، وكذلك العاطفية، فلم يترك فيروس كورونا الوبائي أي مجال دون أن يؤثر عليه، فكل الأبراج نالت نصيبها من التغييرات غير الجيدة، ولكن توقعات أبراج 2021 لماغي فرح قد تحمل في داخلها أمل جديد، وإليك أبرز توقعات ماغي فرح لبرج الأسد 2021.

توقعات ماغي فرح لبرج الأسد 2021

برج الأسد من الابراج النارية التي تتميز بعاطفتها الشددية، حتى وإن لم يظهر بهذا الشكل، فيظهر برج الأسد دائماً بقوة وكاريزما مختلفة، إلا أنه من أكثر الأبراج عاطفية، ومن أهم توقعات برج الأسد 2021 لماغي فرح، هو أنه سيكون عام مليء بالفرحة والأحداث المفرحة والمفاجآت التي قد تكون عوضاً عما فعلته 2020 بأصحاب برج الأسد، وإليك أهم توقعات ماغي فرح 2021:

  • ينتظر برج الأسد تغييراً جذرياً في العمل أو أن ينتقل من مكان عمله لجهة أخرى خلال الأشهر الأولى القليلة من العام.
  • أصحاب برج الأسد 2021 على موعد مع مجموعة من القرارات  الهامة والتي سيتم اتخاذها على الصعيدين الشخصي أو المهني. ولكن مع حلول شهر يونيو وحتى شهر أغسطس، فسوف تبدأ حظوظه بالتفاعل معه وتنهال عليه العروض السخية الاستثنائية منها السفر إلى خارج البلاد.
  • يتعرض برج الأسد لمجموعة من المؤامرات ويواجه شخص ينصب شباكه ليوقعه فيها في الأشهر الأخيرة، لذا ينصحه الفلك بأن يكون حذراً ويقظاً ومستعداً للمواجهة والتحدي.
  • على المستوى العاطفي لبرج الأسد، فهناك تغييرات وتطورات كثيرة تطال قلبه، بعض الخلافات والمشاحنات مع الشريك سرعان ما تتلاشى وتختفي إن حكّم عقله.
  • برج الأسد يفتقر إلى التروي والتأني باتخاذ القرارات، فقراراته سريعة خاصة عندما يقرر إقامة علاقات عاطفية قد يندم عليها لاحقاً.

توقعات أبراج 2021

عام 2020 كان عاماً مليئاً بالأحداث غير المتوقعة، التي وقف العالم بأكمله أمامها صامتاً يستقبل تأثيراتها على حياته الشخصية والعامة دون أن يكون له يد في التدخل لتغيير مجريات الأحداث، وفي توقعات الأبراج لعام 2021، قد يكون الأمر، على المستوى العام، ليس بالوضع الأفضل، فيتوقع خبراء الأبراج بأن تكون  هناك بعض الخطوط العريضة للشأن العام غير المطمئنة، منها زيادة نسبة الاغتيالات وأعمال العنف والشغب وكشف الحجاب عن المستور وتكثر الفضائح وتظهر الأحزاب السياسية المتطرفة ويكون لها شأناً كبيراً في العالم.

وهنك مؤشرات لعام 2021 تنذر بحروب قاسية تتصاعد حدتها شيئاً فشيئاً لتنذر بحروب كبيرة وقاسية على الجميع، الأمر الذي يستدعي الاستنفار العام والاستعداد الكامل لها.

ومع الأشهر الأولى لعام 2021 قد يبدأ العام الجديد بتأزم في المشاكلات على جميع المستويات، إلى جانب الكوارث الطبعية التي ستكون لها آثارها، ولكن توقعات ماغي فرح قد تعطي ضوء أمل جديدن على المستوى الشخصي للأبراج، بعدما فعله عام 2020.

توقعات الأبراج 

عالم الأبراج والتنجيم له كواليسه وتفاصيله الخاصة، حيث يعتمد على دراسة الأجسام الكونية البعيدة والأجرام السماوية مثل النجوم والكواكب وغيرها وتأثيرها على حياة الإنسان،  فيُعتقد أن مواقع الشمس والنجوم والكواكب لحظة ولادة الشخص له يد كبيرة في التأثير على حياتهم الشخصية وتكوينهم وانعكاستها أيضاً على شخصياتهم، وعلاقاتهم العاطفية.