كيندال جينر تعترف بمقاطعة كايلي لها بسبب مشاجرة ضخمة بالأيدي

  • تاريخ النشر: الجمعة، 06 نوفمبر 2020 آخر تحديث: السبت، 07 نوفمبر 2020
كيندال جينر تعترف بمقاطعة كايلي لها بسبب مشاجرة ضخمة بالأيدي
مقالات ذات صلة
كايلي جينر
كيندال وكايلي جينر يطلقان موقعهما الإلكتروني للأزياء وهذه أول التصاميم
كيندال وكايلي جينر تكشفان عن مجموعة الحقائب الخاصة بهما شاهديها الأن

أقرت عارضة الأزياء الأمريكية كيندال جينر أنها لم تتحدث إلى شقيقتها الصغر كايلي جينر منذ ما يقرب من شهر بسبب المشاجرة الحادة التي وقعت بينهما في بالم سبرينغز.

وكشفت كيندال خلال فيديو تشويقي للحلقة القادمة من برنامج تليفزيون الواقع الخاص بعائلة كارداشيان "KUWTIK" أنه لم يحاول أي منهما سواء هي أو شقيقتها التحدث إلى الآخر طوال الفترة التي ابتعدا فيهما عن بعضهما بسبب عراكهما سوياً.

ومن جانبها، وجهت كريس جينر سؤالاً إلى ابنتها كيندال خلال محادثة جماعية بالفيديو ضمت كذلك كل من كلوي وكيم كارداشيان، قالت فيه: "هل تحدثت إلى كايلي؟" وأجابت كيندال بقولها "لا، وهو أمر نادر".

حدث نادر بين كيندال وكايلي جينر 

وأوضحت كيندال "دخلت أنا وكايلي في مشاجرة كبيرة بالفعل ونحن في طريقنا إلى المنزل من بالم سبرينغز، لقد مر وقت طويل جداً منذ هذه المشاجرة ولم أسمع عنها شيئاً حتى الآن وهو أمر غريب، إنها المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك".

وتدخلت كلوي كارداشيان للحديث عن الخلاف وقالت إن كايلي كانت غاضبة للغاية بسبب صفع كيندال لها وأنها تصر على اعتذار شقيقتها لها.

من جانبها، قالت كيندال أن رواية كايلي ليست صحيحة أو حتى دقيقة بما فيه الكفاية وأنها لم تبادر بضربها في البداية، ولكن ذلك ليس مهم في النهاية لأن هذا ليس هو الهدف.

نصيحة كلوي كارداشيان لكيندال جينر

كما نصحت كلوي أختها بأن تقدم غصن زيتون لكايلي وهو ما يعتبر رمزاً للسلام أو حسن النية في بعض الثقافات وهو بديل للتصريح بالاعتذار.

وأكملت حديثها قائلة: "كلتاكما بحاجة إلى معرفة أن الحياة قصيرة وعلينا أن نتخلى عن غرورنا وأن ينتهي هذا الخلاف سريعا بالاعتذار".

وتشير التقارير إلى أن متابعي برنامج تليفزيون الواقع الشهير تعرضوا لصدمة قوية في الشهر الماضي بسبب الخلاف كبير بين الشقيقتين كيندال وكايلي وأنه تطور إلى عراك بالأيدي وهو الأمر الذي دفع كيم لإنقاذ الموقف باستدعاء الأمن لإيقاف هذه المشاجرة العنيفة.

وعلى إثر هذه المشاجرة، قررت الشقيقتان ألا يتحدثا إلى بعضهما مرة أخرى بسبب العراك الذي بدأ لاستياء كيندال من كايلي لأنها أخذت ملابسها خلال عطلة العائلة في كاليفورنيا ثم لم ترغب في توصيلها بعد ذلك إلى منزلها.

ولم يتوقف الأمر عند ذلك، بدل تدخل كوري جامبل صديق كريس جينر ولكنه تشاجر بعد ذلك مع كيندال ليشتعل الموقف بينهما خلال مكالمة هاتفية جمعتهما ليصل الأمر إلى تبادل الألفاظ المهينة وكلمات وصفها الكثيرين بأنها غير مقبولة.

فيما كشفت كريس جينر صاحبة الـ64 عاماً ووالدة كيندال وكايلي أنها تحدثت مع الثانية عن الخلاف مع الأولى، واعترفت كايلي أنها هي وشقيقتها يعتقد كل منهما أنها على صواب وهو ما زاد الأمر سوءً، كما أقرت كايلي أنها تحب شقيقتها كيندال رغم الشجار الذي حدث بينهما قبل أن تصف الوضع الذي آلت إليه الأمور بينهما بالمؤسف.

ثروة كايلي جينر

الجدير بالذكر أن مجلة Forbes الاقتصادية العالمية في تقرير لها خلال عام 2020 ذكرت أن ثروة كايلي جينر قد تخطت المليار دولار وهي في عمر 21 عاماً، حيث تفوقت على مارك زوكبيرغ مؤسس موقع "فيسبوك" والذي حقق هذا الرقم عندما كان عمره 23 عاماً، حيث لفتت إلى أن ماركتها Kylie Cosmetics لمستحضرات التجميل حققت أرباحاً قدرها 360 مليون دولار خلال عام 2018 فقط، كما أعلنت منذ أسابيع أيضاً أن سيدة الأعمال الأمريكية مازالت هي أصغر مليارديرة عصامية في العالم في عمر الـ22 عاماً.

ولكن مجلة فوربس كشفت بعد فترة قصيرة أنها حذفت الشهيرة كايلي جينر Kylie Jenner من قائمة المليارديرات، مع توجيه اتهام لها بالكذب والتلاعب بالأرقام من أجل أن تبدو أكثر ثراء.

كايلي جينر Kylie Jenner يُسحب منها لقب أصغر مليارديرة

وأعلنت مجلة فوربس عن سحبها لقب أصغر مليارديرة من كايلي جينر نجمة تليفزيون الواقع، واتهمت عائلتها بتضخيم قيمة شركتها التجارية في مجال التجميل بالتلاعب بالأرقام، من أجل أن تبدو أصغر أفراد الأسرة أغنى من الحقيقة.

وقالت مجلة فوربس أن ثروة كايلي جينر أقل من 900 مليون دولار، وأن علامتها التجارية حققت إيرادات أقل مما ادعت قبل إتمام صفقة بيع 51 % منها مقابل 600 مليون دولار، لتحصل على ما يقرب من 340 مليون دولار بعد دفع الضرائب.

كما أشارت مجلة فوربس إلى أن محاسب عائلة كارداشيان زور في الإقرارات الضريبية، حتى تبدو أن الشركة حققت أكثر من 300 مليون دولار من المبيعات في عام 2016 كما ادعى المعلنون عن وجود مبيعات بلغت 330 مليون دولار في 2017.

وأشارت فوربس إلى أن المعلومات التي نشرتها كوتي للتجميل، بشأن مؤسسة كايلي جينر للتجميل تشير إلى الشركة أصغر بكثير وأقل ربحية مما كانت أسرتها تروج لصناعة مستحضرات التجميل ووسائل الإعلام، وأنها حققت 125 مليون دولار فقط في 2018.

كايلي جينر ترد على مجلة فوربس

وردت كايلي جينر على ادعاءات مجلة فوربس في حقها من خلال عدة تغريدات عبر حسابها على تويتر، قائلة: "بأن المعلومات غير دقيقة والافتراضات المطروحة غير مثبتة"، وأضافت عبر تغريدة أخرى: " لم أسع لنيل أي القاب وأن هذا آخر ما يقلقها حالياً، كما أنها لم تقم بتزوير إقرارات ضريبية"، وتابعت ردها: "يمكنني تسمية قائمة 100 شيء أكثر أهمية الآن من التركيز على مقدار المال لدي".

كايلي جينر ترد على مجلة فوربس
وكانت كايلي جينر حصلت على لقب أصغر مليارديرة عصامية عام 2019 من مجلة فوربس، ونالت وقتها قسطاً من السخرية حيث لم يعترف البعض بها كـ عصامية نظراً لأنها نشأت وسط عائلة كارداشيان.

واستندت مجلة فوربس وقتها على ثروة كايلي جينر، ونجاح شركتها لمستحضرات التجميل التي أسستها عام 2015، وفي عام 2019 أعلنت نجمة تليفزيون الواقع عن بيع حصة تبلغ 51% لشركة كوتي للتجميل مقابل 600 مليون دولار.