محامية قتيل منزل نانسي عجرم تفجر مفاجأة تخص جثمانه وتهدد علناً!

  • تاريخ النشر: الجمعة، 07 فبراير 2020
محامية قتيل منزل نانسي عجرم تفجر مفاجأة تخص جثمانه وتهدد علناً!
مقالات ذات صلة
عائلة نانسي عجرم تخطف الأنظار: من الأكثر شبهاً بها؟
سعال يُخيف نانسي عجرم أثناء جلسة تصويرها الأخيرة
بإطلالة خالية من المجوهرات بسعر خيالي: نانسي عجرم تستقبل 2021

غردت رحاب بيطار محامية محمد الموسى قتيل منزل الفنانة نانسي عجرم عبر تويتر، كاشفة عن مفاجأة تخص جثمان الراحل ومصيرها بعد مرور أكثر من شهر على واقعة قتله.


نفت محامية قتيل منزل نانسي عجرم مسألة دفنه في سوريا، مشيرة إلى أن الجثمان مازال في الثلاجة، وكل ما تردد أنه دفن في مسقط رأسه غير حقيقي.

محامية قتيل منزل نانسي عجرم تنفي دفنه حتى الآن
وقالت محامية قتيل منزل نانسي عجرم عبر حسابها على تويتر: "توضيحا لما ورد سابقا، ومنعا لأي غلط، فنحن لم نتلق من مبادرة رائدات السلام الكويتية -وأنا إحدى عضواتها- أي مبلغ لحد الآن، وقد كان اتصال السيدة فاطمة العقروقة السابق واضحا بأنهم سيساهمون بتكاليف الدفن، هذا وإن جثة المغدور محمد الموسى لم تدفن وما زالت بالثلاجة".

محامية قتيل منزل نانسي عجرم تهدد بسبب لفظ "لص"
كما خرجت المحامية رحاب بيطار بتهديد علني لكل وسائل الإعلام، من أجل التوقف عن استخدام وصف "لص" على موكلها الراحل، لحين البت في الأمر من جهة القضاء قائلة: "بصفتي احد محامي عائلة محمد الموسى فأنني سأقاضي اي وسيلة اعلامية تطلق وصف اللص عليه قبل أن يبت القضاء في الأمر".

وعن آخر مستجدات القضية، فهي أن قاضي التحقيق طلب استدعاء كلاً من مارلين الهاشم شقيقة الدكتور فادي الهاشم وماري بكري ورشا جابر وراما حلاق وأحمد الذهب يوم 10 مارس، من أجل أخذ افادتهم حول اتصال القتيل بالمكان، نظراً لعملهم جميعاً في العيادة، وذلك بعد أن كشفت "داتا" الاتصالات أن الراحل أجرى أربع مكالمات للعيادة على فترات متباعدة، وأن في أحد الاتصالات حدد موعداً للكشف ولكنه لم يأت فيه.