Ounass: أساسيات العطلة داخل المدينة

ماسكات للبشرة المختلطة

أسباب اسمرار منطقة تحت الإبط

  • بواسطة: dinaalsarisi الثلاثاء، 12 مارس 2019 الثلاثاء، 12 مارس 2019
أسباب اسمرار منطقة تحت الإبط

الكثيرات يعانين من مشكلة اسمرار الإبط، بحيث تشكل لهنّ حاجز يمنعهن من ارتداء الملابس ذات الأكمام القصير، واليوم سنتعرف على أسباب اسمرار منطقة تحت الإبط بشكل مفصل.

ما هي مشكلة اسمرار منطقة تحت الإبط

مشكلة اسمرار منطقة تحت الإبط من المشاكل المزعجة والمحرجة التي تصبح فيها منطقة تحت الإبط سوداء وأكثر اسوداداً من باقي الجسم.

أسباب اسمرار منطقة تحت الإبط

  • حلاقة الشعر تحت الإبط

إذا كان لديك شعر إبط داكن فمن المفترض أنك سوف تحتاجين إلى حلاقة الشعر السميك والخشن ولكن إذا كنت تقومين بالحلاقة بشكل متكرر أو بشكل غير صحيح، فقد يؤدي ذلك إلى جعل الجلد تحت الإبطين يبدو أكثر قتامة/ حيث يعود ظهور هذا اللون إلى التهاب مزمن منخفض الدرجة بسبب الحلاقة. وبما أن الحلاقة لا تزيل جراب الشعرة بالكامل، يمكن أن تترك وراءها هذا اللوان الداكن على البشرة بسبب الشعر الذي يجلس تحت السطح.

ولذا إذا كنت تحلقين في كثير من الأحيان، فكري في وسيلة أخرى لإزالة الشعر. وإذا كان لا بد من الحلاقة في بعض الأحيان ففنصحك بترطيب الإبطين قبل أن تحلقي بشرتك وقد يساعد استخدام كريم الحلاقة أيضًا في تقليل التآكل.

  • الفرك الزائد والحساسية 

يمكن أن تسبب الحلاقة أو الاحتكاك المفرط في منطقة الإبطين أو الفرك الزائد عند الاستحمام لهذه المنطقة في تغير لون بشرتك مع مرور الوقت، والمنطقة تحت الذراعين شديدة الحساسية. ولذا  على الرغم من صعوبة تجنب الاحتكاك إلا أننا ننصحك بتقليله وتجنب الملابس خشنة أو غير المريحة واخياتر الملابس المبطنة التي لا تلتصق بإبطيك.

  • إهمال تقشير منطقة تحت الإبط

بعض النساء يقمن ببتقشير وجههن وجسمهن ولكن يتجاهلن هذه المنطقة فيؤدي ذلك إلى فرق في اللون الذي تراه. ولذا فإننا ننصحك بتقشير الجلد تحت ذراعيك بانتظام أو ترطيبها بالمرطبات التي تحتوي على مكونات مثل حمض اللاكتيك التي يمكن أن ترطب وتساعد على تقشير خلايا البشرة السطحية الداكنة أيضاً.

  • استخدام مزيل العرق الذي يهيج الجلد

تعتبر منطقة تحت الإبطين مكان معرض للتعرق باستمرار، ويمكن أن تترك وراءها رائحة سيئة. وبدورنا نعتمد على مزيلات الروائح ومضادات التعرق لتخفيف من هذه الرائحة. وعلى الرغم من أن هذه المنتجات يمكن أن تقوم بعمل رائع في الحفاظ على الروائح الكريهة في العرق إلا أن بعضها يمكن أن يحتوي على مكونات قد تزعج بشرتك. إذا كان أي من المكونات الموجودة في مزيل العرق أو مضاد التعرق مسؤولاً عن مثل هذا التهييج ، فغالباً ما ينتج عن ذلك تغير اللون. ولذا يمكنك اللجوء إلى مزيلات العرق الطبيعية التي لا تحتوي على مواد كيميائية تؤثر على البشرة مثل الكحول أو الألمنيوم.