أوبو تعلن عن إطلاق سلسلة رينو7 الجديدة مع أقوى نظام للتصوير الشخصي

مع أقوى نظام للتصوير الشخصي صُمم حتى الآن، أوبو تعلن عن إطلاق سلسلة رينو7 الجديدة

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 08 مارس 2022
أوبو تعلن عن إطلاق سلسلة رينو7 الجديدة مع أقوى نظام للتصوير الشخصي
مقالات ذات صلة
اوبو رينو3 برو: هاتف جديد من أوبو بمواصفات وإمكانيات خيالية
أوبو تستعد لإطلاق سلسلة رينو5 بتقنيّات الجيل الخامس في الشرق الأوسط
أصالة تعلن عن إطلاق "راديو أصالة"
  • سلسلة هواتف رينو7 الجديدة والتي تأتي بثلاثة هواتف تدعم شبكات الجيل الخامس 5G  ومُصممة خصيصاً لتطلق إبداع صنّاع المحتوي وعشّاق الألعاب ورواد وسائل التواصل الرقمي، ستبصر النور في تاريخ 15 مارس 2022.
  • تؤكد تلك السلسلة على أنه حتى وإن كان العالم مليئاً بالتحديات والصعوبات، يجب أن تكونوا فخورين بأنفسكم وألا تتوقفوا عن الاستمتاع والتقاط إنجازاتكم.
  • احتفالاً بإطلاق الهاتف الجديد، تمنح أوبو عملاءها المميزين فرصة الفوز بـ رينو7 برو 5G عبر استخدام هاشتاج #عبّر_عن_نفسك_بلا_حدود وعمل تاغ لحساب @OPPOArabia في مقطع فيديو أو صورة تُظهر للعالم مدى تميزهم وتفردهم باستخدام هواتف أوبو.

أعلنت أوبو العلامة التجارية العالمية المتخصصة في التكنولوجيا الرائدة عن أحدث سلسلة هواتف سيتم إطلاقها "رينو7" في تاريخ 15 مارس 2022.

خطوة جديدةٌ للأمام نحو التميّز والريادة لتأخذ رواد التقنية إلى مستو آخر في عالم الابتكار، حيث تتفوق تلك السلسلة على كافة المستويات من حيث: التصميم والأداء، بالإضافة إلى الخبرة الواسعة في تقديم إمكانيات استثنائية في التصوير الفوتوغرافي والتقاط مقاطع الفيديو.

ستحتوي السلسلة على 3 هواتف مختلفة، وهي: رينو 7 5G، رينو7 برو 5G، رينو 7 Z 5G والمصمّمة جميعها خصيصاً لتناسب قدرات صنّاع المحتوي المميزة، ومتطلبات عشّاق الألعاب، وإبداعات روّاد وسائل التواصل الاجتماعي اللامحدودة. فبداية من التصميم المتألق الحاصل على براءة اختراع إلى الميزات المتعددة التي تهدف إلى سلاسة الاستخدام، تقوم سلسلة هواتف رينو7، بتجسيد شعار العلامة التجارية الجديد "إلهام المستقبل"، كما تؤكد رسالة أوبو دائماً على أن الإنسان على رأس أولويتها وتسهيل حياته هو محور اهتمامها، وذلك لتمكين الأشخاص من حول العالم من التقاط الجمال من حولهم ليطلقوا العنان لخيالهم وإبداعهم، معززين مستوى وجودة حياتهم بأفضل طريقة ممكنة.

تعد سلسلة رينو7 بمثابة خبير بورتريه من خلال الإمكانات والميزات المتطورة للكاميرا التي لا تعدّ ولا تحصى إذ يمكنها أن تحوّل كل صانع محتوى مبتدئ إلى محترف، مُقدمةً الأدوات الإبداعية اللازمة ليحلقوا بعيداً معبّرين عن عن أنفسهم بلا حدود. حيث تم تجهيز هذه السلسة بأقوى نظام للتصوير في سلسلة رينو حتى الآن مع حساسيّن للكاميرا. بالإضافة إلى التصميم الحصري، تحتوي السلسة على نظام التصوير المباشر بالليزر للطائرات (LDI) الذي يتم تطبيقه على التصميم الخارجي للهاتف لأول مرة، ويتم توصيل ضوء أوربيت بريثينغ لايت Orbit Breathing Light بمحيط الكاميرا، مما يؤكد على تقديم صورة مميزة وفريدة تستحق التجربة.

صرّح إيثان تشيوي، رئيس أوبو في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا قائلاً: "نحن مبهورون بدعم محبّي العلامة التجارية اللامحدود مع كل إطلاق لسلسلة رينو، فنحن نحب أن نرى عملاءنا يتمتعون بمنتجات مبتكرة صُنعت خصيصاً لتلبي كل احتياجتهم. سلسلة رينو7 ما هي إلا تجسيد ملموس لالتزامنا المستمر بتوفير تقنيات متميزة ومتطورة لجعل حياة المستخدمين أسهل ولنُحسّن تجربة اقتنائهم لهاتف ذكي."

سيدعم إطلاق سلسلة هواتف رينو7 التزام أوبو تجاه مستخدميها من منطقة الخليج العربي بتوفير تقنية ذكية تناسب أسلوب حياتهم المتسارع، بدايةً من الاتصال فائق السرعة بشبكات الجيل الخامس 5G، إلى التقاط الصور ومقاطع الفيديو تماماً مثل المصورّين المحترفين. ستضيف أوبو إلى عائلة الهواتف الذكية الخاصة بها ثلاثة أجهزة جديدة تدعم الاتصال بشبكات الجيل الخامس 5G، موفرةً لعملائها خيارات أفضل لالتقاط أفضل محتوى على الإطلاق.

احتفالاً بإطلاق الهاتف الجديد، تمنح أوبو عملاءها المميزين فرصة الفوز بـرينو7 برو 5G عبر استخدام هاشتاج #عبّر_عن_نفسك_بلا_حدود وعمل تاغ لحساب @OPPOArabia في مقطع فيديو أو صورة تُظهر للعالم يظهرون مواهبهم أو هواياتهم المفضلة التي يرغبون بمشاركتها مع العالم، وبهذا تكون أوبو بإظهار دعمها وتشجيعها لكافة عملاءها بالخليج العربي من أجل إظهار مدى تميزهم وتفردهم للعالم أجمع.

لمحة عن أوبو

تأسست أوبو في عام 2004، وتعد من أبرز الأسماء الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا، حيث تشتهر بتركيزها على التقنيات المبتكرة واللمسات الفنية المتميزة في التصميم.

وتهدف أوبو إلى بناء منظومة متعددة المستويات من الأجهزة الذكية، تواكب من خلالها عصر الاتصالات الذكية الذي نعيشه. وتعتبر الهواتف الذكية التي تنتجها أوبو منصةً لتقديم محفظة متنوعة من الحلول الذكية والرائدة، على مستوى الأجهزة والنظام والبرمجيات. ولتحقيق هذا الهدف، أطلقت أوبو في عام 2019 خطة على مدى ثلاثة أعوام، لاستثمار 7 مليار دولار أمريكي في مجال الأبحاث والتطوير، لابتكار تقنيات تسهم في تعزيز إمكانيات التصميم.

وتبذل أوبو جهوداً دائمةً لوضع منتجات تتميز بأعلى مستويات التطور التكنولوجي ضمن تصاميم جمالية مميزة وفريدة في متناول المستخدمين في مختلف أرجاء العالم، استناداً إلى فلسفة العلامة التي تتمحور حول الريادة والشباب والقيم الجمالية، حيث تلتزم أوبو بتحقيق هدفها في منح المستخدمين الاستثنائيين إمكانية الإحساس بجمال التكنولوجيا.

وركزت أوبو، خلال العقد الماضي، على تصنيع هواتف ذكية تتميز بإمكانيات تصوير غير مسبوقة، حيث أطلقت أول هواتفها في 2008، وأطلقت عليه اسم سمايل فون، وكان بداية انطلاقها في سعيها الدائم نحو الريادة والابتكار. ووجهت العلامة اهتمامها على الدوام على احتلال مركز الصدارة، وهو ما نجحت في تحقيقه عبر تقديم أول هاتف ذكي مزود بكاميرا دوارة في عام 2013، فضلاً عن إطلاق أنحف هاتف ذكي في عام 2014، كما كانت أول شركة تقدم تكنولوجيا بيريسكوب في كاميرا الموبايل، أتاحت لها تقديم خاصية التقريب خمس مرات وتطوير أو هاتف ذكي تجاري متوافق مع شبكات اتصالات الجيل الخامس في أوروبا.

وتحتل أوبو اليوم المرتبة الرابعة بين علامات الهواتف الذكية، عبر الأجهزة الذكية وواجهة المستخدم ColorOS وخدماتها الإلكترونية مثل أوبو كلاود وأوبو+.

وتقدم أوبو خدماتها ومنتجاتها في أكثر من 40 دولة، كما تدير ستة معاهد للأبحاث وخمسة مراكز للبحث والتطوير موزعة في مختلف أنحاء العالم، من سان فرانسيسكو غرباً وصولاً إلى شنجن شرقاً. كما افتتحت الشركة مركزاً دولياً للتصميم في لندن، وتلعب هذه المراكز كافة دوراً محورياً في ابتكار أحدث الحلول التقنية التي تسهم في رسم ملامح مستقبل الهواتف الذكية وقطاع الاتصالات الذكية.

لمحة عن أوبو الشرق الأوسط وأفريقيا

دخلت أوبو سوق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2015، عبر تأسيس مكتب إقليمي لها في العاصمة المصرية، القاهرة. وبعد النجاح الكبير الذي حققته مبيعات الشركة خلال عامها الأول من وجودها في القاهرة، أطلقت أوبو خطط توسع طموحة في المنطقة، حيث أطلقت عملياتها في الإمارات العربية المتحدة في عام 2019. تتمتع أوبو حالياً بحضور فعلي في أكثر من 13 سوقاً في المنطقة، بما فيها مصر والجزائر وتونس والمغرب والبحرين والمملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان والكويت وقطر والبحرين وكينيا ونيجيريا وجنوب أفريقيا وشرق المتوسط.

وسعياً لتعزيز حضورها في المنطقة وتماشياً مع استراتيجيتها لتكييف منتجاتها مع متطلبات الأسواق المحلية، زادت أوبو من استثماراتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر تأسيس معمل في الجزائر في عام 2017. وأصبحت الشركة بذلك أول علامة تجارية صينية تؤسس منشأة صناعية في منطقة شمال أفريقيا. وعملت أوبو على تطوير وتحسين منتجاتها بناء على متطلبات الجمهور المستهدف وآرائه في كل منطقة، كما حرصت دوماً على تخصيص حملاتها الترويجية وفقاً للثقافة المحلية، وما يناسب فئة المستهلكين الشباب في كل دولة. كما تحرص الشركة على الدوام على العمل مع فرق محلية للتعرف بشكل أفضل على المستهلكين المحليين وتوفير خدمات على أعلى مستوى من الجودة.

وبدأت أوبو خلال العام الماضي بتعديل خط منتجاتها بما يتلاءم مع منطقة الشرق الأوسط تحديداً، حيث أطلقت هاتفها الذكي الرائد ضمن سلسلة أوبو فايند X وطرحت سلسلة هواتف أوبو رينو. وستواصل أوبو تطوير خط منتجاتها المحلية لتوفير المزيد من سلاسل الهواتف الممتازة للمستهلكين في المنطقة.

وتعمل أوبو، انطلاقاً من مكانتها كشركة عالمية رائدة في مجال الابتكار والتكنولوجيا، على اتباع أعلى معايير الاستدامة للحفاظ على البيئة لأجيال المستقبل، وسعت إلى إحداث تغييرات إيجابية عبر إطلاق مبادرات اجتماعية وإنسانية محلية، فضلاً عن الحملات الخيرية.