العلاقات سر السعادة والراحة .. لذلك تجنب 5 أنواع منها منعًا لتدميرك

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
العلاقات سر السعادة والراحة .. لذلك تجنب 5 أنواع منها منعًا لتدميرك
مقالات ذات صلة
وضعيات النوم ومعانيها التي تكشف شخصيتك
12 نصيحة للتقليل من شعورك بالتوتر: ارفضي ما لا يناسبك واستمعي للموسيقى
لا تجلد ذاتك وتخلص من دور الضحية .. 10 عيوب يمكن تقبلها وعلاجها

كثيرًا ما يعتقد البعض أن السبب في البهجة والسعادة والإقبال على الحياة عوامل كثيرة مثل الشهرة وامتلاك الأموال والسفر والعمل والنجاح ولكنهم يغفلون أن العلاقات بين البشر هي أهم سبب من أسباب السعادة الحقيقة، فحينما يكون الشخص في علاقة مريحة نفسيًا يطلق عليها علاقة صحية يشعر أطراف العلاقة بالراحة وسعادة واطمئنان فهذه هي السعادة الحقيقة.

علاقات توصلك سابع سما وأخرى تنزلك سابع أرض

قديمًا كانوا يشيرون إلى أن هناك علاقات الإجتماعية تستطيع أن تجعلك طاير في السماء توصلك "سابع سما" وأخرى قادرة على جعلك تعيس وحزين ومهموم "تنزلك سابع أرض ".

فالعلاقات بين البشر كالماء والهواء في رحلة الحياة لا يستطيع أحد أن يتخلى عنها ولكن لابد من اختيار العلاقة الصحية التي تجعلك سعيدًا وتهون عليك الحياة وأزماتها ومشاكلها.

العلاقات الطيبة المريحة تطول العمر وتقلل الأمراض والعكس

وأكدت دراسة أجريت في جامعة هارفارد واستمرت 75 سنة،  وذلك للتعرف على الفرق في حياة الناس بعد سنوات طويلة عاشوها من خلال علاقاتهم الأسرية وأولادهم وأحفادهم، حيث تبين للباحثين

إن أكتر حاجة أثرت بشكل مباشر في صحة الأشخاص النفسية والجسدية، وطول أعمارهم ومدى سعادتهم وقدرتهم على مقاومة الأمراض والأحزان والشيخوخة هي وجود علاقات طيبة مليئة بالحق والتراحم والقرب والتفاهم في حياتهم.

وأوضحت الدراسة أن الأشخاص التي لا تمتلك علاقات طيبه في حياتها أعمارهم كانت قصيرة ونسبة إصابتهم بالأمراض المختلفة كانت اكتر، بالإضافة إلى أن قدرتهم على تحمل الألم النفسي والجسدي كانت أقل.

علاقات عليك أن تبتعد عنهم لضمان حياة سعيدة

فقبل أن تدخل في علاقة مع شخص ما أن تعلم جيدًا أن هناك 5 أنواع من علاقات عليك أن تتجنبهم وتبتعد فورًا إذا شعرت أن في واحدة منهم، فـ الاختيار السيء يجعلك حزين وتعيس في حياتك.

الشك

يعد الشك من الحالات المرضية خاصة إذا زاد عن المقبول، كما أنه أكثر الأمراض النفسية الأساسيّة، التي يُعاني منها الكثير من الأشخاص حيث التواجد في علاقة مع شخص مصاب بالشك الدائم يجعلك الحياة أصعب حيث العيش بطريقة غير طبيعيّة

ويشير الكثير من علماء النفس إلى خطورة العلاقة مع شخص يعاني من الشك حيث أنّ هذا المرض هو من فصيلة مرض الوسواس القهري، لذلك لابد من الابتعاد عن أي علاقة يسودها الشك حيث أنّ التدقيق بإفراط يجعل حياة الطرف الآخر جحيمًا.

السيطرة

تعد السيطرة من أكثر العلاقات ضررًا حيث العيش في علاقة يوجد فيها شخص سلطوي تجعل الطرف الآخر غير قادر على إبداء رأيه أو الاعتراض فيشعر أنه ليس شريكًا في هذه العلاقة بل يتبع الطرف المسيطر.

كما أنّ هذه العلاقة تجعلك الطرف الآخر مع مرور الوقت يفقد الثقة في نفسه بسبب عدم قدرة على اتخاذ قرار حيث يصبح ضحية مع مرور الوقت.

يلقي عليك اللوم

هناك أشخاص تحاول أن تلقي دائما اللوم على شريك الحياة حيث تكون في حال دام من التذمر والشكوى ، حيث تعمل على فاعلم أن الطرف الآخر يعاني أزمة نفسية يهرب خلالها من نجاحات الآخرين.

فلا تجعل هذا الشخص يجعلك السبب في أخطاءه، ولا تقبل أن يخبرك أنك المسؤول عن كل الأمور السلبية بحياته، فعليك الابتعاد عنه ومواجهته  بأن تلك المشكلات تعود لقصوره وضعف إمكانياته، أو ربما لظروفه الشخصية.

النرجسي

عليك الابتعاد تمامًا عن الشخص النرجسي فهذا الشخص يكرس كل أولوياته لحصد مصلحته الشخصية فقط ، حتى وإن كان ذلك مقابلها تكلفة الآخرين الثمن، حيث أن الشخص النرجسي هو عبارة عن شخص سام يعمل على استخدام الإنسان كسُلم للوصول وتحقيق أهدافه ومصالحه الشخصية .

الكاذب

الكذب من أسوأ الصفات التي لا يمكن أن تقدر العيش معها خاصة وأنها صفه مشتركة لدى الأشخاص الساميين، حيث التواجد في علاقة مع شخص دائم الكذب علاقة مشوهة تمامًا وغير مريحة نفسيًا حيث يتهرب هذا الشخص من عواقب أفعاله وليس لديه أي ثوابت.