الوقاية من سرطان الثدي بالاعشاب

  • تاريخ النشر: الأحد، 04 أكتوبر 2020
الوقاية من سرطان الثدي بالاعشاب
مقالات ذات صلة
هل يختفي تكيس المبايض بعد الولادة؟
زيت كبد الحوت لمحاربة فيروس كورونا
أسباب ثبات الوزن أثناء الرجيم

يعتبر سرطان الثدي من الأمراض التي إنتشرت كثيراً خلال هذا العقد من الزمن ويعتبر من أكثر أنواع السرطانات التي تظهر النساء بشكل عام بعد سرطان الجلد حيث يتكون سرطان الثدي من كتلة تنمو في القسم الداخلي من الثدي، وتعمل هذه الكتلة على تغير حجم الثدي ولونه وفي هذا المقال سنتعرف على الوقاية من سرطان الثدي بالاعشاب.

شاهدي أيضاً: شكل سرطان الثدي

سرطان الثدي

سرطان الثدي وهو عبارة عن سرطان يتشكل في خلايا الثدي، ويأتي سرطان الثدي في المرتبة الثانية بعد سرطانَ الجلد من حيث الإنتشار  كونه أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين النساء في الولايات المتحدة. قد يصيب سرطان الثدي كلاً من الرجال والنساء، إلا إنه أكثر شيوعًا بين النساء، وقد ساعد الدعم الكبير للتوعية بسرطان الثدي وتمويل الأبحاث على إحداث تقدُّم في تشخيص سرطان الثدي وعلاجه. وزادت معدلات البقاء على قيد الحياة لمرضى سرطان الثدي، كما قلَّ عدد الوفيات المرتبطة بهذا المرض بشكل منتظم، ويرجع ذلكَ بشكل كبيرِ إلى عدد من العوامل، مثل الكشف المبكر، واستخدام طريقة علاج جديدة تراعي الحالة الفردية، والفهم الأفضل لطبيعة هذا المرض.

ويمكن معرفة نوع سرطان الثدي إذا كان خبيث أو حميد عن طريق مراجعة طبيب مختص يقوم بتصور طبقي للثدي ويتم تحديد نوع السرطان عن طريق أخذ عينة منه تسمى بالخزعة وبعد فحصها يتم معرفة نوع السرطان.

أعراض سرطان الثدي

هناك العديد من الأعراض لمرض سرطان الثدي ومنها ما يلي:

  • ظهور كتلة صلبة: وذلك عند الإصابة بسرطان الثدي تظهر مباشرة كتلة صلبة غير مؤلمة وحجمها يزداد مع مرور الزمن وتسبب العديد من التغيرات في شكل وحجم الثدي وفي الغالب تكون هذه الكتلة ملحوظة ومحسوسة بشكل كبير، وهي من الأعراض التي تنبئ بوجود سرطان الثدي، وقد يختلف مكان هذه الكتلة من شخص لأخر حيث تظهر عند البعض في منطقة تحت الإبط.
  • ظهور انتفاخ وتورم: يعتبر الانتفاخ من الأعراض التي تنبئ في ظهور سرطان الثدي،وينتج هذا التورم بسبب ظهور الكتلة السرطانية حيث أنها تأخذ حيز كبير في الثدي.
  • خروج إفرازات: حيث أن الإفرازات تخرج من حلمة الثدي بطريقة غير طبيعية وغير مبررة ويعد خروج هذه الإفرازات من أكثر العوارض المنتشرة بين النساء والتي تنبئ بوجود كتلة سرطانية في الثدي تضغط على الغدد الحليبية فيه.
  • ظهور تغير في الثدي: حيث أن الإصابة في سرطان الثدي ينتج عنها العديد من التغيرات في شكل وحجم الثدي، وظهور تجاعيد على جلد الثدي ويكون ملمسها خشن.
  • إنعكاس حلمة الثدي: وهو من أبرز العلامات التي تدل على وجود كتلة سرطانية تسبب في عقف حلمة الثدي بشكل ملحوظ.
  • ظهور حكة: تعتبر الحكة في الثدي من العلامات الغير قوية التي تدل على وجود سرطان في الثدي ولكن عند ظهور الحكة مع تقرحات قشرية في جلد الثدي، وظهور الطفح الجلدي فهذا العارض يؤكد على وجود سرطان في الثدي.

شاهدي أيضاً: أعراض سرطان الثدي

الوقاية من سرطان الثدي بالاعشاب

هناك العديد من الأعشاب التي تساعد في الوقاية من سرطان الثدي بالأعشاب ومنها ما يلي:

  • الزنجبيل للوقاية من سرطان الثدي: وهو من أفضل أنواع الأعشاب التي تعالج الكثير من الأمراض  التي تهاجم الجسم و منها البرد و الإمساك و الغثيان الذي يصيب الشخص المصاب بالسرطان و يتميز بأنه يمكن تناوله بأكثر من طريقة طازجا أو مطحونا أو معلبا، ويحتوي على العديد من مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة والخلايا السرطانية في الثدي.
  • بذور الكتان للوقاية من سرطان الثدي:  بذور الكتان تحمي الثدي من السرطان و تقلص حجم الخلايا السرطانية و تحد من انتشارها في أنحاء الجسم و يمكن تناول ملعقة صغيرة منها مع الماء كل يوم ويمكن إضافة القليل منها على السلطة، حيث أن بذور الكتان غنية بالمركبات التي تعمل على الوقاية من السرطانات و تحارب سرطان الثدي بشكل خاص.
  • النعناع للوقاية من سرطان الثدي: يعتبر النعناع غني جداً بالمركبات الطبيعية ومضادات الأكسدة التي تحارب المسببات لسرطان الثدي.
  • الفلفل الحار للوقاية من سرطان الثدي:  حيث أن الدراسات العلمية الحديثة في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلس، أكدت أن الفلفل الحار يعمل على منع نمو الخلايا السرطانية بشكل كبير، ويساعد في القضاء عليها.
  • عشبة إكليل الجبل للوقاية من سرطان الثدي: حيث أن إكليل الجبل من الأعشاب الغنية بمضادات الأكسدة التي تعمل على مكافحة السرطان و يمكن استخدامه كنوع من التوابل في الأطعمة المختلفة.
  • الشاي الأخضر للوقاية من سرطان الثدي: حيث أثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن الشاي الأخضر يمنع انتشار السرطان في خلايا القولون والكبد والثدي والبروستاتا والمعدة والرئة والجلد و قد وجدت دراسة أخرى أنه يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي والمثانة والبنكرياس.
  • الكركم للوقاية من سرطان الثدي:  حيث أن الكركم يحتوي على مركب قوي يسمى بالكركمين الموجود في جذوره ويمتلك القدرة على حماية الجسم وعلاجه من السرطانات وبالأخص سرطان الثدي ويعمل الكركم على مكافحة الإلتهابات، ويمكن اضافة الكركم الى الأطباق المضاف إليها التوابل الحارة مثل المأكولات التقليدية الحارة التي تزيد من قدرة امتصاص الجسم لمادة الكركمين ،ويمكن مزجه بشكل جيد مع الدهون الصحية كاللبن.
  • الثوم للوقاية من سرطان الثدي: يعتبر الثوم من النباتات التي تنحدر من الفصيلة البصلية العشبية، ويعمل الثوم على الوقاية من سرطان الثدي والسرطان الأخرى التي تصيب المعدة والبنكرياس والجهاز الهضمي، ويساعد الثوم في تقوية الجهاز المناعي بشكل كبير، ويستخدم الثوم بشكل كبير في علاج الإلتهابات والجذور الحرة التي ينشأ منها سرطان الثدي، ومن الجدير بالذكر أن الثوم يحتوي على مركبات طبيعية تحارب البكتيريا والفيروسات المسببة للإلتهاب الذي ينتج عنه السرطان.

ظهور الكتل لا ينبئ بشكل كبير على وجود سرطان في الثدي، حيث من الممكن أن تكون هذه الكتلة بسبب التهاب في الغدد الحليبية.