الريجوفي لإزالة التاتو

شد ترهلات الذراعين

شد الوجه

تقنيات إجراء شد الوجه

  • بواسطة: محاسن الأباظة السبت، 06 يونيو 2020 السبت، 06 يونيو 2020
شد الوجه

الشيخوخة وعوامل الوراثة والتعرض للشمس يبطئ إنتاج الكولاجين والإيلاستين، وهما مكونان يمنحان بشرتك مرونة، ويصبح ترهل الجلد والتجاعيد والخطوط الدقيقة أكثر وضوحاً بمرور الوقت، هناك العديد من التقنيات الجراحية والتمارين الروتينية التي تساعدك على شد الوجه.

شد الوجه بالليزر:

شد الوجه بالليزر هو عملية غير جراحية طفيفة التوغل، تستخدم ضوء الأشعة تحت الحمراء لشد الجلد، ويساعد شد الجلد بالليزر المرضى على الظهور بمظهر أصغر سناً من خلال تحفيز الكولاجين تحت سطح الجلد، وتتلاشى التجاعيد والخطوط الدقيقة على الجبهة، وحول العينين والفم، وعلى الرقبة، بينما يملأ الكولاجين الجديد عيوب سطح الجلد، فلا توجد شقوق أو حقن.

يستغرق نمو الكولاجين الجديد من 90 إلى 180 يوماً بعد العلاج الأولي، وفي ذلك الوقت يتمتع المرضى بمظهر متجدد بشكل كبير، تستمر نتائج شد الوجه بالليزر لمدة تصل إلى عامين.

فوائد علاج شد الجلد بالليزر [1]:

  • شد الجلد بالليزر هو طريقة معتمدة من إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية لتقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد وترهل الجلد، والحصول على مظهر أكثر شباباً.

  • يشجع علاج شد الجلد على نمو الكولاجين الجديد، ويعزز امتصاص المزيد من الكولاجين من المناطق المحيطة وغير المعالجة.

  • تستمر التأثيرات في التحسن خلال الأشهر القليلة التالية بعد علاج شد الجلد بالليزر، حيث يتم تجديد مخازن الكولاجين الطبيعية للبشرة تدريجياً.
  • يعتبر الرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و60 عاماً مرشحين مثاليين لإجراءات شد الجلد بالليزر.
     تمارين شد الوجه

    شاهدي أيضاً: تمارين شد الوجه

شد الوجه بالتدليك:

تدليك الوجه يهدف إلى رفع الأنسجة المترهلة، والتجاعيد الدقيقة، ويمنحك بشكل عام مظهراً أكثر شباباً، عادةً ما يستهدف التجاويف تحت العين، وطيات الوجه مثل خطوط الأنف والشفة.

خلال التدليك الطبيعي لشد الوجه، يتم استخدام حركات تدليك محددة للمساعدة على استرخاء العضلات، ورفعها، وتمديدها، وإرخاء التشنجات، يتم تقليل الانقباضات في ألياف الكولاجين والإيلاستين للأدمة أيضاً، مما يشجع على مرونة التمدد وليونة الجلد.

يتم إزالة الماكياج قبل بدء التدليك، وتُستخدم زيوت أو كريمات إذا كانت البشرة جافة، وإليكِ فوائد تدليك الوجه [2]:

شد الوجه بالهايفو:

(HIFU) تعني الموجات فوق الصوتية المركزة عالية الكثافة، هو علاج غير جراحي، يتم إرسال الموجات فوق الصوتية إلى الجلد والأنسجة تحت الجلد التي يمكنها تحفيز الكولاجين، وبالتالي تحسين النسيج وتقليل ترهل الجلد، إن عمق الموجات فوق الصوتية المركزة عالية الكثافة يتراوح من 1.5 إلى 16 مم، وله تأثير تسخين على الكولاجين وألياف الكولاجين، بالإضافة إلى التحفيز الحراري على طبقة الأنسجة العميقة (SMAS) داخل الجلد والأنسجة تحت الجلد.

لا تحتاج المريضة لفترة نقاهة بعد الإجراء، وتستمر النتائج من سنة على سنتين، وهذه فوائد شد الوجه بتقنية الهايفو (HIFU) [3] [4] [5]:

  • إزالة التجاعيد.
  • ينعم البشرة ويناسب جميع أنواع البشرة.
  • يرفع الجفن العلوي ويخفي الخطوط الدقيقة تحت العينين.
  • يرفع الخدين والحاجبين.
  • يقلل من المسام المفتوحة.

شد الوجه بالخيوط:

تقنية شد الوجه بالخيط هي علاج طفيف التوغل، وتسمى أيضاً الرفع بالغرز الشائكة، تعمل هذه التقنية على [6] [7]:

  • رفع مناطق الترهل في الوجه، وزيادة إنتاج الكولاجين، عن طريق خيوط رفيعة قابلة للذوبان تحت الجلد، غير مرئية وغير مؤلمة.
  • رفع أجزاء مختلفة من الوجه باستخدام خيوط مخصصة دون الحاجة إلى شقوق جراحية،
  • تحسين مظهر ترهل الخدين، الخطوط العميقة والتجاعيد، وتجاعيد الجبهة، وتحديد خط الفك، وتصغير حجم الخدين.
  • هذه التقنية تعتبر بديلاً آمناً للأشخاص الذين لا يستطيعون إجراء عملية جراحية تجميلية بسبب الحالات الطبية التي تتطلب تخديراً عاماً.
  • نتائج شد الجلد بالخيط فورية وطويلة الأمد، لا يلزم غرز فلا يحتاج إلى تخدير، أو البقاء في المستشفى،
  • يوصى بشد الوجه غير الجراحي لكل من الرجال والنساء فوق سن 30 عاماً الذين يتطلعون إلى الخضوع لبديل طبيعي غير جراحي لشد الوجه.

هناك نوعان من الخيوط المستخدمة في تقنية شد الوجه [8]:

  1. الخيط الناعم (Silhouette Soft): هذه الخيوط مبنية على حمض البولي لاكتيك (PLLA)، القابلة للتحلل في الجلد، لا تحتاج إلى إزالتها، فهي ترفع وتشد الجلد وتحفز الكولاجين في الجسم، مما يعني أن البشرة ستبدو أكثر امتلاءً بشكل طبيعي بمرور الوقت، يتم وضع خيوط التثبيت تحت الجلد باستخدام إبرة رفيعة لرفع الأنسجة المترهلة.
    يستغرق العلاج ما لا يقل عن 30 دقيقة تحت التخدير الموضعي، ويُفضل استخدام (Silhouette Soft) على الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و 60، الذين لا يحتاجون إلى جراحة شد الوجه.
  2. خيوط بولي ديوكسونون المسننة (PDO): ترفع وتشد أنسجة الجلد المترهلة عن طريق تحفيز الكولاجين، يتم زرع خيوط بولي ديوكسانون دقيقة وقابلة للامتصاص في الطبقة تحت الجلد باستخدام إبر صغيرة.
    هذه الخيوط ترفع وتشد الجلد المترهل، ويمكن أن تساعد في رفع الوجه بالكامل، كما أنها فعالة بشكل خاص في إضافة تحديد الفك السفلي والحاجبين والرقبة والخد.
    يتم تنفيذ الإجراءات باستخدام مخدر موضعي، وتستغرق ما بين 45 و60 دقيقة، الآثار الجانبية ضئيلة ولكنها قد تشمل التورم والكدمات التي تستمر من يومين إلى 3 أيام، بعد ستة اشهر يتم امتصاص الخيوط في الجسم حيث يتشكل الكولاجين حول الخيوط، ويستمر بين 2-3 سنوات.
 شد الجلد بالخيوط

شاهدي أيضاً: شد الجلد بالخيوط

شد الوجه بالثلج:

طريقة فورية لمنح وجهك مظهراً مشرقاً، وينعش البشرة ويجعلها متوهجة، وله عدة فوائد [9]:

  • يحسن الدورة الدموية، ويعزز توهج البشرة الصحي.
  • يقلل من الانتفاخ تحت العين عن طريق تقليل التورم وإزالة الجلد الزائد.
  • يمنع الشيخوخة المبكرة والتجاعيد، ويساعد في تقليل أو إزالة التجاعيد.
  • يقلل من المسام الكبيرة، ومن إنتاج الزيت (الزهم) الزائد.
  • يعالج حب الشباب، ويبطئ الالتهاب، ويخفف الاحمرار والتورم.
  • يجعل المكياج يدوم لفترة أطول، جربي فرك مكعب ثلج على وجهك قبل البدء في وضع الماكياج.
  • لا تستخدمي مكعبات الثلج مباشرة، يمكن أن تتسبب في كسر الشعيرات الدموية الرقيقة تحت جلدك، قومي بلفها بقطعة قماش نظيفة قبل استخدامها، وبإمكانك صنع مكعبات الثلج من الألوفيرا، أو الشاي الأخضر.

عمليات شد الوجه:

إن عملية شد الوجه والمعروفة تقنياً باسم (Rhytidectomy)، هي إجراء جراحي يرفع ويشد أنسجة الوجه، كما يركز تجميل الوجه فقط على ثلثي الوجه السفلي وعلى الرقبة غالباً، ويساعد في تحسين علامات الشيخوخة، ويتضمن رفع الحاجب أو شد العين في بعض الأحيان.

يتم إجراء شق أمام الأذن يمتد حتى خط الشعر، ينحني الشق حول الجزء السفلي من الأذن ثم خلفه، وينتهي عادةً بالقرب من خط الشعر على مؤخرة العنق.

بعد إجراء شق الجلد، يتم فصل الجلد عن الأنسجة الأعمق بمشرط أو مقص فوق الخدين والعنق، عند هذه النقطة ، يمكن شد الأنسجة الأعمق (SMAS) بالخيوط، وإزالة بعض الأنسجة الزائدة، ثم يتم إعادة رسم الجلد، ويتم إغلاق شقوق الجلد بالخيوط.

تتطلب عملية شد الوجه بعض الوقت للشفاء، وتستمر النتائج لمدة 10 سنوات. بعض الأسباب الرئيسية لإجراء عملية تجميل الوجه [10]:

  • تجدد شباب الوجه وتبدو أصغر سناً.
  • شد وتنعيم البشرة.
  • إزالة الجلد المترهل الزائد من الوجه.
  • تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  • استعادة تحديد الوجه، ونحت الملامح.​​​​​​​

وبالنهاية إن العناية ببشرتك والحفاظ على نمط حياة صحي بشكل عام يمكن أن يطيل نتائج شد الوجه.

المصادر:

[1] مقال: "شد الجلد بالليزر" منشور على موقع docshop.com

[2] مقال: “تدليك الوجه الطبيعي" منشور على موقع riverholistic.ie

[3] مقال: “هل يمكن استبدال الموجات فوق الصوتية المركزة عالية الكثافة محل شد الوجه؟" منشور على موقع healthline.com

[4] مقال: “شد الوجه غير الجراحي وشد الرقبة "أقرب تقنية متاحة لعملية تجميل حقيقية" منشور على موقع thebeautyspot.net.au

[5] مقال: " علاج شد الجلد HIFU: العلاج بالموجات فوق الصوتية المركزة عالية الكثافة" منشور على موقع sianclinic.com

[6] مقال: “رفع الخيط" منشور على موقع theprivateclinic.co.uk

[7] مقال: “سيلوليت سوفت" منشور على موقع consultingroom.com

[8] مقال: " الرفع بالخيط PDO" منشور على موقع saveface.co.uk

[9] مقال: “مكعبات الثلج لوجه متوهج" منشور على موقع timesofindia.indiatimes.com

[10] مقال: " شد الوجه: كل ما تحتاج إلى معرفته" منشور على موقع healthline.com

تم نشر هذا المقال مسبقاً على بابونج. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا